شاهد.. "سبق" ترصد الأجواء الروحانية في ليلة الختمة بالمسجد الحرام

طبقت القوة الخاصة للمسجد الحرام خطتها لليلة الشريفة

رصدت "سبق" الأجواء الروحانية والإيمانية التي شهدها أكثر من مليوني مصلٍ في ليلة التاسع والعشرين من شهر رمضان المبارك، في صلاة التراويح وختمة القرآن الكريم، حيث امتلأت أروقة المسجد الحرام والبدروم وساحاته، ووصلت صفوف المصلين إلى طريق إبراهيم الخليل وشارع أم القرى، في منظر مهيب وسط منظومة من الخدمات المتكاملة التي وفرتها أجهزة الدولة المختلفة المعنية.

وجاءت ملامح تنفيذ خطة ليلة الختمة في ليلة التاسع والعشرين بمتابعة وإشراف من قائد القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام اللواء عبدالله العصيمي ميدانيًا، وبانتشار القوة من ضباط وأفراد في أروقة وممرات لتنظيم الحركة داخل المسجد الحرام.

وطبقت القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام من وقت مبكر لخطة ليلة الختمة، ونجحت من خلال إدارة حركة الحشود البشرية من داخل أروقة وأدوار المسجد الحرام والأبواب، وتم توجيه المصلين الذين تدفقوا إلى المسجد الحرام منذ وقت مبكّر، حيث امتلأ المسجد الحرام بالمصلين مرورًا بالدور الأرضي.

وعند اكتمال الطاقة الاستيعابية تم تحويل المصلين إلى الأدوار العلوية، ومن ثم إلى البدروم، وكذلك توسعة الملك عبدالله -رحمه الله- لوجود مساحات لاستيعاب جموع المصلين، الذين أدوا صلاتهم بكل يسر وسهولة ولله الحمد.

وقدم رجال القوة الخاصة لأمن الحرم المكي التوجيه والإرشاد والمساعدة لزوار بيت الله، وتكللت تلك الجهود بتنظيم صفوف المصلين وحركة المعتمرين في مواقع الازدحام ومتابعة النواحي الأمنية بكاميرات المراقبة.

اعلان
شاهد.. "سبق" ترصد الأجواء الروحانية في ليلة الختمة بالمسجد الحرام
سبق

رصدت "سبق" الأجواء الروحانية والإيمانية التي شهدها أكثر من مليوني مصلٍ في ليلة التاسع والعشرين من شهر رمضان المبارك، في صلاة التراويح وختمة القرآن الكريم، حيث امتلأت أروقة المسجد الحرام والبدروم وساحاته، ووصلت صفوف المصلين إلى طريق إبراهيم الخليل وشارع أم القرى، في منظر مهيب وسط منظومة من الخدمات المتكاملة التي وفرتها أجهزة الدولة المختلفة المعنية.

وجاءت ملامح تنفيذ خطة ليلة الختمة في ليلة التاسع والعشرين بمتابعة وإشراف من قائد القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام اللواء عبدالله العصيمي ميدانيًا، وبانتشار القوة من ضباط وأفراد في أروقة وممرات لتنظيم الحركة داخل المسجد الحرام.

وطبقت القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام من وقت مبكر لخطة ليلة الختمة، ونجحت من خلال إدارة حركة الحشود البشرية من داخل أروقة وأدوار المسجد الحرام والأبواب، وتم توجيه المصلين الذين تدفقوا إلى المسجد الحرام منذ وقت مبكّر، حيث امتلأ المسجد الحرام بالمصلين مرورًا بالدور الأرضي.

وعند اكتمال الطاقة الاستيعابية تم تحويل المصلين إلى الأدوار العلوية، ومن ثم إلى البدروم، وكذلك توسعة الملك عبدالله -رحمه الله- لوجود مساحات لاستيعاب جموع المصلين، الذين أدوا صلاتهم بكل يسر وسهولة ولله الحمد.

وقدم رجال القوة الخاصة لأمن الحرم المكي التوجيه والإرشاد والمساعدة لزوار بيت الله، وتكللت تلك الجهود بتنظيم صفوف المصلين وحركة المعتمرين في مواقع الازدحام ومتابعة النواحي الأمنية بكاميرات المراقبة.

14 يونيو 2018 - 30 رمضان 1439
01:57 AM

شاهد.. "سبق" ترصد الأجواء الروحانية في ليلة الختمة بالمسجد الحرام

طبقت القوة الخاصة للمسجد الحرام خطتها لليلة الشريفة

A A A
8
14,480

رصدت "سبق" الأجواء الروحانية والإيمانية التي شهدها أكثر من مليوني مصلٍ في ليلة التاسع والعشرين من شهر رمضان المبارك، في صلاة التراويح وختمة القرآن الكريم، حيث امتلأت أروقة المسجد الحرام والبدروم وساحاته، ووصلت صفوف المصلين إلى طريق إبراهيم الخليل وشارع أم القرى، في منظر مهيب وسط منظومة من الخدمات المتكاملة التي وفرتها أجهزة الدولة المختلفة المعنية.

وجاءت ملامح تنفيذ خطة ليلة الختمة في ليلة التاسع والعشرين بمتابعة وإشراف من قائد القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام اللواء عبدالله العصيمي ميدانيًا، وبانتشار القوة من ضباط وأفراد في أروقة وممرات لتنظيم الحركة داخل المسجد الحرام.

وطبقت القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام من وقت مبكر لخطة ليلة الختمة، ونجحت من خلال إدارة حركة الحشود البشرية من داخل أروقة وأدوار المسجد الحرام والأبواب، وتم توجيه المصلين الذين تدفقوا إلى المسجد الحرام منذ وقت مبكّر، حيث امتلأ المسجد الحرام بالمصلين مرورًا بالدور الأرضي.

وعند اكتمال الطاقة الاستيعابية تم تحويل المصلين إلى الأدوار العلوية، ومن ثم إلى البدروم، وكذلك توسعة الملك عبدالله -رحمه الله- لوجود مساحات لاستيعاب جموع المصلين، الذين أدوا صلاتهم بكل يسر وسهولة ولله الحمد.

وقدم رجال القوة الخاصة لأمن الحرم المكي التوجيه والإرشاد والمساعدة لزوار بيت الله، وتكللت تلك الجهود بتنظيم صفوف المصلين وحركة المعتمرين في مواقع الازدحام ومتابعة النواحي الأمنية بكاميرات المراقبة.