مخاوف نقص المعروض تدفع أسعار النفط للتعافي.. برنت فوق الـ107 دولارات

شهدت تقلبًا خلال الأيام الماضية بسبب العقوبات على روسيا والإغلاق بالصين
مخاوف نقص المعروض تدفع أسعار النفط للتعافي.. برنت فوق الـ107 دولارات

دفعت مخاوف نقص المعروض، اليوم الأربعاء، أسعار النفط للتعافي وتجاوز عتبة 107 دولارات لبرميل خام برنت، بعد أن شهدت تقلبًا خلال الأيام القليلة الماضية، في ظل اضطراب المعروض بسبب العقوبات المفروضة على روسيا، واستمرار الإغلاق في الصين أكبر مستورد في العالم.

وزادت العقود الآجلة لخام برنت 66 سنتًا بما يعادل 0.6% إلى 107.91 دولارات للبرميل؛ في حين ارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط في عقود أقرب استحقاق يحل أجله اليوم، 46 سنتًا أو 0.5% إلى 103.02 دولارات للبرميل؛ وفق ما ذكره موقع "سكاي نيوز" عربية.

وهبط الخامان 5.2% في معاملات متقلبة أمس الثلاثاء، بعدما خفض صندوق النقد الدولي توقعاته للنمو العالمي بنقطة مئوية كاملة تقريبًا؛ مشيرًا إلى الآثار الاقتصادية لحرب روسيا في أوكرانيا.. وحذّر من أن التضخم يُعد الآن "خطرًا واقعًا وواضحًا" في العديد من الدول.

وشهدت أسعار النفط العالمية، تقلبًا ورفعتها توقعات نقص الإنتاج بعد فرض عقوبات على روسيا ثاني أكبر مصدر للنفط في العالم، وأحد الموردين الرئيسيين لأوروبا؛ لكن توقعات تراجع النمو العالمي واستمرار إجراءات الإغلاق بسبب كوفيد-19 في الصين أضرت بالطلب في أكبر مستورد للنفط في العالم.

وكان إنتاج مجموعة "أوبك+" أقل بواقع 1.45 مليون برميل يوميًّا من المستوى المستهدف في مارس، وأنتجت روسيا بما يقل 300 ألف برميل يوميًّا عن المستهدف؛ في حين أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا حالة القوة القاهرة في ميناء البريقة النفطي أمس الثلاثاء، قائلة إنها ليست قادرة على الوفاء بالتزاماتها تجاه سوق النفط.

أخبار قد تعجبك

No stories found.