البداية تفاخر والنهاية مأساوية.. طريق "حضن-الطائف" يواصل حصد ضحاياه

فيما تتعالى أصوات أهالي تربة لتكثيف الرقابة ومعاقبة الشاحنات المخالفة

يواصل طريق "حضن- الطائف" الذي يربط المنطقة الجنوبية بالطائف ومكة مروراً بمحافظة تربة وعدة محافظات؛ حصد ضحاياه بين فترة وأخرى، خصوصاً في الإجازات الأسبوعية والعطل الرسمية ومواسم الحج التي ترغم المواطنين بالتنقل بين المدن لأداء الفرائض أو زيارة أقاربهم؛ حيث تتزايد به أعداد الشاحنات ذات الحمولة الزائدة الهاربة من الرقابة.

ورصدت عدسة مواطن سرعةً وتجاوزًا خاطئًا لشاحنات على امتداد الطريق الذي لا يزال بمسار واحد بمسافات طويلة، وهذا ما وصفه البعض بأنه حالة "تبدأ بالتفاخر لدى الكثير من قائدي المركبات بمن يصل للمنطقة الأخرى قبل الآخر، ولكن تنتهي بالتهور في أغلب الأوقات وكوارث وحوادث شنيعة".

يأتي هذا في الوقت الذي تعالت فيه أصوات أهالي محافظة تربة والمناطق المجاورة لها، لإنقاذهم وإنهاء معاناتهم من مسرح الحوادث العنيفة والمميتة على امتداد الطريق التي تسبب للمواطنين الخوف والقلق الشديد، في ظل غياب الرقابة على امتداد الطريق وعدم نظامية عدد من الشاحنات الثقيلة الهاربة من رصد الميزان، والذي يمنع تنقلهم بحمولة زائدة.

وناشد الكثير من المواطنين، المسؤولين بتغطية الطريق برقابة أمنية كافية ترصد المخالفات وتعاقب مرتكبيها.

محافظة تربة الطائف مكة المكرمة خطر الشاحنات حادث مروري
اعلان
البداية تفاخر والنهاية مأساوية.. طريق "حضن-الطائف" يواصل حصد ضحاياه
سبق

يواصل طريق "حضن- الطائف" الذي يربط المنطقة الجنوبية بالطائف ومكة مروراً بمحافظة تربة وعدة محافظات؛ حصد ضحاياه بين فترة وأخرى، خصوصاً في الإجازات الأسبوعية والعطل الرسمية ومواسم الحج التي ترغم المواطنين بالتنقل بين المدن لأداء الفرائض أو زيارة أقاربهم؛ حيث تتزايد به أعداد الشاحنات ذات الحمولة الزائدة الهاربة من الرقابة.

ورصدت عدسة مواطن سرعةً وتجاوزًا خاطئًا لشاحنات على امتداد الطريق الذي لا يزال بمسار واحد بمسافات طويلة، وهذا ما وصفه البعض بأنه حالة "تبدأ بالتفاخر لدى الكثير من قائدي المركبات بمن يصل للمنطقة الأخرى قبل الآخر، ولكن تنتهي بالتهور في أغلب الأوقات وكوارث وحوادث شنيعة".

يأتي هذا في الوقت الذي تعالت فيه أصوات أهالي محافظة تربة والمناطق المجاورة لها، لإنقاذهم وإنهاء معاناتهم من مسرح الحوادث العنيفة والمميتة على امتداد الطريق التي تسبب للمواطنين الخوف والقلق الشديد، في ظل غياب الرقابة على امتداد الطريق وعدم نظامية عدد من الشاحنات الثقيلة الهاربة من رصد الميزان، والذي يمنع تنقلهم بحمولة زائدة.

وناشد الكثير من المواطنين، المسؤولين بتغطية الطريق برقابة أمنية كافية ترصد المخالفات وتعاقب مرتكبيها.

20 ديسمبر 2019 - 23 ربيع الآخر 1441
04:35 PM

البداية تفاخر والنهاية مأساوية.. طريق "حضن-الطائف" يواصل حصد ضحاياه

فيما تتعالى أصوات أهالي تربة لتكثيف الرقابة ومعاقبة الشاحنات المخالفة

A A A
16
31,988

يواصل طريق "حضن- الطائف" الذي يربط المنطقة الجنوبية بالطائف ومكة مروراً بمحافظة تربة وعدة محافظات؛ حصد ضحاياه بين فترة وأخرى، خصوصاً في الإجازات الأسبوعية والعطل الرسمية ومواسم الحج التي ترغم المواطنين بالتنقل بين المدن لأداء الفرائض أو زيارة أقاربهم؛ حيث تتزايد به أعداد الشاحنات ذات الحمولة الزائدة الهاربة من الرقابة.

ورصدت عدسة مواطن سرعةً وتجاوزًا خاطئًا لشاحنات على امتداد الطريق الذي لا يزال بمسار واحد بمسافات طويلة، وهذا ما وصفه البعض بأنه حالة "تبدأ بالتفاخر لدى الكثير من قائدي المركبات بمن يصل للمنطقة الأخرى قبل الآخر، ولكن تنتهي بالتهور في أغلب الأوقات وكوارث وحوادث شنيعة".

يأتي هذا في الوقت الذي تعالت فيه أصوات أهالي محافظة تربة والمناطق المجاورة لها، لإنقاذهم وإنهاء معاناتهم من مسرح الحوادث العنيفة والمميتة على امتداد الطريق التي تسبب للمواطنين الخوف والقلق الشديد، في ظل غياب الرقابة على امتداد الطريق وعدم نظامية عدد من الشاحنات الثقيلة الهاربة من رصد الميزان، والذي يمنع تنقلهم بحمولة زائدة.

وناشد الكثير من المواطنين، المسؤولين بتغطية الطريق برقابة أمنية كافية ترصد المخالفات وتعاقب مرتكبيها.