الرئيس البرازيلي: الجيش لن يطيح برئيس منتخب

على خلفية معركته مع السلطة القضائية

صرح الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو، بأن الجيش لن يمتثل لأي أمر بالإطاحة برئيس منتخب، وذلك على خلفية معركته مع السلطة القضائية في البلاد.

وقال بولسونارو، في تصريح للإذاعة المحلية، الإثنين، إن القوات المسلحة لن تقبل "بحكم سياسي حول الإطاحة برئيس منتخب ديمقراطياً".

وأضاف الرئيس: "نحن العسكريين، وأنا عسكري أيضاً، نتحمّل المسؤولية الحقيقية عن الديمقراطية في بلادنا. ونحن لن نمتثل أبداً لأوامر سخيفة".

وصدر في وقت سابق بيان مماثل وقع عليه كل من نائب الرئيس هاملتون موراو، ووزير الدفاع فرناندو أزيفيدو.

يذكر أن جاير بولسونارو، وهو ضابط سابق في الجيش، اُنتخب رئيسا للبرازيل في أكتوبر 2018، وتولى منصبه يوم 1 يناير 2019.

البرازيل
اعلان
الرئيس البرازيلي: الجيش لن يطيح برئيس منتخب
سبق

صرح الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو، بأن الجيش لن يمتثل لأي أمر بالإطاحة برئيس منتخب، وذلك على خلفية معركته مع السلطة القضائية في البلاد.

وقال بولسونارو، في تصريح للإذاعة المحلية، الإثنين، إن القوات المسلحة لن تقبل "بحكم سياسي حول الإطاحة برئيس منتخب ديمقراطياً".

وأضاف الرئيس: "نحن العسكريين، وأنا عسكري أيضاً، نتحمّل المسؤولية الحقيقية عن الديمقراطية في بلادنا. ونحن لن نمتثل أبداً لأوامر سخيفة".

وصدر في وقت سابق بيان مماثل وقع عليه كل من نائب الرئيس هاملتون موراو، ووزير الدفاع فرناندو أزيفيدو.

يذكر أن جاير بولسونارو، وهو ضابط سابق في الجيش، اُنتخب رئيسا للبرازيل في أكتوبر 2018، وتولى منصبه يوم 1 يناير 2019.

16 يونيو 2020 - 24 شوّال 1441
08:30 AM

الرئيس البرازيلي: الجيش لن يطيح برئيس منتخب

على خلفية معركته مع السلطة القضائية

A A A
1
2,888

صرح الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو، بأن الجيش لن يمتثل لأي أمر بالإطاحة برئيس منتخب، وذلك على خلفية معركته مع السلطة القضائية في البلاد.

وقال بولسونارو، في تصريح للإذاعة المحلية، الإثنين، إن القوات المسلحة لن تقبل "بحكم سياسي حول الإطاحة برئيس منتخب ديمقراطياً".

وأضاف الرئيس: "نحن العسكريين، وأنا عسكري أيضاً، نتحمّل المسؤولية الحقيقية عن الديمقراطية في بلادنا. ونحن لن نمتثل أبداً لأوامر سخيفة".

وصدر في وقت سابق بيان مماثل وقع عليه كل من نائب الرئيس هاملتون موراو، ووزير الدفاع فرناندو أزيفيدو.

يذكر أن جاير بولسونارو، وهو ضابط سابق في الجيش، اُنتخب رئيسا للبرازيل في أكتوبر 2018، وتولى منصبه يوم 1 يناير 2019.