وزير الصحة يعتذر عن عدم قدرته على مقابلة جميع المواطنين بالحدود الشمالية

‏قال: أعدهم بتطوير الخدمات الصحية بالمنطقة حسب توجيهات خادم الحرمين الشريفين

عبر وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة عن اعتذاره الشديد لعدم قدرته على مقابلة جميع المواطنين أثناء زيارته للحدود الشمالية يوم الخميس الماضي؛ حيث كان في طور الانتقال إلى موقع آخر لافتتاح مشروع صحي يخدم المنطقة.

حيث قال وزير الصحة: "أشكر كل المواطنين الذين قابلتهم في عرعر على صراحتهم بنقل همومهم، وأعتذر للبقية الذين لم أتمكن من مقابلتهم، ونحن مهتمون بشكاويهم وهمومهم، وأعدهم جميعاً بتطوير الخدمات الصحية فى المنطقة، حسب توجيهات خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين بتقديمه أفضل الخدمات الصحية في جميع المناطق".

وأضاف وزير الصحة الربيعة أنه "تشهد منطقة الحدود الشمالية تقدمًا ملحوظًا في الخدمات الصحية؛ حيث تم خلال عام 2017م افتتاح مركز للقلب أجري به 110 عمليات قلب مفتوح، وأكثر من 1300 عملية قسطرة قلبية، وتم خلال الزيارة افتتاح مركزين لعلاج أمراض السرطان؛ أحدهما للكبار، وآخر للصغار. ونظرًا لتطور الخدمات الصحية هناك، انخفضت الإحالات لخارج المنطقة بنسبة 50٪".

وبيَّن الوزير أنه مع افتتاح مراكز علاج أمراض السرطان فمتوقع أن تنخفض نسبة الإحالات فى الفترة المقبلة بشكل كبير، كما تم إطلاق تطبيق "صحة" الذي يمكن جميع المواطنين في الحدود الشمالية من الحصول على استشارة طبية مرئيّة مباشرة من جوالاتهم في منازلهم، كما تم افتتاح مركز لجراحة السمنة وآخر لاضطرابات النمو والسلوك، وما زلنا نعمل على تطوير الخدمات الصحية في منطقة الحدود الشمالية وباقي مناطق المملكة لنصل إلى أفضل الخدمات المقدمة للمواطنين".

يشار إلى أن عدد الأسرَّة في منطقة الحدود الشمالية يصل إلى 1600 سرير، ونسبة الأشغال فيها في حدود 60٪، وتم اعتماد ثلاثة برامج للبورد السعودي تساعد في ضخ متخصصين صحيين للعمل في مستشفيات المنطقة.

وأبدى كثير من أهالي منطقة الحدود الشمالية استياءهم وتذمرهم لعدم مقابلة وزير الصحة لهم أثناء زيارته للمنطقة.

اعلان
وزير الصحة يعتذر عن عدم قدرته على مقابلة جميع المواطنين بالحدود الشمالية
سبق

عبر وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة عن اعتذاره الشديد لعدم قدرته على مقابلة جميع المواطنين أثناء زيارته للحدود الشمالية يوم الخميس الماضي؛ حيث كان في طور الانتقال إلى موقع آخر لافتتاح مشروع صحي يخدم المنطقة.

حيث قال وزير الصحة: "أشكر كل المواطنين الذين قابلتهم في عرعر على صراحتهم بنقل همومهم، وأعتذر للبقية الذين لم أتمكن من مقابلتهم، ونحن مهتمون بشكاويهم وهمومهم، وأعدهم جميعاً بتطوير الخدمات الصحية فى المنطقة، حسب توجيهات خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين بتقديمه أفضل الخدمات الصحية في جميع المناطق".

وأضاف وزير الصحة الربيعة أنه "تشهد منطقة الحدود الشمالية تقدمًا ملحوظًا في الخدمات الصحية؛ حيث تم خلال عام 2017م افتتاح مركز للقلب أجري به 110 عمليات قلب مفتوح، وأكثر من 1300 عملية قسطرة قلبية، وتم خلال الزيارة افتتاح مركزين لعلاج أمراض السرطان؛ أحدهما للكبار، وآخر للصغار. ونظرًا لتطور الخدمات الصحية هناك، انخفضت الإحالات لخارج المنطقة بنسبة 50٪".

وبيَّن الوزير أنه مع افتتاح مراكز علاج أمراض السرطان فمتوقع أن تنخفض نسبة الإحالات فى الفترة المقبلة بشكل كبير، كما تم إطلاق تطبيق "صحة" الذي يمكن جميع المواطنين في الحدود الشمالية من الحصول على استشارة طبية مرئيّة مباشرة من جوالاتهم في منازلهم، كما تم افتتاح مركز لجراحة السمنة وآخر لاضطرابات النمو والسلوك، وما زلنا نعمل على تطوير الخدمات الصحية في منطقة الحدود الشمالية وباقي مناطق المملكة لنصل إلى أفضل الخدمات المقدمة للمواطنين".

يشار إلى أن عدد الأسرَّة في منطقة الحدود الشمالية يصل إلى 1600 سرير، ونسبة الأشغال فيها في حدود 60٪، وتم اعتماد ثلاثة برامج للبورد السعودي تساعد في ضخ متخصصين صحيين للعمل في مستشفيات المنطقة.

وأبدى كثير من أهالي منطقة الحدود الشمالية استياءهم وتذمرهم لعدم مقابلة وزير الصحة لهم أثناء زيارته للمنطقة.

31 ديسمبر 2017 - 13 ربيع الآخر 1439
12:04 AM

وزير الصحة يعتذر عن عدم قدرته على مقابلة جميع المواطنين بالحدود الشمالية

‏قال: أعدهم بتطوير الخدمات الصحية بالمنطقة حسب توجيهات خادم الحرمين الشريفين

A A A
11
16,521

عبر وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة عن اعتذاره الشديد لعدم قدرته على مقابلة جميع المواطنين أثناء زيارته للحدود الشمالية يوم الخميس الماضي؛ حيث كان في طور الانتقال إلى موقع آخر لافتتاح مشروع صحي يخدم المنطقة.

حيث قال وزير الصحة: "أشكر كل المواطنين الذين قابلتهم في عرعر على صراحتهم بنقل همومهم، وأعتذر للبقية الذين لم أتمكن من مقابلتهم، ونحن مهتمون بشكاويهم وهمومهم، وأعدهم جميعاً بتطوير الخدمات الصحية فى المنطقة، حسب توجيهات خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين بتقديمه أفضل الخدمات الصحية في جميع المناطق".

وأضاف وزير الصحة الربيعة أنه "تشهد منطقة الحدود الشمالية تقدمًا ملحوظًا في الخدمات الصحية؛ حيث تم خلال عام 2017م افتتاح مركز للقلب أجري به 110 عمليات قلب مفتوح، وأكثر من 1300 عملية قسطرة قلبية، وتم خلال الزيارة افتتاح مركزين لعلاج أمراض السرطان؛ أحدهما للكبار، وآخر للصغار. ونظرًا لتطور الخدمات الصحية هناك، انخفضت الإحالات لخارج المنطقة بنسبة 50٪".

وبيَّن الوزير أنه مع افتتاح مراكز علاج أمراض السرطان فمتوقع أن تنخفض نسبة الإحالات فى الفترة المقبلة بشكل كبير، كما تم إطلاق تطبيق "صحة" الذي يمكن جميع المواطنين في الحدود الشمالية من الحصول على استشارة طبية مرئيّة مباشرة من جوالاتهم في منازلهم، كما تم افتتاح مركز لجراحة السمنة وآخر لاضطرابات النمو والسلوك، وما زلنا نعمل على تطوير الخدمات الصحية في منطقة الحدود الشمالية وباقي مناطق المملكة لنصل إلى أفضل الخدمات المقدمة للمواطنين".

يشار إلى أن عدد الأسرَّة في منطقة الحدود الشمالية يصل إلى 1600 سرير، ونسبة الأشغال فيها في حدود 60٪، وتم اعتماد ثلاثة برامج للبورد السعودي تساعد في ضخ متخصصين صحيين للعمل في مستشفيات المنطقة.

وأبدى كثير من أهالي منطقة الحدود الشمالية استياءهم وتذمرهم لعدم مقابلة وزير الصحة لهم أثناء زيارته للمنطقة.