مفاجأة "الكلبشة".. قصة ومطالبات بربط مخالفات المواقف بـ"نظام المرور"

معاناة تتبدد بإجبار البائع على دفع قيمتها قبل عملية نقل الملكية.. "سبق" ترصد

يتطلع العديد من المواطنين إلى ربط مخالفات مواقف السيارات في "مشروع مواقف" التابع للبلديات، بنظام المرور ونقل الملكية؛ وذلك لحل مشكلة "كلبشة" السيارات؛ بسبب مخالفات قديمة مسجّلة على المركبة قبل عملية البيع والشراء.

ويتمنى متضررون استحداث نظام يجعل البائع مجبراً على دفع قيمة مخالفة سيارته المتعلقة بمخالفات "مشروع مواقف" قبل عملية نقل الملكية وبيع المركبة، وهو الأمر الذي سيضع حداً لمشكلة "كلبشة" السيارات المخالفة بشكل مفاجئ.

وفي واحدة من القصص التي وقفت عليها "سبق"؛ وجد مواطن بمحافظة الطائف نفسه قبل نحو يومين ملزماً بدفع مخالفة على سيارته لصالح مشروع "موقف مدفوع الأجر للسيارات" أثناء تسوقه في أحد المراكز التجارية بالمحافظة؛ مؤكداً أن المخالفة قديمة قبل أن يتملك المركبة، ولم يكن يعلم عنها قبل شراء السيارة، وهو ما اضطره لدفع مبلغ وقيمته 565 ريالاً لا ذنب له فيه سوى أنه قام بشراء سيارة، ولم يكن يعلم أن عليها مخالفات.

ويروي محمد دحيم المرشدي أحد المتضررين من الشركة المشغلة، قصته، ويقول لـ"سبق": قمتُ بإيقاف سيارتي بطريقة نظامية أمام أحد المراكز التجارية الشهيرة بمحافظة الطائف، وحين انتهيت من التسوق وعدتُ للسيارة تفاجأت بأنها "مكلبشة"، وعند سؤالي الموظف المختص أفاد بأن عليها مخالفة قديمة قبل نحو 4 سنوات.

وأضاف "المرشدي": حاولت أن أوضّح للموظف أن السيارة في ذلك العام لم تكن باسمي ولا ملكيتي، بل باسم شخص آخر، غير أنه أكد وجوبية أن أدفع قيمة المخالفة 565 ريالاً، وهو ما تم بالفعل لتحرير سيارتي.

وطالب المواطن بضرورة وضع حد لهذه المعاناة وإعادة ما دفعه للشركة دون وجه حق، متسائلاً عن أسباب عدم ربط تلك المخالفات بنظام المرور، أو استحداث نظام يجعل البائع مجبراً على دفع قيمة مخالفات سيارته قبل بيعها؛ أسوةً بمخالفات المرور.

اعلان
مفاجأة "الكلبشة".. قصة ومطالبات بربط مخالفات المواقف بـ"نظام المرور"
سبق

يتطلع العديد من المواطنين إلى ربط مخالفات مواقف السيارات في "مشروع مواقف" التابع للبلديات، بنظام المرور ونقل الملكية؛ وذلك لحل مشكلة "كلبشة" السيارات؛ بسبب مخالفات قديمة مسجّلة على المركبة قبل عملية البيع والشراء.

ويتمنى متضررون استحداث نظام يجعل البائع مجبراً على دفع قيمة مخالفة سيارته المتعلقة بمخالفات "مشروع مواقف" قبل عملية نقل الملكية وبيع المركبة، وهو الأمر الذي سيضع حداً لمشكلة "كلبشة" السيارات المخالفة بشكل مفاجئ.

وفي واحدة من القصص التي وقفت عليها "سبق"؛ وجد مواطن بمحافظة الطائف نفسه قبل نحو يومين ملزماً بدفع مخالفة على سيارته لصالح مشروع "موقف مدفوع الأجر للسيارات" أثناء تسوقه في أحد المراكز التجارية بالمحافظة؛ مؤكداً أن المخالفة قديمة قبل أن يتملك المركبة، ولم يكن يعلم عنها قبل شراء السيارة، وهو ما اضطره لدفع مبلغ وقيمته 565 ريالاً لا ذنب له فيه سوى أنه قام بشراء سيارة، ولم يكن يعلم أن عليها مخالفات.

ويروي محمد دحيم المرشدي أحد المتضررين من الشركة المشغلة، قصته، ويقول لـ"سبق": قمتُ بإيقاف سيارتي بطريقة نظامية أمام أحد المراكز التجارية الشهيرة بمحافظة الطائف، وحين انتهيت من التسوق وعدتُ للسيارة تفاجأت بأنها "مكلبشة"، وعند سؤالي الموظف المختص أفاد بأن عليها مخالفة قديمة قبل نحو 4 سنوات.

وأضاف "المرشدي": حاولت أن أوضّح للموظف أن السيارة في ذلك العام لم تكن باسمي ولا ملكيتي، بل باسم شخص آخر، غير أنه أكد وجوبية أن أدفع قيمة المخالفة 565 ريالاً، وهو ما تم بالفعل لتحرير سيارتي.

وطالب المواطن بضرورة وضع حد لهذه المعاناة وإعادة ما دفعه للشركة دون وجه حق، متسائلاً عن أسباب عدم ربط تلك المخالفات بنظام المرور، أو استحداث نظام يجعل البائع مجبراً على دفع قيمة مخالفات سيارته قبل بيعها؛ أسوةً بمخالفات المرور.

13 أغسطس 2021 - 5 محرّم 1443
03:32 PM

مفاجأة "الكلبشة".. قصة ومطالبات بربط مخالفات المواقف بـ"نظام المرور"

معاناة تتبدد بإجبار البائع على دفع قيمتها قبل عملية نقل الملكية.. "سبق" ترصد

A A A
8
23,748

يتطلع العديد من المواطنين إلى ربط مخالفات مواقف السيارات في "مشروع مواقف" التابع للبلديات، بنظام المرور ونقل الملكية؛ وذلك لحل مشكلة "كلبشة" السيارات؛ بسبب مخالفات قديمة مسجّلة على المركبة قبل عملية البيع والشراء.

ويتمنى متضررون استحداث نظام يجعل البائع مجبراً على دفع قيمة مخالفة سيارته المتعلقة بمخالفات "مشروع مواقف" قبل عملية نقل الملكية وبيع المركبة، وهو الأمر الذي سيضع حداً لمشكلة "كلبشة" السيارات المخالفة بشكل مفاجئ.

وفي واحدة من القصص التي وقفت عليها "سبق"؛ وجد مواطن بمحافظة الطائف نفسه قبل نحو يومين ملزماً بدفع مخالفة على سيارته لصالح مشروع "موقف مدفوع الأجر للسيارات" أثناء تسوقه في أحد المراكز التجارية بالمحافظة؛ مؤكداً أن المخالفة قديمة قبل أن يتملك المركبة، ولم يكن يعلم عنها قبل شراء السيارة، وهو ما اضطره لدفع مبلغ وقيمته 565 ريالاً لا ذنب له فيه سوى أنه قام بشراء سيارة، ولم يكن يعلم أن عليها مخالفات.

ويروي محمد دحيم المرشدي أحد المتضررين من الشركة المشغلة، قصته، ويقول لـ"سبق": قمتُ بإيقاف سيارتي بطريقة نظامية أمام أحد المراكز التجارية الشهيرة بمحافظة الطائف، وحين انتهيت من التسوق وعدتُ للسيارة تفاجأت بأنها "مكلبشة"، وعند سؤالي الموظف المختص أفاد بأن عليها مخالفة قديمة قبل نحو 4 سنوات.

وأضاف "المرشدي": حاولت أن أوضّح للموظف أن السيارة في ذلك العام لم تكن باسمي ولا ملكيتي، بل باسم شخص آخر، غير أنه أكد وجوبية أن أدفع قيمة المخالفة 565 ريالاً، وهو ما تم بالفعل لتحرير سيارتي.

وطالب المواطن بضرورة وضع حد لهذه المعاناة وإعادة ما دفعه للشركة دون وجه حق، متسائلاً عن أسباب عدم ربط تلك المخالفات بنظام المرور، أو استحداث نظام يجعل البائع مجبراً على دفع قيمة مخالفات سيارته قبل بيعها؛ أسوةً بمخالفات المرور.