"تقويم التعليم" وجامعة "الإمام" يعتمدان 17 برنامجًا أكاديميًّا

بحضور "السديري" نائب الوزير لشؤون الجامعات

وقعت هيئة تقويم التعليم والتدريب وجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، اليوم، عقودًا لتقويم واعتماد 17 برنامجًا أكاديميًّا، بحضور رئيس مجلس إدارة الهيئة الدكتور خالد بن عبد الله السبتي، ونائب وزير التعليم للجامعات والبحث والابتكار الدكتور محمد بن أحمد السديري، ورئيس الجامعة الدكتور أحمد العامري.

ويأتي هذا الإجراء ضمن خطة الجامعة لاعتماد برامجها قبل حلول عام 2025م، لتحقيق مستهدفات برنامج تنمية القدرات البشرية أحد برامج رؤية 2030.

وتعمل الهيئة وفق رسالتها وأهدافها، وبالتعاون والتكامل مع وزارة التعليم والجامعات السعودية؛ للمساهمة في رفع جودة التعليم وكفاءته لأعلى المستويات العالمية بما يسهم في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 ومستهدفاتها.

ويُعد الاعتماد الأكاديمي أحد الإجراءات والخطوات المهمة للارتقاء بجودة الأداء وجودة المخرجات، ورفع الكفاءة والفاعلية، كما يعزز الثقة في مخرجات مؤسسات التعليم العالي على المستوى المحلي والدولي، وسيسهم في تحسين ترتيب جامعات المملكة على المستوى العالمي، وإعداد المواطن المنافس عالميًّا.

وتسعى الهيئة في أعمالها للتكامل مع برنامج تنمية القدرات البشرية لتحسين جاهزية الشباب لدخول سوق العمل، وضمان المواءمة بين مخرجات التعليم واحتياجات سوق العمل، ولدعم مشاركة أرباب العمل وأصحاب المصلحة في بناء البرامج الأكاديمية وتطويرها وربطها مع احتياجات السوق.

يذكر أن الجامعة قد حصلت على الاعتماد المؤسسي الكامل من الهيئة، بالإضافة إلى الاعتماد البرامجي لـ16 برنامجًا من برامجها.

اعلان
"تقويم التعليم" وجامعة "الإمام" يعتمدان 17 برنامجًا أكاديميًّا
سبق

وقعت هيئة تقويم التعليم والتدريب وجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، اليوم، عقودًا لتقويم واعتماد 17 برنامجًا أكاديميًّا، بحضور رئيس مجلس إدارة الهيئة الدكتور خالد بن عبد الله السبتي، ونائب وزير التعليم للجامعات والبحث والابتكار الدكتور محمد بن أحمد السديري، ورئيس الجامعة الدكتور أحمد العامري.

ويأتي هذا الإجراء ضمن خطة الجامعة لاعتماد برامجها قبل حلول عام 2025م، لتحقيق مستهدفات برنامج تنمية القدرات البشرية أحد برامج رؤية 2030.

وتعمل الهيئة وفق رسالتها وأهدافها، وبالتعاون والتكامل مع وزارة التعليم والجامعات السعودية؛ للمساهمة في رفع جودة التعليم وكفاءته لأعلى المستويات العالمية بما يسهم في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 ومستهدفاتها.

ويُعد الاعتماد الأكاديمي أحد الإجراءات والخطوات المهمة للارتقاء بجودة الأداء وجودة المخرجات، ورفع الكفاءة والفاعلية، كما يعزز الثقة في مخرجات مؤسسات التعليم العالي على المستوى المحلي والدولي، وسيسهم في تحسين ترتيب جامعات المملكة على المستوى العالمي، وإعداد المواطن المنافس عالميًّا.

وتسعى الهيئة في أعمالها للتكامل مع برنامج تنمية القدرات البشرية لتحسين جاهزية الشباب لدخول سوق العمل، وضمان المواءمة بين مخرجات التعليم واحتياجات سوق العمل، ولدعم مشاركة أرباب العمل وأصحاب المصلحة في بناء البرامج الأكاديمية وتطويرها وربطها مع احتياجات السوق.

يذكر أن الجامعة قد حصلت على الاعتماد المؤسسي الكامل من الهيئة، بالإضافة إلى الاعتماد البرامجي لـ16 برنامجًا من برامجها.

23 يونيو 2021 - 13 ذو القعدة 1442
08:20 PM

"تقويم التعليم" وجامعة "الإمام" يعتمدان 17 برنامجًا أكاديميًّا

بحضور "السديري" نائب الوزير لشؤون الجامعات

A A A
2
858

وقعت هيئة تقويم التعليم والتدريب وجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، اليوم، عقودًا لتقويم واعتماد 17 برنامجًا أكاديميًّا، بحضور رئيس مجلس إدارة الهيئة الدكتور خالد بن عبد الله السبتي، ونائب وزير التعليم للجامعات والبحث والابتكار الدكتور محمد بن أحمد السديري، ورئيس الجامعة الدكتور أحمد العامري.

ويأتي هذا الإجراء ضمن خطة الجامعة لاعتماد برامجها قبل حلول عام 2025م، لتحقيق مستهدفات برنامج تنمية القدرات البشرية أحد برامج رؤية 2030.

وتعمل الهيئة وفق رسالتها وأهدافها، وبالتعاون والتكامل مع وزارة التعليم والجامعات السعودية؛ للمساهمة في رفع جودة التعليم وكفاءته لأعلى المستويات العالمية بما يسهم في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 ومستهدفاتها.

ويُعد الاعتماد الأكاديمي أحد الإجراءات والخطوات المهمة للارتقاء بجودة الأداء وجودة المخرجات، ورفع الكفاءة والفاعلية، كما يعزز الثقة في مخرجات مؤسسات التعليم العالي على المستوى المحلي والدولي، وسيسهم في تحسين ترتيب جامعات المملكة على المستوى العالمي، وإعداد المواطن المنافس عالميًّا.

وتسعى الهيئة في أعمالها للتكامل مع برنامج تنمية القدرات البشرية لتحسين جاهزية الشباب لدخول سوق العمل، وضمان المواءمة بين مخرجات التعليم واحتياجات سوق العمل، ولدعم مشاركة أرباب العمل وأصحاب المصلحة في بناء البرامج الأكاديمية وتطويرها وربطها مع احتياجات السوق.

يذكر أن الجامعة قد حصلت على الاعتماد المؤسسي الكامل من الهيئة، بالإضافة إلى الاعتماد البرامجي لـ16 برنامجًا من برامجها.