"العُمري": ذكرى بيعة المليك من أعظم صور التلاحم بين القيادة والشعب

مجددًا الولاء والسمع والطاعة وفاء للقيادة الحكيمة لخدمة الدين والوطن

رفع المدير التنفيذي لجمعية نفع الخيرية بمنطقة مكة المكرمة صالح بن ناصر العمري، أصالة عن نفسه، ونيابة عن أعضاء الجمعية العمومية ومجلس إدارة الجمعية، صادق التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ـ حفظه الله ـ، وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ـ حفظه الله ـ، وإلى أفراد الأسرة المالكة الكريمة، والشعب السعودي الوفي؛ بمناسبة الذكرى السادسة لمبايعة خادم الحرمين الشريفين، وأكد أن هذه الذكرى الغالية هي بحد ذاتها استمرار وفاء بين القيادة والشعب في صورة من أعظم صور التلاحم والعطاء.

وبيّن "العمري" في تصريح بهذه المناسبة أن ما تحقق للمملكة -ولله الحمد- في ظل عهد زاهر يُعدّ فخرًا واعتزازًا بقيادة واعية حكيمة، ارتقت بالمملكة العربية السعودية قيادة وشعبًا إلى مكانة متقدمة على الساحة العربية والإسلامية والعالمية بفضل الله تعالى، ثم بفضل السياسة الحكيمة التي رسمها الملك سلمان بن عبدالعزيز، وحرصه - حفظه الله - على استتباب الأمن والأمان والاستقرار والسلام في العالم أجمع انطلاقًا من رسالة الدين الإسلامي الحنيف.

ودعا الله تعالى أن يسبغ على مليكنا المفدى نعمة الصحة والعافية، وعلى وطننا الغالي نعمة الأمن والأمان ونحن مجددون الولاء والسمع والطاعة وفاء للقيادة الحكيمة والمخلصة لخدمة الدين والوطن والأمة.

اعلان
"العُمري": ذكرى بيعة المليك من أعظم صور التلاحم بين القيادة والشعب
سبق

رفع المدير التنفيذي لجمعية نفع الخيرية بمنطقة مكة المكرمة صالح بن ناصر العمري، أصالة عن نفسه، ونيابة عن أعضاء الجمعية العمومية ومجلس إدارة الجمعية، صادق التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ـ حفظه الله ـ، وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ـ حفظه الله ـ، وإلى أفراد الأسرة المالكة الكريمة، والشعب السعودي الوفي؛ بمناسبة الذكرى السادسة لمبايعة خادم الحرمين الشريفين، وأكد أن هذه الذكرى الغالية هي بحد ذاتها استمرار وفاء بين القيادة والشعب في صورة من أعظم صور التلاحم والعطاء.

وبيّن "العمري" في تصريح بهذه المناسبة أن ما تحقق للمملكة -ولله الحمد- في ظل عهد زاهر يُعدّ فخرًا واعتزازًا بقيادة واعية حكيمة، ارتقت بالمملكة العربية السعودية قيادة وشعبًا إلى مكانة متقدمة على الساحة العربية والإسلامية والعالمية بفضل الله تعالى، ثم بفضل السياسة الحكيمة التي رسمها الملك سلمان بن عبدالعزيز، وحرصه - حفظه الله - على استتباب الأمن والأمان والاستقرار والسلام في العالم أجمع انطلاقًا من رسالة الدين الإسلامي الحنيف.

ودعا الله تعالى أن يسبغ على مليكنا المفدى نعمة الصحة والعافية، وعلى وطننا الغالي نعمة الأمن والأمان ونحن مجددون الولاء والسمع والطاعة وفاء للقيادة الحكيمة والمخلصة لخدمة الدين والوطن والأمة.

19 نوفمبر 2020 - 4 ربيع الآخر 1442
12:01 AM

"العُمري": ذكرى بيعة المليك من أعظم صور التلاحم بين القيادة والشعب

مجددًا الولاء والسمع والطاعة وفاء للقيادة الحكيمة لخدمة الدين والوطن

A A A
0
263

رفع المدير التنفيذي لجمعية نفع الخيرية بمنطقة مكة المكرمة صالح بن ناصر العمري، أصالة عن نفسه، ونيابة عن أعضاء الجمعية العمومية ومجلس إدارة الجمعية، صادق التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ـ حفظه الله ـ، وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ـ حفظه الله ـ، وإلى أفراد الأسرة المالكة الكريمة، والشعب السعودي الوفي؛ بمناسبة الذكرى السادسة لمبايعة خادم الحرمين الشريفين، وأكد أن هذه الذكرى الغالية هي بحد ذاتها استمرار وفاء بين القيادة والشعب في صورة من أعظم صور التلاحم والعطاء.

وبيّن "العمري" في تصريح بهذه المناسبة أن ما تحقق للمملكة -ولله الحمد- في ظل عهد زاهر يُعدّ فخرًا واعتزازًا بقيادة واعية حكيمة، ارتقت بالمملكة العربية السعودية قيادة وشعبًا إلى مكانة متقدمة على الساحة العربية والإسلامية والعالمية بفضل الله تعالى، ثم بفضل السياسة الحكيمة التي رسمها الملك سلمان بن عبدالعزيز، وحرصه - حفظه الله - على استتباب الأمن والأمان والاستقرار والسلام في العالم أجمع انطلاقًا من رسالة الدين الإسلامي الحنيف.

ودعا الله تعالى أن يسبغ على مليكنا المفدى نعمة الصحة والعافية، وعلى وطننا الغالي نعمة الأمن والأمان ونحن مجددون الولاء والسمع والطاعة وفاء للقيادة الحكيمة والمخلصة لخدمة الدين والوطن والأمة.