"العساكر" ينعى "العايش": أحد القادة البارزين ومسيرته حافلة بالمنجزات

قال عنه في تغريدة على حسابه بتويتر: "فيه من سماحة الأخلاق مسيرة عمر"

نعى بدر العساكر مدير المكتب الخاص لسمو ولي العهد، محمد بن عبدالله العايش مساعد وزير الدفاع، الذي انتقل إلى رحمة الله تعالى اليوم، عن عمر يناهز الـ68 عاماً؛ إثر مرض عانى منه، بعد مسيرة حافلة مسطرة بالمنجزات في خدمة الدين والمليك والوطن.

جاء ذلك في تغريدة عبر حسابه الرسمي بمنصة تويتر قال فيها: "رحم الله الأستاذ محمد العايش أحد القادة البارزين، في عمله الإداري والعسكري، مشيراً إلى أنه خدم الوطن بإخلاص في كل موقع، وفيه من سماحة الأخلاق مسيرة عمر.

‏واختتم العساكر تغريدته بالدعاء للفقيد قائلاً: "غفر الله له، وأسكنه الجنة، وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان، إنا لله وإنا إليه راجعون.

وفاة محمد العايش وزارة الدفاع
اعلان
"العساكر" ينعى "العايش": أحد القادة البارزين ومسيرته حافلة بالمنجزات
سبق

نعى بدر العساكر مدير المكتب الخاص لسمو ولي العهد، محمد بن عبدالله العايش مساعد وزير الدفاع، الذي انتقل إلى رحمة الله تعالى اليوم، عن عمر يناهز الـ68 عاماً؛ إثر مرض عانى منه، بعد مسيرة حافلة مسطرة بالمنجزات في خدمة الدين والمليك والوطن.

جاء ذلك في تغريدة عبر حسابه الرسمي بمنصة تويتر قال فيها: "رحم الله الأستاذ محمد العايش أحد القادة البارزين، في عمله الإداري والعسكري، مشيراً إلى أنه خدم الوطن بإخلاص في كل موقع، وفيه من سماحة الأخلاق مسيرة عمر.

‏واختتم العساكر تغريدته بالدعاء للفقيد قائلاً: "غفر الله له، وأسكنه الجنة، وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان، إنا لله وإنا إليه راجعون.

07 أغسطس 2020 - 17 ذو الحجة 1441
09:06 PM
اخر تعديل
05 سبتمبر 2021 - 28 محرّم 1443
06:40 AM

"العساكر" ينعى "العايش": أحد القادة البارزين ومسيرته حافلة بالمنجزات

قال عنه في تغريدة على حسابه بتويتر: "فيه من سماحة الأخلاق مسيرة عمر"

A A A
1
17,150

نعى بدر العساكر مدير المكتب الخاص لسمو ولي العهد، محمد بن عبدالله العايش مساعد وزير الدفاع، الذي انتقل إلى رحمة الله تعالى اليوم، عن عمر يناهز الـ68 عاماً؛ إثر مرض عانى منه، بعد مسيرة حافلة مسطرة بالمنجزات في خدمة الدين والمليك والوطن.

جاء ذلك في تغريدة عبر حسابه الرسمي بمنصة تويتر قال فيها: "رحم الله الأستاذ محمد العايش أحد القادة البارزين، في عمله الإداري والعسكري، مشيراً إلى أنه خدم الوطن بإخلاص في كل موقع، وفيه من سماحة الأخلاق مسيرة عمر.

‏واختتم العساكر تغريدته بالدعاء للفقيد قائلاً: "غفر الله له، وأسكنه الجنة، وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان، إنا لله وإنا إليه راجعون.