الملحق الصحي في بريطانيا: الرفقة الصالحة أولى خطوات النجاح للمبتعث

قال: نقدم خدمات استشارية وفحص ما قبل الزواج

عيسى الحربي- سبق- الرياض: حث الملحق الصحي بالعاصمة البريطانية "الدكتور علي الغامدي" المبتعثين والمبتعثات العرب عامة، والسعوديين على وجه الخصوص؛ على التحلي بالأخلاق الإسلامية، وعكس صورة جميلة عن بلادهم، والحرص على الرفقة الصالحة؛ لأنها أولى خطوات النجاح والسيرة الحسنة أثناء الدراسة.
 
جاء ذلك في أمسية "لقاء الخميس" للشباب بوسط العاصمة البريطانية لندن، الممتلئة بالطلبة المغتربين، مع بداية عطلة نهاية الأسبوع مساء أمس الأول "الجمعة".
 
وأوضح "الدكتور الغامدي" أن النجاح لا يرتبط بمكان محدد، فمتى ما كانت لديك همّة تتوقد، ومتى ما كنت مختلفاً عن الناس في رغباتك وطموحاتك؛ قطفت ثمرة النجاح، مشيراً إلى أنه تنقل في حياته العملية بين مدن المملكة خدمةً للوطن، حتى وصل إلى بريطانيا ملحقاً صحياً.
 
وعن دور الملحقية الصحية؛ قال: نتابع المبتعثين والزائرين والقادمين للعلاج، إضافة إلى تقديم النصح والاستشارات لخدمة أبناء المملكة في بريطانيا، ونوفر خدمة فحص ما قبل الزواج للسعوديين سواء أكانوا مقيمين أو مبتعثين، مبيناً أن تلك التسهيلات يؤكد عليها دائماً سفير خادم الحرمين الشريفين في لندن "الأمير محمد بن نواف"، الذي يهمه دائماً المواطن السعودي أولاً، وقد أوصانا بتذليل كافة الصعوبات وعدم التهاون في خدمتهم.
 
وعاد "الدكتور علي الغامدي" مجدداً أثناء اللقاء ليخاطب المبتعثين والمبتعثات، يطالبهم بأن يركزوا على أهدافهم، ولا ينشغلوا عنها، ومشدداً على استغلال الفرصة القائمة للمبتعث في تطوير ذاته، وخصوصاً أنه يختلط بثقافات متعددة، وعلوم معرفية مختلفة .
 
وبعد نهاية اللقاء، جرى تكريم الجهات المشاركة في الرعاية؛ وهي: الأكاديمية الدولية للتدريب والتطوير الشريك الإستراتيجي لـ"لقاء الخميس" في لندن، وهي تهتم بالمساهمة في برامج تطويرية للشباب السعودي في بريطانيا، وكذلك تكريم الجمعية السعودية بجامعة "إمبريال كولج" وصوت المبتعث، كما كان اللقاء من تغطية مباشرة في قنوات التواصل الاجتماعي مع الشريك الإعلامي "سعوديون في بريطانيا".
 
من جانبه، قال رئيس "لقاء الخميس" بلندن "الدكتور طلال المغربي"، الرئيس التنفيذي للأكاديمية الدولية للتدريب والتطوير: إن توافد المبتعثين من مختلف المدن البريطانية لحضور اللقاء؛ أمر إيجابي، ضاعف المسؤولية على الجهات المعنية بالمبتعثين، كما أن الحضور خرجوا بفوائد متعددة حول ضرورة التخطيط السليم للمستقبل، وأهمية الرفقة الصالحة، والخروج عن القالب المكرر في الحياة لقالب انفرادي جديد مثمر يخدم المجتمع والوطن، مشيراً إلى أن حرص المبتعثين على استضافة الناجحين جعلهم يعملون من الآن على ترتيبات لإقامة لقاء شبابي قادم.

اعلان
الملحق الصحي في بريطانيا: الرفقة الصالحة أولى خطوات النجاح للمبتعث
سبق
عيسى الحربي- سبق- الرياض: حث الملحق الصحي بالعاصمة البريطانية "الدكتور علي الغامدي" المبتعثين والمبتعثات العرب عامة، والسعوديين على وجه الخصوص؛ على التحلي بالأخلاق الإسلامية، وعكس صورة جميلة عن بلادهم، والحرص على الرفقة الصالحة؛ لأنها أولى خطوات النجاح والسيرة الحسنة أثناء الدراسة.
 
جاء ذلك في أمسية "لقاء الخميس" للشباب بوسط العاصمة البريطانية لندن، الممتلئة بالطلبة المغتربين، مع بداية عطلة نهاية الأسبوع مساء أمس الأول "الجمعة".
 
وأوضح "الدكتور الغامدي" أن النجاح لا يرتبط بمكان محدد، فمتى ما كانت لديك همّة تتوقد، ومتى ما كنت مختلفاً عن الناس في رغباتك وطموحاتك؛ قطفت ثمرة النجاح، مشيراً إلى أنه تنقل في حياته العملية بين مدن المملكة خدمةً للوطن، حتى وصل إلى بريطانيا ملحقاً صحياً.
 
وعن دور الملحقية الصحية؛ قال: نتابع المبتعثين والزائرين والقادمين للعلاج، إضافة إلى تقديم النصح والاستشارات لخدمة أبناء المملكة في بريطانيا، ونوفر خدمة فحص ما قبل الزواج للسعوديين سواء أكانوا مقيمين أو مبتعثين، مبيناً أن تلك التسهيلات يؤكد عليها دائماً سفير خادم الحرمين الشريفين في لندن "الأمير محمد بن نواف"، الذي يهمه دائماً المواطن السعودي أولاً، وقد أوصانا بتذليل كافة الصعوبات وعدم التهاون في خدمتهم.
 
وعاد "الدكتور علي الغامدي" مجدداً أثناء اللقاء ليخاطب المبتعثين والمبتعثات، يطالبهم بأن يركزوا على أهدافهم، ولا ينشغلوا عنها، ومشدداً على استغلال الفرصة القائمة للمبتعث في تطوير ذاته، وخصوصاً أنه يختلط بثقافات متعددة، وعلوم معرفية مختلفة .
 
وبعد نهاية اللقاء، جرى تكريم الجهات المشاركة في الرعاية؛ وهي: الأكاديمية الدولية للتدريب والتطوير الشريك الإستراتيجي لـ"لقاء الخميس" في لندن، وهي تهتم بالمساهمة في برامج تطويرية للشباب السعودي في بريطانيا، وكذلك تكريم الجمعية السعودية بجامعة "إمبريال كولج" وصوت المبتعث، كما كان اللقاء من تغطية مباشرة في قنوات التواصل الاجتماعي مع الشريك الإعلامي "سعوديون في بريطانيا".
 
من جانبه، قال رئيس "لقاء الخميس" بلندن "الدكتور طلال المغربي"، الرئيس التنفيذي للأكاديمية الدولية للتدريب والتطوير: إن توافد المبتعثين من مختلف المدن البريطانية لحضور اللقاء؛ أمر إيجابي، ضاعف المسؤولية على الجهات المعنية بالمبتعثين، كما أن الحضور خرجوا بفوائد متعددة حول ضرورة التخطيط السليم للمستقبل، وأهمية الرفقة الصالحة، والخروج عن القالب المكرر في الحياة لقالب انفرادي جديد مثمر يخدم المجتمع والوطن، مشيراً إلى أن حرص المبتعثين على استضافة الناجحين جعلهم يعملون من الآن على ترتيبات لإقامة لقاء شبابي قادم.
10 مايو 2015 - 21 رجب 1436
06:55 PM

الملحق الصحي في بريطانيا: الرفقة الصالحة أولى خطوات النجاح للمبتعث

قال: نقدم خدمات استشارية وفحص ما قبل الزواج

A A A
0
4,216

عيسى الحربي- سبق- الرياض: حث الملحق الصحي بالعاصمة البريطانية "الدكتور علي الغامدي" المبتعثين والمبتعثات العرب عامة، والسعوديين على وجه الخصوص؛ على التحلي بالأخلاق الإسلامية، وعكس صورة جميلة عن بلادهم، والحرص على الرفقة الصالحة؛ لأنها أولى خطوات النجاح والسيرة الحسنة أثناء الدراسة.
 
جاء ذلك في أمسية "لقاء الخميس" للشباب بوسط العاصمة البريطانية لندن، الممتلئة بالطلبة المغتربين، مع بداية عطلة نهاية الأسبوع مساء أمس الأول "الجمعة".
 
وأوضح "الدكتور الغامدي" أن النجاح لا يرتبط بمكان محدد، فمتى ما كانت لديك همّة تتوقد، ومتى ما كنت مختلفاً عن الناس في رغباتك وطموحاتك؛ قطفت ثمرة النجاح، مشيراً إلى أنه تنقل في حياته العملية بين مدن المملكة خدمةً للوطن، حتى وصل إلى بريطانيا ملحقاً صحياً.
 
وعن دور الملحقية الصحية؛ قال: نتابع المبتعثين والزائرين والقادمين للعلاج، إضافة إلى تقديم النصح والاستشارات لخدمة أبناء المملكة في بريطانيا، ونوفر خدمة فحص ما قبل الزواج للسعوديين سواء أكانوا مقيمين أو مبتعثين، مبيناً أن تلك التسهيلات يؤكد عليها دائماً سفير خادم الحرمين الشريفين في لندن "الأمير محمد بن نواف"، الذي يهمه دائماً المواطن السعودي أولاً، وقد أوصانا بتذليل كافة الصعوبات وعدم التهاون في خدمتهم.
 
وعاد "الدكتور علي الغامدي" مجدداً أثناء اللقاء ليخاطب المبتعثين والمبتعثات، يطالبهم بأن يركزوا على أهدافهم، ولا ينشغلوا عنها، ومشدداً على استغلال الفرصة القائمة للمبتعث في تطوير ذاته، وخصوصاً أنه يختلط بثقافات متعددة، وعلوم معرفية مختلفة .
 
وبعد نهاية اللقاء، جرى تكريم الجهات المشاركة في الرعاية؛ وهي: الأكاديمية الدولية للتدريب والتطوير الشريك الإستراتيجي لـ"لقاء الخميس" في لندن، وهي تهتم بالمساهمة في برامج تطويرية للشباب السعودي في بريطانيا، وكذلك تكريم الجمعية السعودية بجامعة "إمبريال كولج" وصوت المبتعث، كما كان اللقاء من تغطية مباشرة في قنوات التواصل الاجتماعي مع الشريك الإعلامي "سعوديون في بريطانيا".
 
من جانبه، قال رئيس "لقاء الخميس" بلندن "الدكتور طلال المغربي"، الرئيس التنفيذي للأكاديمية الدولية للتدريب والتطوير: إن توافد المبتعثين من مختلف المدن البريطانية لحضور اللقاء؛ أمر إيجابي، ضاعف المسؤولية على الجهات المعنية بالمبتعثين، كما أن الحضور خرجوا بفوائد متعددة حول ضرورة التخطيط السليم للمستقبل، وأهمية الرفقة الصالحة، والخروج عن القالب المكرر في الحياة لقالب انفرادي جديد مثمر يخدم المجتمع والوطن، مشيراً إلى أن حرص المبتعثين على استضافة الناجحين جعلهم يعملون من الآن على ترتيبات لإقامة لقاء شبابي قادم.