جامعة جدة تعتمد الخدمات اللوجيستية مجالًا لتركيزها انطلاقًا من أهداف رؤية 2030

في إطار سعيها لأن تكون قائدة على المستويين الوطني والدولي

اعتمدت اللجنة الاستشارية العليا بجامعة جدة، في اجتماعها الذي عقدته برئاسة مدير الجامعة الدكتور عدنان الحميدان، اليوم؛ مجال الخدمات اللوجيستية (Logistics) مجالًا لتركيزها، وذلك في إطار سعيها لأن تكون جامعة قائدة على المستويين الوطني والدولي في أحد التخصصات العلمية ذات التطبيقات واسعة النطاق في مختلف مجالات الحياة الاقتصادية والاجتماعية التي تستطيع من خلالها أن تبدع وتبتكر وتحقق الميزة التنافسية لها، وتكون مرتبطة بقدرات الجامعة وموقعها الجغرافي، بالإضافة إلى وجود مستويات من الطلب على مخرجات الجامعة في هذا المجال.

وجاء اختيار جامعة جدة لهذا المجال لارتباط مجال اللوجستيك بالأهداف الاستراتيجية لرؤية 2030، والتي تتثمل في أن تكون المملكة نقطة التقاء لقارات العالم الثلاث، إضافة إلى الهيكلة الجديدة للجامعة، والتي أسفرت عن وجود قسم أكاديمي متخصص في العلوم المرتبطة بسلسلة الإمداد، ووجود الجامعة بمدينة جدة التي هي العاصمة الاقتصادية للمملكة، وهي محور رئيس لحركة التجارة العالمية، وارتفاع مستويات الطلب على الخدمات اللوجستية نتيجة لزيادة مساهمة أنشطتها في الناتج الوطني الإجمالي للمملكة، كما أن النصيب الأكبر للعديد من الخدمات اللوجستية يمر عبر مدينة جدة؛ مثل الخدمات اللوجستية للحج والعمرة.

وقد حضر اجتماع اللجنة الاستشارية العليا الذي عقد بقاعة الجوهرة بالفيصلية: وكلاء الجامعة وعمداء الكليات ووكلاؤها والعمادات ومديرو العموم بالجامعة.

جامعة جدة
اعلان
جامعة جدة تعتمد الخدمات اللوجيستية مجالًا لتركيزها انطلاقًا من أهداف رؤية 2030
سبق

اعتمدت اللجنة الاستشارية العليا بجامعة جدة، في اجتماعها الذي عقدته برئاسة مدير الجامعة الدكتور عدنان الحميدان، اليوم؛ مجال الخدمات اللوجيستية (Logistics) مجالًا لتركيزها، وذلك في إطار سعيها لأن تكون جامعة قائدة على المستويين الوطني والدولي في أحد التخصصات العلمية ذات التطبيقات واسعة النطاق في مختلف مجالات الحياة الاقتصادية والاجتماعية التي تستطيع من خلالها أن تبدع وتبتكر وتحقق الميزة التنافسية لها، وتكون مرتبطة بقدرات الجامعة وموقعها الجغرافي، بالإضافة إلى وجود مستويات من الطلب على مخرجات الجامعة في هذا المجال.

وجاء اختيار جامعة جدة لهذا المجال لارتباط مجال اللوجستيك بالأهداف الاستراتيجية لرؤية 2030، والتي تتثمل في أن تكون المملكة نقطة التقاء لقارات العالم الثلاث، إضافة إلى الهيكلة الجديدة للجامعة، والتي أسفرت عن وجود قسم أكاديمي متخصص في العلوم المرتبطة بسلسلة الإمداد، ووجود الجامعة بمدينة جدة التي هي العاصمة الاقتصادية للمملكة، وهي محور رئيس لحركة التجارة العالمية، وارتفاع مستويات الطلب على الخدمات اللوجستية نتيجة لزيادة مساهمة أنشطتها في الناتج الوطني الإجمالي للمملكة، كما أن النصيب الأكبر للعديد من الخدمات اللوجستية يمر عبر مدينة جدة؛ مثل الخدمات اللوجستية للحج والعمرة.

وقد حضر اجتماع اللجنة الاستشارية العليا الذي عقد بقاعة الجوهرة بالفيصلية: وكلاء الجامعة وعمداء الكليات ووكلاؤها والعمادات ومديرو العموم بالجامعة.

21 نوفمبر 2019 - 24 ربيع الأول 1441
10:45 PM

جامعة جدة تعتمد الخدمات اللوجيستية مجالًا لتركيزها انطلاقًا من أهداف رؤية 2030

في إطار سعيها لأن تكون قائدة على المستويين الوطني والدولي

A A A
0
158

اعتمدت اللجنة الاستشارية العليا بجامعة جدة، في اجتماعها الذي عقدته برئاسة مدير الجامعة الدكتور عدنان الحميدان، اليوم؛ مجال الخدمات اللوجيستية (Logistics) مجالًا لتركيزها، وذلك في إطار سعيها لأن تكون جامعة قائدة على المستويين الوطني والدولي في أحد التخصصات العلمية ذات التطبيقات واسعة النطاق في مختلف مجالات الحياة الاقتصادية والاجتماعية التي تستطيع من خلالها أن تبدع وتبتكر وتحقق الميزة التنافسية لها، وتكون مرتبطة بقدرات الجامعة وموقعها الجغرافي، بالإضافة إلى وجود مستويات من الطلب على مخرجات الجامعة في هذا المجال.

وجاء اختيار جامعة جدة لهذا المجال لارتباط مجال اللوجستيك بالأهداف الاستراتيجية لرؤية 2030، والتي تتثمل في أن تكون المملكة نقطة التقاء لقارات العالم الثلاث، إضافة إلى الهيكلة الجديدة للجامعة، والتي أسفرت عن وجود قسم أكاديمي متخصص في العلوم المرتبطة بسلسلة الإمداد، ووجود الجامعة بمدينة جدة التي هي العاصمة الاقتصادية للمملكة، وهي محور رئيس لحركة التجارة العالمية، وارتفاع مستويات الطلب على الخدمات اللوجستية نتيجة لزيادة مساهمة أنشطتها في الناتج الوطني الإجمالي للمملكة، كما أن النصيب الأكبر للعديد من الخدمات اللوجستية يمر عبر مدينة جدة؛ مثل الخدمات اللوجستية للحج والعمرة.

وقد حضر اجتماع اللجنة الاستشارية العليا الذي عقد بقاعة الجوهرة بالفيصلية: وكلاء الجامعة وعمداء الكليات ووكلاؤها والعمادات ومديرو العموم بالجامعة.