ولي العهد يصل أرض الوطن بعد جولة شملت كلاً من الولايات المتحدة وفرنسا وإسبانيا

بحث خلالها مع قادة تلك الدول العلاقات الثنائية وتوقيع العديد من الاتفاقيات والبرامج

وصل بسلامة الله وحفظه إلى أرض الوطن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، في أعقاب جولة شملت كلاً من الولايات المتحدة الأمريكية، وجمهورية فرنسا، ومملكة إسبانيا، بناء على توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله -، بحث خلالها سموه مع قادة تلك الدول العلاقات الثنائية بين المملكة العربية السعودية وتلك الدول، وتم توقيع العديد من الاتفاقيات والبرامج الثنائية معها، كما تم خلال تلك الزيارات مناقشة القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

حفظ الله سموه الكريم في حله وترحاله.

ولي العهد محمد بن سلمان جولة الأمير محمد بن سلمان
اعلان
ولي العهد يصل أرض الوطن بعد جولة شملت كلاً من الولايات المتحدة وفرنسا وإسبانيا
سبق

وصل بسلامة الله وحفظه إلى أرض الوطن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، في أعقاب جولة شملت كلاً من الولايات المتحدة الأمريكية، وجمهورية فرنسا، ومملكة إسبانيا، بناء على توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله -، بحث خلالها سموه مع قادة تلك الدول العلاقات الثنائية بين المملكة العربية السعودية وتلك الدول، وتم توقيع العديد من الاتفاقيات والبرامج الثنائية معها، كما تم خلال تلك الزيارات مناقشة القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

حفظ الله سموه الكريم في حله وترحاله.

13 إبريل 2018 - 27 رجب 1439
04:58 AM
اخر تعديل
27 أغسطس 2018 - 16 ذو الحجة 1439
05:23 PM

ولي العهد يصل أرض الوطن بعد جولة شملت كلاً من الولايات المتحدة وفرنسا وإسبانيا

بحث خلالها مع قادة تلك الدول العلاقات الثنائية وتوقيع العديد من الاتفاقيات والبرامج

A A A
188
104,116

وصل بسلامة الله وحفظه إلى أرض الوطن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، في أعقاب جولة شملت كلاً من الولايات المتحدة الأمريكية، وجمهورية فرنسا، ومملكة إسبانيا، بناء على توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله -، بحث خلالها سموه مع قادة تلك الدول العلاقات الثنائية بين المملكة العربية السعودية وتلك الدول، وتم توقيع العديد من الاتفاقيات والبرامج الثنائية معها، كما تم خلال تلك الزيارات مناقشة القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

حفظ الله سموه الكريم في حله وترحاله.