70 ركناً للمزارعين والأسر المنتجة.. شاهد انطلاقة مميزة لـ"فلفل شقراء"

مهرجان تقوم عليه جهود تنظيمية ضخمة.. "جلسات عائلية وضيافة وألعاب"

انطلقت بمحافظة شقراء فعاليات المهرجان الأول لفلفل شقراء، بمشاركة كبيرة من مزارعي المحافظة والمحافظات المجاورة، وضمن عدد من الفعاليات المصاحبة والمناشط المتنوعة.

وتفصيلاً، افتتح محافظ شقراء المشرف العام على المهرجان عادل بن عبدالله البواردي، فعاليات المهرجان، بحضور وكيل المحافظة مسلط بن ناصر بن سعيدان، ومدير مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة بشقراء المهندس محمد أباحسين ونائب رئيس بلدية شقراء المهندس بندر الشيباني ومدير فرع المالية بشقراء سابقا المهندس علي السبيعي، ومدير إدارة المياه المكلف فايز البلادي، ومعرف آل جوفان الدكتور فلاح الجوفان وأمين لجنة السياحة بالمحافظة نايف الصفق، ونائب المجلس البلدي بشقراء يوسف الشايع وممثل مرور شقراء فايز الرويس، وممثل مستشفى شقراء نايف سعود العصيمي.

ورفع المحافظ الشكر للمولى سبحانه، ثم للحكومة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -حفظهم الله- على تسخير كل الإمكانات البشرية والمادية التي من شأنها تحقيق رفاهية المواطن والمقيم على هذه الأرض المباركة.

كما وجّه الشكر والتقدير للأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض ولنائبه الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز على العناية بالتنمية الشاملة لمحافظات المنطقة وإبراز ما تتميز به من منتجات رزاعية واقتصادية وصناعية وموروثات ثقافية واجتماعية تسهم في نمو هذه البلاد العزيزة على كل قلب مواطن ومقيم، مختتما الشكر لكل الداعمين والمنظمين لهذا المهرجان الذي يتشرف بحضور ومشاركة الجميع، سائلا المولى التوفيق والسداد وأن يحفظ البلاد من كل مكروه.

ويقام المهرجان في صالة البلدية للاجتماعات والمؤتمرات بجوار نادي الوشم التي تتجاوز مساحتها المغلقة المكيفة 2000م2، فيما تحيط بها ساحات شاسعة تم إعدادها وتجهيزها لتنفيذ العديد من الفعاليات.

ويضم المهرجان أكثر من 40 ركناً خصصت للمزارعين لبيع الفلفل، حيث جهزت اللجنة المنظمة مواقع لبيع المنتجات الزراعية من الفلفل الأحمر وتسويقها وتخزينها ونقلها، كما خصصت 30 ركناً للأسر المنتجة لتسويق وبيع المنتجات الأسرية، فيما خصصت أماكن في الساحات الخارجية للجلسات العائلية، وتم تزويدها بالطاولات والكراسي والفرش.

واشتمل المهرجان على صالة كبيرة للضيافة، وأماكن لألعاب الأطفال التي تقدم فعاليات متنوعة طيلة أيام المهرجان، كما خصصت أماكن خارجية لإعداد الأكلات الطازجة، وأخرى للعربات المتنقلة.

وحرص المنظمون للمهرجان على توفير الضيافة المجانية لزوار المهرجان، إضافة لتزويد السوق برجال الأمن لاسيما في مدخل السوق لتوفير الأمان لأطفال المتسوقين بحيث لا يخرج أي طفل من السوق إلا برفقة أسرته.

وقامت البلدية بعمل مدخل للمهرجان وتوسعته وتوصيله بالشارع الرئيس، كما قامت بتحسين الحديقة الملاصقة، حيث تم زراعتها بالثيل والورود، إضافة إلى رصفها وعمل ممرات داخلها لتكون متنفساً للمتسوقين ومرتادي المهرجان.

وأشاد مدير مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة المهندس محمد أباحسين، بإقامة المهرجان، مؤكداً أن مثل هذه المهرجانات تعد ثمرة من ثمرات تضافر جهود الجهات الحكومية والجهات الخدمية في المحافظة وقال: "الشكر للجهات المشرفة والمنظمة والمشاركة والمتعاونة والجهات الداعمة لما بذلت من جهود مميزة في سبيل إنجاح المهرجان".

وكان محافظ شقراء قد عقد في مكتبه، اجتماعاً بحضور وكيل المحافظة، مع رئيس بلدية شقراء، ومدير مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة،، وأمين لجنة التنمية السياحية بمحافظة شقراء بشأن مهرجان فلفل شقراء الاول. وتم خلال اللقاء مناقشة الاستعدادات لإقامة المهرجان، ووجّه محافظ شقراء - حينها - بضرورة تضافر الجهود والتعاون مع الجهات ذات العلاقة من أجل إنجاح المهرجان، وتذليل كل الصعاب ليكون المهرجان في أبهى حلة وأكمل وجه.

يُذكر أن المهرجان يقام بتنظيم من محافظة شقراء، ومكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة بمحافظة شقراء، إضافة إلى بلدية محافظة شقراء، وبمشاركة عدد من الجهات الحكومية والأهلية، وحظي المهرجان بمتابعة مباشرة من محافظ شقراء رئيس لجنة التنمية السياحية بالمحافظة عادل بن عبدالله البواردي الذي حرص على أن يكون المهرجان مميزا في تنفيذه وتنظيمه، ومحققا تطلعات مزارعي المحافظة وداعما لهم في تسويق منتجاتهم الزراعية.

اعلان
70 ركناً للمزارعين والأسر المنتجة.. شاهد انطلاقة مميزة لـ"فلفل شقراء"
سبق

انطلقت بمحافظة شقراء فعاليات المهرجان الأول لفلفل شقراء، بمشاركة كبيرة من مزارعي المحافظة والمحافظات المجاورة، وضمن عدد من الفعاليات المصاحبة والمناشط المتنوعة.

وتفصيلاً، افتتح محافظ شقراء المشرف العام على المهرجان عادل بن عبدالله البواردي، فعاليات المهرجان، بحضور وكيل المحافظة مسلط بن ناصر بن سعيدان، ومدير مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة بشقراء المهندس محمد أباحسين ونائب رئيس بلدية شقراء المهندس بندر الشيباني ومدير فرع المالية بشقراء سابقا المهندس علي السبيعي، ومدير إدارة المياه المكلف فايز البلادي، ومعرف آل جوفان الدكتور فلاح الجوفان وأمين لجنة السياحة بالمحافظة نايف الصفق، ونائب المجلس البلدي بشقراء يوسف الشايع وممثل مرور شقراء فايز الرويس، وممثل مستشفى شقراء نايف سعود العصيمي.

ورفع المحافظ الشكر للمولى سبحانه، ثم للحكومة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -حفظهم الله- على تسخير كل الإمكانات البشرية والمادية التي من شأنها تحقيق رفاهية المواطن والمقيم على هذه الأرض المباركة.

كما وجّه الشكر والتقدير للأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض ولنائبه الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز على العناية بالتنمية الشاملة لمحافظات المنطقة وإبراز ما تتميز به من منتجات رزاعية واقتصادية وصناعية وموروثات ثقافية واجتماعية تسهم في نمو هذه البلاد العزيزة على كل قلب مواطن ومقيم، مختتما الشكر لكل الداعمين والمنظمين لهذا المهرجان الذي يتشرف بحضور ومشاركة الجميع، سائلا المولى التوفيق والسداد وأن يحفظ البلاد من كل مكروه.

ويقام المهرجان في صالة البلدية للاجتماعات والمؤتمرات بجوار نادي الوشم التي تتجاوز مساحتها المغلقة المكيفة 2000م2، فيما تحيط بها ساحات شاسعة تم إعدادها وتجهيزها لتنفيذ العديد من الفعاليات.

ويضم المهرجان أكثر من 40 ركناً خصصت للمزارعين لبيع الفلفل، حيث جهزت اللجنة المنظمة مواقع لبيع المنتجات الزراعية من الفلفل الأحمر وتسويقها وتخزينها ونقلها، كما خصصت 30 ركناً للأسر المنتجة لتسويق وبيع المنتجات الأسرية، فيما خصصت أماكن في الساحات الخارجية للجلسات العائلية، وتم تزويدها بالطاولات والكراسي والفرش.

واشتمل المهرجان على صالة كبيرة للضيافة، وأماكن لألعاب الأطفال التي تقدم فعاليات متنوعة طيلة أيام المهرجان، كما خصصت أماكن خارجية لإعداد الأكلات الطازجة، وأخرى للعربات المتنقلة.

وحرص المنظمون للمهرجان على توفير الضيافة المجانية لزوار المهرجان، إضافة لتزويد السوق برجال الأمن لاسيما في مدخل السوق لتوفير الأمان لأطفال المتسوقين بحيث لا يخرج أي طفل من السوق إلا برفقة أسرته.

وقامت البلدية بعمل مدخل للمهرجان وتوسعته وتوصيله بالشارع الرئيس، كما قامت بتحسين الحديقة الملاصقة، حيث تم زراعتها بالثيل والورود، إضافة إلى رصفها وعمل ممرات داخلها لتكون متنفساً للمتسوقين ومرتادي المهرجان.

وأشاد مدير مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة المهندس محمد أباحسين، بإقامة المهرجان، مؤكداً أن مثل هذه المهرجانات تعد ثمرة من ثمرات تضافر جهود الجهات الحكومية والجهات الخدمية في المحافظة وقال: "الشكر للجهات المشرفة والمنظمة والمشاركة والمتعاونة والجهات الداعمة لما بذلت من جهود مميزة في سبيل إنجاح المهرجان".

وكان محافظ شقراء قد عقد في مكتبه، اجتماعاً بحضور وكيل المحافظة، مع رئيس بلدية شقراء، ومدير مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة،، وأمين لجنة التنمية السياحية بمحافظة شقراء بشأن مهرجان فلفل شقراء الاول. وتم خلال اللقاء مناقشة الاستعدادات لإقامة المهرجان، ووجّه محافظ شقراء - حينها - بضرورة تضافر الجهود والتعاون مع الجهات ذات العلاقة من أجل إنجاح المهرجان، وتذليل كل الصعاب ليكون المهرجان في أبهى حلة وأكمل وجه.

يُذكر أن المهرجان يقام بتنظيم من محافظة شقراء، ومكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة بمحافظة شقراء، إضافة إلى بلدية محافظة شقراء، وبمشاركة عدد من الجهات الحكومية والأهلية، وحظي المهرجان بمتابعة مباشرة من محافظ شقراء رئيس لجنة التنمية السياحية بالمحافظة عادل بن عبدالله البواردي الذي حرص على أن يكون المهرجان مميزا في تنفيذه وتنظيمه، ومحققا تطلعات مزارعي المحافظة وداعما لهم في تسويق منتجاتهم الزراعية.

18 يونيو 2021 - 8 ذو القعدة 1442
03:24 PM

70 ركناً للمزارعين والأسر المنتجة.. شاهد انطلاقة مميزة لـ"فلفل شقراء"

مهرجان تقوم عليه جهود تنظيمية ضخمة.. "جلسات عائلية وضيافة وألعاب"

A A A
1
3,823

انطلقت بمحافظة شقراء فعاليات المهرجان الأول لفلفل شقراء، بمشاركة كبيرة من مزارعي المحافظة والمحافظات المجاورة، وضمن عدد من الفعاليات المصاحبة والمناشط المتنوعة.

وتفصيلاً، افتتح محافظ شقراء المشرف العام على المهرجان عادل بن عبدالله البواردي، فعاليات المهرجان، بحضور وكيل المحافظة مسلط بن ناصر بن سعيدان، ومدير مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة بشقراء المهندس محمد أباحسين ونائب رئيس بلدية شقراء المهندس بندر الشيباني ومدير فرع المالية بشقراء سابقا المهندس علي السبيعي، ومدير إدارة المياه المكلف فايز البلادي، ومعرف آل جوفان الدكتور فلاح الجوفان وأمين لجنة السياحة بالمحافظة نايف الصفق، ونائب المجلس البلدي بشقراء يوسف الشايع وممثل مرور شقراء فايز الرويس، وممثل مستشفى شقراء نايف سعود العصيمي.

ورفع المحافظ الشكر للمولى سبحانه، ثم للحكومة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -حفظهم الله- على تسخير كل الإمكانات البشرية والمادية التي من شأنها تحقيق رفاهية المواطن والمقيم على هذه الأرض المباركة.

كما وجّه الشكر والتقدير للأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض ولنائبه الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز على العناية بالتنمية الشاملة لمحافظات المنطقة وإبراز ما تتميز به من منتجات رزاعية واقتصادية وصناعية وموروثات ثقافية واجتماعية تسهم في نمو هذه البلاد العزيزة على كل قلب مواطن ومقيم، مختتما الشكر لكل الداعمين والمنظمين لهذا المهرجان الذي يتشرف بحضور ومشاركة الجميع، سائلا المولى التوفيق والسداد وأن يحفظ البلاد من كل مكروه.

ويقام المهرجان في صالة البلدية للاجتماعات والمؤتمرات بجوار نادي الوشم التي تتجاوز مساحتها المغلقة المكيفة 2000م2، فيما تحيط بها ساحات شاسعة تم إعدادها وتجهيزها لتنفيذ العديد من الفعاليات.

ويضم المهرجان أكثر من 40 ركناً خصصت للمزارعين لبيع الفلفل، حيث جهزت اللجنة المنظمة مواقع لبيع المنتجات الزراعية من الفلفل الأحمر وتسويقها وتخزينها ونقلها، كما خصصت 30 ركناً للأسر المنتجة لتسويق وبيع المنتجات الأسرية، فيما خصصت أماكن في الساحات الخارجية للجلسات العائلية، وتم تزويدها بالطاولات والكراسي والفرش.

واشتمل المهرجان على صالة كبيرة للضيافة، وأماكن لألعاب الأطفال التي تقدم فعاليات متنوعة طيلة أيام المهرجان، كما خصصت أماكن خارجية لإعداد الأكلات الطازجة، وأخرى للعربات المتنقلة.

وحرص المنظمون للمهرجان على توفير الضيافة المجانية لزوار المهرجان، إضافة لتزويد السوق برجال الأمن لاسيما في مدخل السوق لتوفير الأمان لأطفال المتسوقين بحيث لا يخرج أي طفل من السوق إلا برفقة أسرته.

وقامت البلدية بعمل مدخل للمهرجان وتوسعته وتوصيله بالشارع الرئيس، كما قامت بتحسين الحديقة الملاصقة، حيث تم زراعتها بالثيل والورود، إضافة إلى رصفها وعمل ممرات داخلها لتكون متنفساً للمتسوقين ومرتادي المهرجان.

وأشاد مدير مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة المهندس محمد أباحسين، بإقامة المهرجان، مؤكداً أن مثل هذه المهرجانات تعد ثمرة من ثمرات تضافر جهود الجهات الحكومية والجهات الخدمية في المحافظة وقال: "الشكر للجهات المشرفة والمنظمة والمشاركة والمتعاونة والجهات الداعمة لما بذلت من جهود مميزة في سبيل إنجاح المهرجان".

وكان محافظ شقراء قد عقد في مكتبه، اجتماعاً بحضور وكيل المحافظة، مع رئيس بلدية شقراء، ومدير مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة،، وأمين لجنة التنمية السياحية بمحافظة شقراء بشأن مهرجان فلفل شقراء الاول. وتم خلال اللقاء مناقشة الاستعدادات لإقامة المهرجان، ووجّه محافظ شقراء - حينها - بضرورة تضافر الجهود والتعاون مع الجهات ذات العلاقة من أجل إنجاح المهرجان، وتذليل كل الصعاب ليكون المهرجان في أبهى حلة وأكمل وجه.

يُذكر أن المهرجان يقام بتنظيم من محافظة شقراء، ومكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة بمحافظة شقراء، إضافة إلى بلدية محافظة شقراء، وبمشاركة عدد من الجهات الحكومية والأهلية، وحظي المهرجان بمتابعة مباشرة من محافظ شقراء رئيس لجنة التنمية السياحية بالمحافظة عادل بن عبدالله البواردي الذي حرص على أن يكون المهرجان مميزا في تنفيذه وتنظيمه، ومحققا تطلعات مزارعي المحافظة وداعما لهم في تسويق منتجاتهم الزراعية.