أنباء عن زيارة وفد دبلوماسي وأمني تركي إلى مصر.. غداً

إجراء محادثات على مستوى مساعدي وزيري الخارجية

نقلت "الشرق" عن مصدر مصري وصفته بـ"المطلع"، أن وفداً دبلوماسياً وأمنياً تركياً سيصل إلى العاصمة القاهرة غدًا (الثلاثاء)؛ للاجتماع بمسؤولين مصريين.

وذكر المصدر أن "الوفد المصري سيطرح خلال لقاء نظيره التركي ملفات عدة، أبرزها ضرورة بدء وقف التدخل التركي في شؤون سوريا وليبيا، والعمل على إخراج المرتزقة من البلدين".

وأشارت "الشرق" إلى أن المباحثات المصرية ـ التركية ستجري الأربعاء، على مستوى مساعدي وزيري خارجية الدولتين، ويترأس الوفد التركي نائب وزير الخارجية سادات أونال، وذلك لبحث تطبيع العلاقات بين البلدين، التي شهدت توتراً منذ عام 2013.

وصرح وزير التجارة التركي محمد موش، في وقت سابق اليوم، أنه "رغم الخلافات السياسية، فإن القاهرة لا تزال أكبر شريك تجاري إفريقي لتركيا، إذ بلغت قيمة التجارة 4.86 مليار دولار العام الماضي، بانخفاض طفيف عن عام 2012".

اعلان
أنباء عن زيارة وفد دبلوماسي وأمني تركي إلى مصر.. غداً
سبق

نقلت "الشرق" عن مصدر مصري وصفته بـ"المطلع"، أن وفداً دبلوماسياً وأمنياً تركياً سيصل إلى العاصمة القاهرة غدًا (الثلاثاء)؛ للاجتماع بمسؤولين مصريين.

وذكر المصدر أن "الوفد المصري سيطرح خلال لقاء نظيره التركي ملفات عدة، أبرزها ضرورة بدء وقف التدخل التركي في شؤون سوريا وليبيا، والعمل على إخراج المرتزقة من البلدين".

وأشارت "الشرق" إلى أن المباحثات المصرية ـ التركية ستجري الأربعاء، على مستوى مساعدي وزيري خارجية الدولتين، ويترأس الوفد التركي نائب وزير الخارجية سادات أونال، وذلك لبحث تطبيع العلاقات بين البلدين، التي شهدت توتراً منذ عام 2013.

وصرح وزير التجارة التركي محمد موش، في وقت سابق اليوم، أنه "رغم الخلافات السياسية، فإن القاهرة لا تزال أكبر شريك تجاري إفريقي لتركيا، إذ بلغت قيمة التجارة 4.86 مليار دولار العام الماضي، بانخفاض طفيف عن عام 2012".

03 مايو 2021 - 21 رمضان 1442
05:11 PM

أنباء عن زيارة وفد دبلوماسي وأمني تركي إلى مصر.. غداً

إجراء محادثات على مستوى مساعدي وزيري الخارجية

A A A
2
1,711

نقلت "الشرق" عن مصدر مصري وصفته بـ"المطلع"، أن وفداً دبلوماسياً وأمنياً تركياً سيصل إلى العاصمة القاهرة غدًا (الثلاثاء)؛ للاجتماع بمسؤولين مصريين.

وذكر المصدر أن "الوفد المصري سيطرح خلال لقاء نظيره التركي ملفات عدة، أبرزها ضرورة بدء وقف التدخل التركي في شؤون سوريا وليبيا، والعمل على إخراج المرتزقة من البلدين".

وأشارت "الشرق" إلى أن المباحثات المصرية ـ التركية ستجري الأربعاء، على مستوى مساعدي وزيري خارجية الدولتين، ويترأس الوفد التركي نائب وزير الخارجية سادات أونال، وذلك لبحث تطبيع العلاقات بين البلدين، التي شهدت توتراً منذ عام 2013.

وصرح وزير التجارة التركي محمد موش، في وقت سابق اليوم، أنه "رغم الخلافات السياسية، فإن القاهرة لا تزال أكبر شريك تجاري إفريقي لتركيا، إذ بلغت قيمة التجارة 4.86 مليار دولار العام الماضي، بانخفاض طفيف عن عام 2012".