وزير الخارجية الكندي السابق ينصح رئيس حكومته بالتوجه للمملكة لاحتواء الأزمة

قال: علينا الوقوف بجانب صديق وحليف مثل السعودية التي تواجه التطرف الإيراني

وجه وزير الخارجية الكندي السابق "جون بايرد"، نصيحة إلى رئيس حكومة بلاده "جاستن ترودو"، دعاه فيها إلى أن يستقل طائرته ويتوجه إلى السعودية لمقابلة مسؤوليتها واحتواء الأزمة بين البلدين.


وفي التفاصيل: لقيت هذه النصيحة الصادرة عن وزير كندي سابق في حوار أجرته معه قناة بلومبيرغ، أمس الخميس، اهتمامًا واسعًا من قبل وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

وذكرت شبكة "CNN" أن الوزير الكندي السابق أوضح موقفه من الأزمة الراهنة بين بلاده والسعودية بقوله: "عندما توقع صفقة أسلحة بـ3.5 مليار دولار "بين السعودية وكندا" فإنك تتوقع على الأقل الشكر، ويتوجب علينا الوقوف إلى جانب صديق وحليف مثل السعودية، فهم يواجهون تهديدات من عناصر متطرفة ومن بينهم إيران الراغبة في السيطرة على الحكومة في اليمن في الوقت الذي تقوم المملكة بصدهم ودحرهم".

وأضاف "بايرد": "نحن نتشارك المخاوف مع السعودية، ولا يوجد شك بأن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يأخذ البلاد صوب الاتجاه الصحيح ويتبنى الوسطية الإسلامية ويحد من تمويل التطرّف في العالم، وأيضًا يقوم بإصلاحات ضخمة على الصعيد الإنساني وحقوق المرأة".

ورأى الوزير الكندي السابق أن المطلوب هو: "أن يستقل تردودو "رئيس الوزراء الكندي" طائرته إلى الرياض ويحاول حل هذه المسألة، وهذا في صالح كندا"، محذرًا من أن "هذا الأمر ستكون له تداعيات كبيرة".

اعلان
وزير الخارجية الكندي السابق ينصح رئيس حكومته بالتوجه للمملكة لاحتواء الأزمة
سبق

وجه وزير الخارجية الكندي السابق "جون بايرد"، نصيحة إلى رئيس حكومة بلاده "جاستن ترودو"، دعاه فيها إلى أن يستقل طائرته ويتوجه إلى السعودية لمقابلة مسؤوليتها واحتواء الأزمة بين البلدين.


وفي التفاصيل: لقيت هذه النصيحة الصادرة عن وزير كندي سابق في حوار أجرته معه قناة بلومبيرغ، أمس الخميس، اهتمامًا واسعًا من قبل وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

وذكرت شبكة "CNN" أن الوزير الكندي السابق أوضح موقفه من الأزمة الراهنة بين بلاده والسعودية بقوله: "عندما توقع صفقة أسلحة بـ3.5 مليار دولار "بين السعودية وكندا" فإنك تتوقع على الأقل الشكر، ويتوجب علينا الوقوف إلى جانب صديق وحليف مثل السعودية، فهم يواجهون تهديدات من عناصر متطرفة ومن بينهم إيران الراغبة في السيطرة على الحكومة في اليمن في الوقت الذي تقوم المملكة بصدهم ودحرهم".

وأضاف "بايرد": "نحن نتشارك المخاوف مع السعودية، ولا يوجد شك بأن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يأخذ البلاد صوب الاتجاه الصحيح ويتبنى الوسطية الإسلامية ويحد من تمويل التطرّف في العالم، وأيضًا يقوم بإصلاحات ضخمة على الصعيد الإنساني وحقوق المرأة".

ورأى الوزير الكندي السابق أن المطلوب هو: "أن يستقل تردودو "رئيس الوزراء الكندي" طائرته إلى الرياض ويحاول حل هذه المسألة، وهذا في صالح كندا"، محذرًا من أن "هذا الأمر ستكون له تداعيات كبيرة".

10 أغسطس 2018 - 28 ذو القعدة 1439
08:40 PM

وزير الخارجية الكندي السابق ينصح رئيس حكومته بالتوجه للمملكة لاحتواء الأزمة

قال: علينا الوقوف بجانب صديق وحليف مثل السعودية التي تواجه التطرف الإيراني

A A A
9
13,494

وجه وزير الخارجية الكندي السابق "جون بايرد"، نصيحة إلى رئيس حكومة بلاده "جاستن ترودو"، دعاه فيها إلى أن يستقل طائرته ويتوجه إلى السعودية لمقابلة مسؤوليتها واحتواء الأزمة بين البلدين.


وفي التفاصيل: لقيت هذه النصيحة الصادرة عن وزير كندي سابق في حوار أجرته معه قناة بلومبيرغ، أمس الخميس، اهتمامًا واسعًا من قبل وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

وذكرت شبكة "CNN" أن الوزير الكندي السابق أوضح موقفه من الأزمة الراهنة بين بلاده والسعودية بقوله: "عندما توقع صفقة أسلحة بـ3.5 مليار دولار "بين السعودية وكندا" فإنك تتوقع على الأقل الشكر، ويتوجب علينا الوقوف إلى جانب صديق وحليف مثل السعودية، فهم يواجهون تهديدات من عناصر متطرفة ومن بينهم إيران الراغبة في السيطرة على الحكومة في اليمن في الوقت الذي تقوم المملكة بصدهم ودحرهم".

وأضاف "بايرد": "نحن نتشارك المخاوف مع السعودية، ولا يوجد شك بأن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يأخذ البلاد صوب الاتجاه الصحيح ويتبنى الوسطية الإسلامية ويحد من تمويل التطرّف في العالم، وأيضًا يقوم بإصلاحات ضخمة على الصعيد الإنساني وحقوق المرأة".

ورأى الوزير الكندي السابق أن المطلوب هو: "أن يستقل تردودو "رئيس الوزراء الكندي" طائرته إلى الرياض ويحاول حل هذه المسألة، وهذا في صالح كندا"، محذرًا من أن "هذا الأمر ستكون له تداعيات كبيرة".