مروحية "المساحة الجيولوجية" تتوجه لجازان لرصد التصدعات الأرضية

​الهزات ارتفعت لـ 37 وفرقة بحثية ستقف غداً على وضع المنطقة الزلزالي

محمد المواسي- سبق: أعلن رئيس هيئة المساحة الجيولوجية السعودية الدكتور زهير نواب، الانتهاء من دراسة أولية عن النشاط الزلزالي في جازان، أعدت خلال الأيام الماضية، وبناءً على مخرجاتها ستتوجه فرق بحثية وفنية متخصصة في مجال الزلازل والتراكيب الجيولوجية لمراقبة النشاط الحراري ومراقبة تركيزات غاز الرادون، وستقوم بمسح ميداني لإعداد خريطة توزيعات الشدة الزلزالية بالمنطقة، وستقوم طائرة مروحية تابعة للهيئة بمسح المنطقة وتحديد ما إذا كان قد صاحب هذه الهزات أي تشققات أو تصدعات من عدمه.
 
وتفصيلاً فقد أكد الدكتور زهير نواب أن هيئة المساحة الجيولوجية السعودية أعدت دراسة أولية عن النشاط الزلزالي في منطقة جازان، الذي بدأ يوم الخميس الماضي الموافق 22/ 3/ 1435هـ بقوة 5.1 درجة على مقياس ريختر، حيث بلغ عدد الهزات الارتدادية حتى صباح يوم الاثنين الموافق 26/ 3/ 1435هـ 37 هزة أرضية، تراوحت قوتها بين 0.94 إلى 5.1 درجة على مقياس ريختر.
 
وأضاف: وقد اتضح للمختصين من خلال دراسة ميكانيكية حدوث الزلازل بطريقة عزم المتجه الانعكاسي، أن الصدع المسبب للهزة هو ذو إزاحة جانبية أفقية، وبالرجوع إلى خرائط توزيع الصدوع الحديثة بالمنطقة، تبين أن الهزة تقع عند التقاء شبكة من الصدوع الحديثة تأخذ اتجاه شمال شمال غرب- جنوب جنوب شرق، ويتقاطع معها صدعان بإزاحة أفقية جانبية باتجاه شمال شرق- جنوب غرب بزاوية  N70E.
 
وتابع: وبناء على مخرجات هذا التقرير، ستتوجه -بمشيئة الله- فرق بحثية وفنية متخصصة في مجال الزلازل والتراكيب الجيولوجية لمراقبة النشاط الحراري ومراقبة تركيزات غاز الرادون ودراسة تأثير الموقع على الموجات الزلزالية من حيث تضخيم الموجات أو إضمحلالها، وعمل مسح ميداني لعمل خريطة توزيعات الشدة الزلزالية بالمنطقة، وسوف تتوجه الطائرة المروحية التابعة للهيئة مع فريق متخصص لمسح المنطقة وتحديد ما إذا كان قد صاحب هذه الهزات أي تشققات أو تصدعات من عدمه.
 
 
 

اعلان
مروحية "المساحة الجيولوجية" تتوجه لجازان لرصد التصدعات الأرضية
سبق
محمد المواسي- سبق: أعلن رئيس هيئة المساحة الجيولوجية السعودية الدكتور زهير نواب، الانتهاء من دراسة أولية عن النشاط الزلزالي في جازان، أعدت خلال الأيام الماضية، وبناءً على مخرجاتها ستتوجه فرق بحثية وفنية متخصصة في مجال الزلازل والتراكيب الجيولوجية لمراقبة النشاط الحراري ومراقبة تركيزات غاز الرادون، وستقوم بمسح ميداني لإعداد خريطة توزيعات الشدة الزلزالية بالمنطقة، وستقوم طائرة مروحية تابعة للهيئة بمسح المنطقة وتحديد ما إذا كان قد صاحب هذه الهزات أي تشققات أو تصدعات من عدمه.
 
وتفصيلاً فقد أكد الدكتور زهير نواب أن هيئة المساحة الجيولوجية السعودية أعدت دراسة أولية عن النشاط الزلزالي في منطقة جازان، الذي بدأ يوم الخميس الماضي الموافق 22/ 3/ 1435هـ بقوة 5.1 درجة على مقياس ريختر، حيث بلغ عدد الهزات الارتدادية حتى صباح يوم الاثنين الموافق 26/ 3/ 1435هـ 37 هزة أرضية، تراوحت قوتها بين 0.94 إلى 5.1 درجة على مقياس ريختر.
 
وأضاف: وقد اتضح للمختصين من خلال دراسة ميكانيكية حدوث الزلازل بطريقة عزم المتجه الانعكاسي، أن الصدع المسبب للهزة هو ذو إزاحة جانبية أفقية، وبالرجوع إلى خرائط توزيع الصدوع الحديثة بالمنطقة، تبين أن الهزة تقع عند التقاء شبكة من الصدوع الحديثة تأخذ اتجاه شمال شمال غرب- جنوب جنوب شرق، ويتقاطع معها صدعان بإزاحة أفقية جانبية باتجاه شمال شرق- جنوب غرب بزاوية  N70E.
 
وتابع: وبناء على مخرجات هذا التقرير، ستتوجه -بمشيئة الله- فرق بحثية وفنية متخصصة في مجال الزلازل والتراكيب الجيولوجية لمراقبة النشاط الحراري ومراقبة تركيزات غاز الرادون ودراسة تأثير الموقع على الموجات الزلزالية من حيث تضخيم الموجات أو إضمحلالها، وعمل مسح ميداني لعمل خريطة توزيعات الشدة الزلزالية بالمنطقة، وسوف تتوجه الطائرة المروحية التابعة للهيئة مع فريق متخصص لمسح المنطقة وتحديد ما إذا كان قد صاحب هذه الهزات أي تشققات أو تصدعات من عدمه.
 
 
 
27 يناير 2014 - 26 ربيع الأول 1435
06:24 PM

مروحية "المساحة الجيولوجية" تتوجه لجازان لرصد التصدعات الأرضية

​الهزات ارتفعت لـ 37 وفرقة بحثية ستقف غداً على وضع المنطقة الزلزالي

A A A
0
187,124

محمد المواسي- سبق: أعلن رئيس هيئة المساحة الجيولوجية السعودية الدكتور زهير نواب، الانتهاء من دراسة أولية عن النشاط الزلزالي في جازان، أعدت خلال الأيام الماضية، وبناءً على مخرجاتها ستتوجه فرق بحثية وفنية متخصصة في مجال الزلازل والتراكيب الجيولوجية لمراقبة النشاط الحراري ومراقبة تركيزات غاز الرادون، وستقوم بمسح ميداني لإعداد خريطة توزيعات الشدة الزلزالية بالمنطقة، وستقوم طائرة مروحية تابعة للهيئة بمسح المنطقة وتحديد ما إذا كان قد صاحب هذه الهزات أي تشققات أو تصدعات من عدمه.
 
وتفصيلاً فقد أكد الدكتور زهير نواب أن هيئة المساحة الجيولوجية السعودية أعدت دراسة أولية عن النشاط الزلزالي في منطقة جازان، الذي بدأ يوم الخميس الماضي الموافق 22/ 3/ 1435هـ بقوة 5.1 درجة على مقياس ريختر، حيث بلغ عدد الهزات الارتدادية حتى صباح يوم الاثنين الموافق 26/ 3/ 1435هـ 37 هزة أرضية، تراوحت قوتها بين 0.94 إلى 5.1 درجة على مقياس ريختر.
 
وأضاف: وقد اتضح للمختصين من خلال دراسة ميكانيكية حدوث الزلازل بطريقة عزم المتجه الانعكاسي، أن الصدع المسبب للهزة هو ذو إزاحة جانبية أفقية، وبالرجوع إلى خرائط توزيع الصدوع الحديثة بالمنطقة، تبين أن الهزة تقع عند التقاء شبكة من الصدوع الحديثة تأخذ اتجاه شمال شمال غرب- جنوب جنوب شرق، ويتقاطع معها صدعان بإزاحة أفقية جانبية باتجاه شمال شرق- جنوب غرب بزاوية  N70E.
 
وتابع: وبناء على مخرجات هذا التقرير، ستتوجه -بمشيئة الله- فرق بحثية وفنية متخصصة في مجال الزلازل والتراكيب الجيولوجية لمراقبة النشاط الحراري ومراقبة تركيزات غاز الرادون ودراسة تأثير الموقع على الموجات الزلزالية من حيث تضخيم الموجات أو إضمحلالها، وعمل مسح ميداني لعمل خريطة توزيعات الشدة الزلزالية بالمنطقة، وسوف تتوجه الطائرة المروحية التابعة للهيئة مع فريق متخصص لمسح المنطقة وتحديد ما إذا كان قد صاحب هذه الهزات أي تشققات أو تصدعات من عدمه.