المملكة ترفض وتستنكر إعلان الإدارة الأمريكية الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان

أكّدت موقفها الثابت والمبدئي أن الهضبة أرض عربية سورية محتلة

أعربت المملكة العربية السعودية عن رفضها التام واستنكارها الإعلان الذي أصدرته الإدارة الأمريكية بالاعتراف بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان السورية المحتلة، وأكّدت المملكة العربية السعودية موقفها الثابت والمبدئي من هضبة الجولان، وأنها أرض عربية سورية محتلة وفق القرارات الدولية ذات الصلة، وأن محاولات فرض الأمر الواقع لا تغيّر في الحقائق شيئاً، وأن إعلان الإدارة الأمريكية هو مخالفة صريحة لميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي والقرارات الدولية ذات الصلة بما في ذلك قرارات مجلس الأمن رقم (242) لعام 1967م، ورقم (497) لعام 1981م، وستكون له آثار سلبية كبيرة على مسيرة السلام في الشرق الأوسط وأمن المنطقة واستقرارها.

ودعت المملكة العربية السعودية الأطراف كافة، إلى احترام مقررات الشرعية الدولية وميثاق الأمم المتحدة.

اعلان
المملكة ترفض وتستنكر إعلان الإدارة الأمريكية الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان
سبق

أعربت المملكة العربية السعودية عن رفضها التام واستنكارها الإعلان الذي أصدرته الإدارة الأمريكية بالاعتراف بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان السورية المحتلة، وأكّدت المملكة العربية السعودية موقفها الثابت والمبدئي من هضبة الجولان، وأنها أرض عربية سورية محتلة وفق القرارات الدولية ذات الصلة، وأن محاولات فرض الأمر الواقع لا تغيّر في الحقائق شيئاً، وأن إعلان الإدارة الأمريكية هو مخالفة صريحة لميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي والقرارات الدولية ذات الصلة بما في ذلك قرارات مجلس الأمن رقم (242) لعام 1967م، ورقم (497) لعام 1981م، وستكون له آثار سلبية كبيرة على مسيرة السلام في الشرق الأوسط وأمن المنطقة واستقرارها.

ودعت المملكة العربية السعودية الأطراف كافة، إلى احترام مقررات الشرعية الدولية وميثاق الأمم المتحدة.

26 مارس 2019 - 19 رجب 1440
08:15 AM

المملكة ترفض وتستنكر إعلان الإدارة الأمريكية الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان

أكّدت موقفها الثابت والمبدئي أن الهضبة أرض عربية سورية محتلة

A A A
13
6,964

أعربت المملكة العربية السعودية عن رفضها التام واستنكارها الإعلان الذي أصدرته الإدارة الأمريكية بالاعتراف بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان السورية المحتلة، وأكّدت المملكة العربية السعودية موقفها الثابت والمبدئي من هضبة الجولان، وأنها أرض عربية سورية محتلة وفق القرارات الدولية ذات الصلة، وأن محاولات فرض الأمر الواقع لا تغيّر في الحقائق شيئاً، وأن إعلان الإدارة الأمريكية هو مخالفة صريحة لميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي والقرارات الدولية ذات الصلة بما في ذلك قرارات مجلس الأمن رقم (242) لعام 1967م، ورقم (497) لعام 1981م، وستكون له آثار سلبية كبيرة على مسيرة السلام في الشرق الأوسط وأمن المنطقة واستقرارها.

ودعت المملكة العربية السعودية الأطراف كافة، إلى احترام مقررات الشرعية الدولية وميثاق الأمم المتحدة.