وفاة "فسترجارد".. الدنماركي صاحب الرسوم المسيئة للنبي الكريم

توفي أثناء نومه بعد صراع طويل مع المرض.. عن عمر 86 عامًا

توفي يوم أمس الأحد، رسام الكاريكاتير الدنماركي كورت فسترجارد، الذي اشتُهر بسبب رسوماته المسيئة للرسول الكريم محمد "صلى الله عليه وسلم" في عام 2005.

وأعلنت عائلة كورت (86 عامًا) أنه توفي أثناء نومه بعد صراع طويل مع المرض.

وكان الرسام الدنماركي قد تسبب في أزمة قوية بين بلاده والبلدان الإسلامية، بعد نشره -في سبتمبر- 12 رسمة كاريكاتورية مسيئة لنبي الرحمة، واندلعت على إثرها العديد من المظاهرات في الدول الإسلامية وكذلك في عدد من الدول الأوروبية.

وأحيل "كورت" للتقاعد من عمله في إحدى الصحف الدنماركية في عام 2010، وظل منذ ذلك الحين في مكان سري تحت حراسة الشرطة بعد اعتقال شخص صومالي الجنسية داخل مسكنه ومعه سلاح أبيض لقتل الرسام الدنماركي.

اعلان
وفاة "فسترجارد".. الدنماركي صاحب الرسوم المسيئة للنبي الكريم
سبق

توفي يوم أمس الأحد، رسام الكاريكاتير الدنماركي كورت فسترجارد، الذي اشتُهر بسبب رسوماته المسيئة للرسول الكريم محمد "صلى الله عليه وسلم" في عام 2005.

وأعلنت عائلة كورت (86 عامًا) أنه توفي أثناء نومه بعد صراع طويل مع المرض.

وكان الرسام الدنماركي قد تسبب في أزمة قوية بين بلاده والبلدان الإسلامية، بعد نشره -في سبتمبر- 12 رسمة كاريكاتورية مسيئة لنبي الرحمة، واندلعت على إثرها العديد من المظاهرات في الدول الإسلامية وكذلك في عدد من الدول الأوروبية.

وأحيل "كورت" للتقاعد من عمله في إحدى الصحف الدنماركية في عام 2010، وظل منذ ذلك الحين في مكان سري تحت حراسة الشرطة بعد اعتقال شخص صومالي الجنسية داخل مسكنه ومعه سلاح أبيض لقتل الرسام الدنماركي.

19 يوليو 2021 - 9 ذو الحجة 1442
11:29 AM

وفاة "فسترجارد".. الدنماركي صاحب الرسوم المسيئة للنبي الكريم

توفي أثناء نومه بعد صراع طويل مع المرض.. عن عمر 86 عامًا

A A A
42
23,366

توفي يوم أمس الأحد، رسام الكاريكاتير الدنماركي كورت فسترجارد، الذي اشتُهر بسبب رسوماته المسيئة للرسول الكريم محمد "صلى الله عليه وسلم" في عام 2005.

وأعلنت عائلة كورت (86 عامًا) أنه توفي أثناء نومه بعد صراع طويل مع المرض.

وكان الرسام الدنماركي قد تسبب في أزمة قوية بين بلاده والبلدان الإسلامية، بعد نشره -في سبتمبر- 12 رسمة كاريكاتورية مسيئة لنبي الرحمة، واندلعت على إثرها العديد من المظاهرات في الدول الإسلامية وكذلك في عدد من الدول الأوروبية.

وأحيل "كورت" للتقاعد من عمله في إحدى الصحف الدنماركية في عام 2010، وظل منذ ذلك الحين في مكان سري تحت حراسة الشرطة بعد اعتقال شخص صومالي الجنسية داخل مسكنه ومعه سلاح أبيض لقتل الرسام الدنماركي.