شاهد.. احتفال معهد ضمد العلمي بأقدم المعلمين والمتقاعدين في جازان

أدباء ومؤرخون وعلماء.. و"زكري": سعيد بحضور هذه النخبة المعطاءة

في بادرة وفاء وعرفان، أقام المعهد العلمي في محافظة ضمد احتفالاً كبيراً في ختام فعالياته التي نفذها في اليوم العالمي للمعلم؛ حيث قامت إدارة المعهد بتكريم أقدم المعلمين في المعاهد العلمية بمنطقة جازان، ومن بينهم من باشر عمله التعليمي منذ ما يزيد على ستين عامًا أي قبل عام ١٣٨٠هـ.

كما كرمت إدارة المعهد المعلمين المتقاعدين في معاهد منطقة جازان، ومن بين أولئك المعلمين مشايخ وأدباء ومؤرخون وعلماء، وعلى رأسهم الشيخ علي بن يحيى البهكلي الذي حضر نيابة عنه ابنه الحسن بهكلي، والشيخ العباس عبدالفتاح المدير الأسبق لمعهد صبياء، والشيخ علي بن أحمد معافا المدير الأسبق لمعهد ضمد، والأديب حجاب بن يحيى الحازمي معلم بمعهد ضمد والرئيس الأسبق لنادي جازان الأدبي.

وقد تم تكريم هذه النخبة التربوية ومعهم معلمو معهد ضمد العلمي في احتفالية أقامها المعهد بتشريف محافظ ضمد عبدالله البراق الذي قال إن المعهد العلمي بضمد يعد واجهة حضارية وتربوية شامخة في المحافظة والمنطقة بصفة عامة، وقد خرج أجيالاً متميزة أسهمت في عجلة التنمية الوطنية في مجالات القضاء والإدارة والتربية ومختلف الحقول.

وفي كلمته بهذه المناسبة، عبر مدير المعهد العلمي بضمد الدكتور إبراهيم بن حسن زكري عن سعادته الغامرة بحضور نخبة من المربين والعلماء ورواد التربية والتعليم في منطقة جازان، قائلاً في كلمته بالحفل أن هذه النخب بذلت وقدمت عطاءات منقطعة النظير في تربية الأجيال التي نراها الآن تسهم باقتدار وكفاءة في حقول التنمية الوطنية والمجتمعية، والفضل في ذلك لله ثم لولاة الأمر وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أمير الثقافة والفكر والتاريخ، وسمو ولي عهده الأمين صاحب الرؤى الوطنية والتنموية الطموحة المتجاوزة، شاكراً مدير جامعة الإمام ووكيل الجامعة لشؤون المعاهد العلمية، وكافة الزملاء في معهد ضمد ومعاهد منطقة جازان.

اليوم العالمي للمعلم
اعلان
شاهد.. احتفال معهد ضمد العلمي بأقدم المعلمين والمتقاعدين في جازان
سبق

في بادرة وفاء وعرفان، أقام المعهد العلمي في محافظة ضمد احتفالاً كبيراً في ختام فعالياته التي نفذها في اليوم العالمي للمعلم؛ حيث قامت إدارة المعهد بتكريم أقدم المعلمين في المعاهد العلمية بمنطقة جازان، ومن بينهم من باشر عمله التعليمي منذ ما يزيد على ستين عامًا أي قبل عام ١٣٨٠هـ.

كما كرمت إدارة المعهد المعلمين المتقاعدين في معاهد منطقة جازان، ومن بين أولئك المعلمين مشايخ وأدباء ومؤرخون وعلماء، وعلى رأسهم الشيخ علي بن يحيى البهكلي الذي حضر نيابة عنه ابنه الحسن بهكلي، والشيخ العباس عبدالفتاح المدير الأسبق لمعهد صبياء، والشيخ علي بن أحمد معافا المدير الأسبق لمعهد ضمد، والأديب حجاب بن يحيى الحازمي معلم بمعهد ضمد والرئيس الأسبق لنادي جازان الأدبي.

وقد تم تكريم هذه النخبة التربوية ومعهم معلمو معهد ضمد العلمي في احتفالية أقامها المعهد بتشريف محافظ ضمد عبدالله البراق الذي قال إن المعهد العلمي بضمد يعد واجهة حضارية وتربوية شامخة في المحافظة والمنطقة بصفة عامة، وقد خرج أجيالاً متميزة أسهمت في عجلة التنمية الوطنية في مجالات القضاء والإدارة والتربية ومختلف الحقول.

وفي كلمته بهذه المناسبة، عبر مدير المعهد العلمي بضمد الدكتور إبراهيم بن حسن زكري عن سعادته الغامرة بحضور نخبة من المربين والعلماء ورواد التربية والتعليم في منطقة جازان، قائلاً في كلمته بالحفل أن هذه النخب بذلت وقدمت عطاءات منقطعة النظير في تربية الأجيال التي نراها الآن تسهم باقتدار وكفاءة في حقول التنمية الوطنية والمجتمعية، والفضل في ذلك لله ثم لولاة الأمر وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أمير الثقافة والفكر والتاريخ، وسمو ولي عهده الأمين صاحب الرؤى الوطنية والتنموية الطموحة المتجاوزة، شاكراً مدير جامعة الإمام ووكيل الجامعة لشؤون المعاهد العلمية، وكافة الزملاء في معهد ضمد ومعاهد منطقة جازان.

11 أكتوبر 2019 - 12 صفر 1441
04:55 PM

شاهد.. احتفال معهد ضمد العلمي بأقدم المعلمين والمتقاعدين في جازان

أدباء ومؤرخون وعلماء.. و"زكري": سعيد بحضور هذه النخبة المعطاءة

A A A
0
485

في بادرة وفاء وعرفان، أقام المعهد العلمي في محافظة ضمد احتفالاً كبيراً في ختام فعالياته التي نفذها في اليوم العالمي للمعلم؛ حيث قامت إدارة المعهد بتكريم أقدم المعلمين في المعاهد العلمية بمنطقة جازان، ومن بينهم من باشر عمله التعليمي منذ ما يزيد على ستين عامًا أي قبل عام ١٣٨٠هـ.

كما كرمت إدارة المعهد المعلمين المتقاعدين في معاهد منطقة جازان، ومن بين أولئك المعلمين مشايخ وأدباء ومؤرخون وعلماء، وعلى رأسهم الشيخ علي بن يحيى البهكلي الذي حضر نيابة عنه ابنه الحسن بهكلي، والشيخ العباس عبدالفتاح المدير الأسبق لمعهد صبياء، والشيخ علي بن أحمد معافا المدير الأسبق لمعهد ضمد، والأديب حجاب بن يحيى الحازمي معلم بمعهد ضمد والرئيس الأسبق لنادي جازان الأدبي.

وقد تم تكريم هذه النخبة التربوية ومعهم معلمو معهد ضمد العلمي في احتفالية أقامها المعهد بتشريف محافظ ضمد عبدالله البراق الذي قال إن المعهد العلمي بضمد يعد واجهة حضارية وتربوية شامخة في المحافظة والمنطقة بصفة عامة، وقد خرج أجيالاً متميزة أسهمت في عجلة التنمية الوطنية في مجالات القضاء والإدارة والتربية ومختلف الحقول.

وفي كلمته بهذه المناسبة، عبر مدير المعهد العلمي بضمد الدكتور إبراهيم بن حسن زكري عن سعادته الغامرة بحضور نخبة من المربين والعلماء ورواد التربية والتعليم في منطقة جازان، قائلاً في كلمته بالحفل أن هذه النخب بذلت وقدمت عطاءات منقطعة النظير في تربية الأجيال التي نراها الآن تسهم باقتدار وكفاءة في حقول التنمية الوطنية والمجتمعية، والفضل في ذلك لله ثم لولاة الأمر وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أمير الثقافة والفكر والتاريخ، وسمو ولي عهده الأمين صاحب الرؤى الوطنية والتنموية الطموحة المتجاوزة، شاكراً مدير جامعة الإمام ووكيل الجامعة لشؤون المعاهد العلمية، وكافة الزملاء في معهد ضمد ومعاهد منطقة جازان.