هذا التطبيق استخدم لـ"حصار الكونجرس".. "أبل" تُعَلّقه والمهلة 24 ساعة

فيما أكدت الشركة أنه لا مكان بمنصاتها للتهديد بالعنف والنشاط غير القانوني

علّقت شركة "أبل" تطبيق "بارلير" من متجر تطبيقاتها، الأحد، مؤكدة أنه استخدم لتنسيق حصار مبنى الكونجرس الأمريكي، الأربعاء الماضي.

وقالت الشركة في بيان: إن "خدمة شبكة التواصل الاجتماعي لم تتخذ التدابير الكافية لمنع انتشار المنشورات التي تحرض على العنف".

وأضافت: "لا يوجد مكان على منصاتنا للتهديدات بالعنف والنشاط غير القانوني".

ومنحت "أبل"، الخدمة 24 ساعة لتقديم خطة تعديل تفصيلية للبرنامج.

وقالت مصنع آيفون، في بيان: "علقنا بارلير إلى أن يحلوا هذه المشكلات"؛ وفق "العين" الإخبارية.

وكان محتجون من أنصار الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، قد حاصروا واقتحموا مبنى الكابيتول، في أسوأ اعتداء على رمز الديمقراطية الأمريكية منذ أكثر من 200 عام؛ في محاولة لتعطيل جلسة التصديق على فوز جو بايدن بالانتخابات.

وحطم المتظاهرون النوافذ وتسلقوا الأسوار ليشقوا طريقهم إلى داخل مبنى الكونجرس؛ حيث تجولوا في الممرات واشتبكوا مع الشرطة وسرقوا ونهبوا وحطموا الأبواب والأثاث داخله.

وقالت الشرطة: إن الهجوم أسفر عن مقتل 5 أشخاص -منهم امرأة- بعيار ناري وثلاثة أشخاص بسبب طوارئ طبية، وشرطي.

شركة أبل تطبيق بارلير
اعلان
هذا التطبيق استخدم لـ"حصار الكونجرس".. "أبل" تُعَلّقه والمهلة 24 ساعة
سبق

علّقت شركة "أبل" تطبيق "بارلير" من متجر تطبيقاتها، الأحد، مؤكدة أنه استخدم لتنسيق حصار مبنى الكونجرس الأمريكي، الأربعاء الماضي.

وقالت الشركة في بيان: إن "خدمة شبكة التواصل الاجتماعي لم تتخذ التدابير الكافية لمنع انتشار المنشورات التي تحرض على العنف".

وأضافت: "لا يوجد مكان على منصاتنا للتهديدات بالعنف والنشاط غير القانوني".

ومنحت "أبل"، الخدمة 24 ساعة لتقديم خطة تعديل تفصيلية للبرنامج.

وقالت مصنع آيفون، في بيان: "علقنا بارلير إلى أن يحلوا هذه المشكلات"؛ وفق "العين" الإخبارية.

وكان محتجون من أنصار الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، قد حاصروا واقتحموا مبنى الكابيتول، في أسوأ اعتداء على رمز الديمقراطية الأمريكية منذ أكثر من 200 عام؛ في محاولة لتعطيل جلسة التصديق على فوز جو بايدن بالانتخابات.

وحطم المتظاهرون النوافذ وتسلقوا الأسوار ليشقوا طريقهم إلى داخل مبنى الكونجرس؛ حيث تجولوا في الممرات واشتبكوا مع الشرطة وسرقوا ونهبوا وحطموا الأبواب والأثاث داخله.

وقالت الشرطة: إن الهجوم أسفر عن مقتل 5 أشخاص -منهم امرأة- بعيار ناري وثلاثة أشخاص بسبب طوارئ طبية، وشرطي.

10 يناير 2021 - 26 جمادى الأول 1442
11:55 AM

هذا التطبيق استخدم لـ"حصار الكونجرس".. "أبل" تُعَلّقه والمهلة 24 ساعة

فيما أكدت الشركة أنه لا مكان بمنصاتها للتهديد بالعنف والنشاط غير القانوني

A A A
1
3,148

علّقت شركة "أبل" تطبيق "بارلير" من متجر تطبيقاتها، الأحد، مؤكدة أنه استخدم لتنسيق حصار مبنى الكونجرس الأمريكي، الأربعاء الماضي.

وقالت الشركة في بيان: إن "خدمة شبكة التواصل الاجتماعي لم تتخذ التدابير الكافية لمنع انتشار المنشورات التي تحرض على العنف".

وأضافت: "لا يوجد مكان على منصاتنا للتهديدات بالعنف والنشاط غير القانوني".

ومنحت "أبل"، الخدمة 24 ساعة لتقديم خطة تعديل تفصيلية للبرنامج.

وقالت مصنع آيفون، في بيان: "علقنا بارلير إلى أن يحلوا هذه المشكلات"؛ وفق "العين" الإخبارية.

وكان محتجون من أنصار الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، قد حاصروا واقتحموا مبنى الكابيتول، في أسوأ اعتداء على رمز الديمقراطية الأمريكية منذ أكثر من 200 عام؛ في محاولة لتعطيل جلسة التصديق على فوز جو بايدن بالانتخابات.

وحطم المتظاهرون النوافذ وتسلقوا الأسوار ليشقوا طريقهم إلى داخل مبنى الكونجرس؛ حيث تجولوا في الممرات واشتبكوا مع الشرطة وسرقوا ونهبوا وحطموا الأبواب والأثاث داخله.

وقالت الشرطة: إن الهجوم أسفر عن مقتل 5 أشخاص -منهم امرأة- بعيار ناري وثلاثة أشخاص بسبب طوارئ طبية، وشرطي.