رئيس هيئة الرقابة ومكافحة الفساد ينوّه بمضامين الخطاب الملكي في مجلس الشورى

أكّد أن سياسة البلاد قائمة على الوضوح والشمولية وتصب في مصلحة الوطن والمواطن

نوَّه رئيس هيئة الرقابة ومكافحة الفساد مازن بن إبراهيم الكهموس، بمضامين الخطاب الملكي الذي ألقاه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -أيّده الله- في افتتاح أعمال السنة الأولى من الدورة الثامنة لمجلس الشورى الذي أكّد أن سياسة هذه البلاد قائمة على الوضوح والشمولية وتصب في تحقيق مصلحة الوطن والمواطن وكل مَن يقيم على هذه الأرض المباركة، وما أشار إليه -حفظه الله- بأن القضاء على الفساد واجتثاث جذوره مهمة وطنية للحفاظ على المال العام وحماية المكتسبات الوطنية، والدولة ماضية في نهجها الواضح بمكافحة الفساد والقضاء عليه.

وثمّن الدعم الكبير الذي تحظى به الهيئة من خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي العهد -حفظهما الله- في سبيل تنفيذ مهامها واختصاصاتها.

وفي ختام تصريحه سأل الله -عزّ وجل- أن يُديم الصحة والعافية على خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين، وأن يُمدهما بالتوفيق والسداد، وأن يُديم على بلادنا نعمة الأمن والاستقرار والنماء.

هيئة الرقابة ومكافحة الفساد مازن بن إبراهيم الكهموس
اعلان
رئيس هيئة الرقابة ومكافحة الفساد ينوّه بمضامين الخطاب الملكي في مجلس الشورى
سبق

نوَّه رئيس هيئة الرقابة ومكافحة الفساد مازن بن إبراهيم الكهموس، بمضامين الخطاب الملكي الذي ألقاه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -أيّده الله- في افتتاح أعمال السنة الأولى من الدورة الثامنة لمجلس الشورى الذي أكّد أن سياسة هذه البلاد قائمة على الوضوح والشمولية وتصب في تحقيق مصلحة الوطن والمواطن وكل مَن يقيم على هذه الأرض المباركة، وما أشار إليه -حفظه الله- بأن القضاء على الفساد واجتثاث جذوره مهمة وطنية للحفاظ على المال العام وحماية المكتسبات الوطنية، والدولة ماضية في نهجها الواضح بمكافحة الفساد والقضاء عليه.

وثمّن الدعم الكبير الذي تحظى به الهيئة من خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي العهد -حفظهما الله- في سبيل تنفيذ مهامها واختصاصاتها.

وفي ختام تصريحه سأل الله -عزّ وجل- أن يُديم الصحة والعافية على خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين، وأن يُمدهما بالتوفيق والسداد، وأن يُديم على بلادنا نعمة الأمن والاستقرار والنماء.

13 نوفمبر 2020 - 27 ربيع الأول 1442
01:06 PM

رئيس هيئة الرقابة ومكافحة الفساد ينوّه بمضامين الخطاب الملكي في مجلس الشورى

أكّد أن سياسة البلاد قائمة على الوضوح والشمولية وتصب في مصلحة الوطن والمواطن

A A A
3
2,376

نوَّه رئيس هيئة الرقابة ومكافحة الفساد مازن بن إبراهيم الكهموس، بمضامين الخطاب الملكي الذي ألقاه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -أيّده الله- في افتتاح أعمال السنة الأولى من الدورة الثامنة لمجلس الشورى الذي أكّد أن سياسة هذه البلاد قائمة على الوضوح والشمولية وتصب في تحقيق مصلحة الوطن والمواطن وكل مَن يقيم على هذه الأرض المباركة، وما أشار إليه -حفظه الله- بأن القضاء على الفساد واجتثاث جذوره مهمة وطنية للحفاظ على المال العام وحماية المكتسبات الوطنية، والدولة ماضية في نهجها الواضح بمكافحة الفساد والقضاء عليه.

وثمّن الدعم الكبير الذي تحظى به الهيئة من خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي العهد -حفظهما الله- في سبيل تنفيذ مهامها واختصاصاتها.

وفي ختام تصريحه سأل الله -عزّ وجل- أن يُديم الصحة والعافية على خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين، وأن يُمدهما بالتوفيق والسداد، وأن يُديم على بلادنا نعمة الأمن والاستقرار والنماء.