افتتاح معرض للمخطوطات النادرة في المسجد النبوي الشريف

"السديس": تاريخنا الوطني والإسلامي يحظى باهتمام ولاة الأمر

برعاية الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز، أمير منطقة المدينة المنورة، أعلن الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، افتتاح المعرض الدائم للمخطوطات النادرة في المسجد النبوي الشريف، بالتعاون مع دارة الملك عبدالعزيز، وذلك مساء يوم الاثنين الموافق 5-6-1442 هـ.

وأوضح الرئيس العام أن التعاون القائم بين الرئاسة العامة ودارة الملك عبدالعزيز يهدف إلى العناية والاهتمام بالنوادر والمآثر الفكرية الثرية من المخطوطات والوثائق.

وبيّن الشيخ السديس أن الرئاسة تسعى إلى إبراز دور المخطوطات عبر التاريخ العربي في حفظ المعلومات وتخزينها وإتاحتها أمام الجميع، مؤكدًا أن تاريخنا الوطني والتاريخ الإسلامي عامة يحظى بعناية ولاة الأمر-حفظهم الله-.

أمير المدينة المنورة الأمير فيصل بن سلمان الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي عبدالرحمن السديس رئاسة شؤون الحرمين المعرض الدائم للمخطوطات النادرة في المسجد النبوي الشريف مخطوطات نادرة المسجد النبوي
اعلان
افتتاح معرض للمخطوطات النادرة في المسجد النبوي الشريف
سبق

برعاية الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز، أمير منطقة المدينة المنورة، أعلن الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، افتتاح المعرض الدائم للمخطوطات النادرة في المسجد النبوي الشريف، بالتعاون مع دارة الملك عبدالعزيز، وذلك مساء يوم الاثنين الموافق 5-6-1442 هـ.

وأوضح الرئيس العام أن التعاون القائم بين الرئاسة العامة ودارة الملك عبدالعزيز يهدف إلى العناية والاهتمام بالنوادر والمآثر الفكرية الثرية من المخطوطات والوثائق.

وبيّن الشيخ السديس أن الرئاسة تسعى إلى إبراز دور المخطوطات عبر التاريخ العربي في حفظ المعلومات وتخزينها وإتاحتها أمام الجميع، مؤكدًا أن تاريخنا الوطني والتاريخ الإسلامي عامة يحظى بعناية ولاة الأمر-حفظهم الله-.

16 يناير 2021 - 3 جمادى الآخر 1442
09:03 PM

افتتاح معرض للمخطوطات النادرة في المسجد النبوي الشريف

"السديس": تاريخنا الوطني والإسلامي يحظى باهتمام ولاة الأمر

A A A
0
2,974

برعاية الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز، أمير منطقة المدينة المنورة، أعلن الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، افتتاح المعرض الدائم للمخطوطات النادرة في المسجد النبوي الشريف، بالتعاون مع دارة الملك عبدالعزيز، وذلك مساء يوم الاثنين الموافق 5-6-1442 هـ.

وأوضح الرئيس العام أن التعاون القائم بين الرئاسة العامة ودارة الملك عبدالعزيز يهدف إلى العناية والاهتمام بالنوادر والمآثر الفكرية الثرية من المخطوطات والوثائق.

وبيّن الشيخ السديس أن الرئاسة تسعى إلى إبراز دور المخطوطات عبر التاريخ العربي في حفظ المعلومات وتخزينها وإتاحتها أمام الجميع، مؤكدًا أن تاريخنا الوطني والتاريخ الإسلامي عامة يحظى بعناية ولاة الأمر-حفظهم الله-.