شباب حزب النهضة يطالب "الغنوشي" بتغليب مصلحة تونس

لفتوا إلى أن خياراته لم تكن نابعة من حاجات المواطنين

طالب شباب حزب "حركة النهضة" التونسي، اليوم (السبت)، قيادة حزبهم بحل المكتب التنفيذي للحزب؛ لفشل خياراته بتلبية حاجات التونسيين، داعين راشد الغنوشي إلى تغليب مصلحة تونس.

وذكر 130 شابًا في بيان حمل عنوان "تصحيح المسار"، ومن بينهم عدد من النواب، أن تونس تمر بمنعطف تاريخي أفضى إلى اتخاذ رئيس الجمهورية إجراءات استثنائية، قوبلت بترحيب شعبي كما أثارت تحفظ جزء من النخبة السياسية والقانونية.

وأضافوا أن هذه الوضعية الحرجة، التي لا يخفى على أحد منا أن حزبنا كان عنصرًا أساسيًا فيها، تضعنا أمام حتمية المرور إلى خيارات موجعة لا مفر منها، سواء كان ذلك من منطلق تحمل المسؤولية وتجنب أخطاء الماضي، أو استجابة للضغط الشعبي.

وطالبوا القيادة الحالية لحركة النهضة بتحمل المسؤولية عن التقصير في تحقيق مطالب الشعب التونسي، وتفهم حالة الاحتقان والغليان، حيث لم تكن خيارات الحزب السياسية والاقتصادية والاجتماعية وطريقة إدارتها للتحالفات والأزمات السياسية ناجعة في تلبية حاجات المواطن.

كما طالبوا مجلس الشورى الوطني بتحمل مسؤوليته وحل المكتب التنفيذي للحزب فورًا، وتكليف خلية أزمة قادرة على التعاطي مع الوضعية الحادة التي تعيشها تونس لتأمين العودة السريعة لنشاط المؤسسات الدستورية.

تونس
اعلان
شباب حزب النهضة يطالب "الغنوشي" بتغليب مصلحة تونس
سبق

طالب شباب حزب "حركة النهضة" التونسي، اليوم (السبت)، قيادة حزبهم بحل المكتب التنفيذي للحزب؛ لفشل خياراته بتلبية حاجات التونسيين، داعين راشد الغنوشي إلى تغليب مصلحة تونس.

وذكر 130 شابًا في بيان حمل عنوان "تصحيح المسار"، ومن بينهم عدد من النواب، أن تونس تمر بمنعطف تاريخي أفضى إلى اتخاذ رئيس الجمهورية إجراءات استثنائية، قوبلت بترحيب شعبي كما أثارت تحفظ جزء من النخبة السياسية والقانونية.

وأضافوا أن هذه الوضعية الحرجة، التي لا يخفى على أحد منا أن حزبنا كان عنصرًا أساسيًا فيها، تضعنا أمام حتمية المرور إلى خيارات موجعة لا مفر منها، سواء كان ذلك من منطلق تحمل المسؤولية وتجنب أخطاء الماضي، أو استجابة للضغط الشعبي.

وطالبوا القيادة الحالية لحركة النهضة بتحمل المسؤولية عن التقصير في تحقيق مطالب الشعب التونسي، وتفهم حالة الاحتقان والغليان، حيث لم تكن خيارات الحزب السياسية والاقتصادية والاجتماعية وطريقة إدارتها للتحالفات والأزمات السياسية ناجعة في تلبية حاجات المواطن.

كما طالبوا مجلس الشورى الوطني بتحمل مسؤوليته وحل المكتب التنفيذي للحزب فورًا، وتكليف خلية أزمة قادرة على التعاطي مع الوضعية الحادة التي تعيشها تونس لتأمين العودة السريعة لنشاط المؤسسات الدستورية.

31 يوليو 2021 - 21 ذو الحجة 1442
09:19 PM

شباب حزب النهضة يطالب "الغنوشي" بتغليب مصلحة تونس

لفتوا إلى أن خياراته لم تكن نابعة من حاجات المواطنين

A A A
0
679

طالب شباب حزب "حركة النهضة" التونسي، اليوم (السبت)، قيادة حزبهم بحل المكتب التنفيذي للحزب؛ لفشل خياراته بتلبية حاجات التونسيين، داعين راشد الغنوشي إلى تغليب مصلحة تونس.

وذكر 130 شابًا في بيان حمل عنوان "تصحيح المسار"، ومن بينهم عدد من النواب، أن تونس تمر بمنعطف تاريخي أفضى إلى اتخاذ رئيس الجمهورية إجراءات استثنائية، قوبلت بترحيب شعبي كما أثارت تحفظ جزء من النخبة السياسية والقانونية.

وأضافوا أن هذه الوضعية الحرجة، التي لا يخفى على أحد منا أن حزبنا كان عنصرًا أساسيًا فيها، تضعنا أمام حتمية المرور إلى خيارات موجعة لا مفر منها، سواء كان ذلك من منطلق تحمل المسؤولية وتجنب أخطاء الماضي، أو استجابة للضغط الشعبي.

وطالبوا القيادة الحالية لحركة النهضة بتحمل المسؤولية عن التقصير في تحقيق مطالب الشعب التونسي، وتفهم حالة الاحتقان والغليان، حيث لم تكن خيارات الحزب السياسية والاقتصادية والاجتماعية وطريقة إدارتها للتحالفات والأزمات السياسية ناجعة في تلبية حاجات المواطن.

كما طالبوا مجلس الشورى الوطني بتحمل مسؤوليته وحل المكتب التنفيذي للحزب فورًا، وتكليف خلية أزمة قادرة على التعاطي مع الوضعية الحادة التي تعيشها تونس لتأمين العودة السريعة لنشاط المؤسسات الدستورية.