ارتفاع رصيد المملكة في الأولمبياد الدولي للكيمياء لـ453 جائزة

أبناء الوطن يفوزون بـ4 جوائز جديدة خلال مشاركة "موهبة" ووزارة التعليم

توالت إنجازات الطلاب السعوديين في المسابقات الدولية بتحقيق المنتخب السعودي للكيمياء 4 جوائز عالمية (3 ميداليات فضية وميدالية برونزية) خلال مشاركة المملكة ممثلة في مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة" ووزارة التعليم في الأولمبياد الدولي للكيمياء 2021 الذي أقيم عن بُعد في اليابان، وذلك من بين أكثر من 315 طالباً وطالبة يمثلون 79 دولة، في إنجاز غير مسبوق مقارنة مع النتائج التي حققها أبناء الوطن عام 2020 بتحقيق 4 ميداليات برونزية.

وبهذه الإنجازات العالمية ارتفع رصيد المملكة من الجوائز في المسابقات والأولمبيادات الدولية إلى 453 جائزة من بينها 53 إنجازاً تحقق هذا العام (40 ميدالية ما بين ذهبية وفضية وبرونزية و13 شهادة تقدير).

وحصل على الميداليات الفضية كل من الطالب محمد الهدلق من تعليم الرياض، الذي قضى أكثر من 6 سنوات مع موهبة منذ عام 2016 تلقى خلالها أكثر من 1250 ساعة تدريبية، وفي رصيده 5 ميداليات من مسابقة موهوب وكانجارو موهبة، والطالب محمد الحديثي من تعليم الرياض، أحد طلاب مسابقة موهوب وكانت انطلاقته مع موهبة منذ 6 سنوات، تلقى خلالها أكثر من 1900 ساعة تدريبية، وفي رصيده السابق ميداليتان برونزيتان حققهما في مشاركتين دوليتين، والطالب عبدالعزيز الجعيد من تعليم الشرقية، قضى مع موهبة 5 سنوات، تلقى خلالها أكثر من 2600 ساعة تدريبية، وحصل على ميدالية برونزية في الأولمبياد الدولي للكيمياء 2020، فيما حقق الميدالية البرونزية الطالب سعيد بغدادي من تعليم مكة المكرمة الذي شارك في 13 ملتقى تدريبياً في تخصص العلوم، و6 ملتقيات في الكيمياء، وتلقى أكثر من 2600 ساعة تدريبية، وفي رصيده السابق 5 ميداليات من مسابقات محلية.

وبهذا الإنجاز رفعت المملكة رصيدها من الميداليات على مدار مشاركاتها في المسابقة منذ عام 2011 إلى 28 جائزة عالمية من بينها 9 ميداليات فضية و19 ميدالية برونزية.

وتعدّ هذه المشاركة هي المشاركة الحادية عشرة للمملكة في أولمبياد الكيمياء الدولي، حيث مثّل الوطن فريق ضم 4 طلاب هم: محمد الهدلق ومحمد الحديثي من إدارة تعليم الرياض، وعبد العزيز الجعيد من إدارة تعليم الشرقية، وسعيد بغدادي من إدارة تعليم مكة المكرمة.

وخاض الفريق السعودي المشارك في أولمبياد الكيمياء الدولي فترة إعداد وسلسلة من الملتقيات التدريبية أقيمت بالتعاون بين "موهبة" ووزارة التعليم، تحت إشراف نخبة من المدربين السعوديين والأجانب، للمنافسة على المراكز الأولى وجوائز الأولمبياد.

وتعدّ هذه الإنجازات الوطنية امتداداً لسلسلة منجزات الوطن العلمية في المسابقات الدولية التي تشارك فيها المملكة، وثمرةً للجهود الشموليّة والعلاقة التكامليّة بين مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع ووزارة التعليم وشركائهما الإستراتيجيين، وفي مقدمتهم جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية "كاوست"؛ للإسهام في إعداد جيل من الطلبة للمنافسة عالمياً وتعزيز قدراتهم، وتمثيل المملكة في المسابقات الدولية، وتحقيق المنجزات، التي بدورها ستنعكس على مكانة المملكة في مؤشراتها التنافسية، وفي تطور المنظومة التعليمية وفي الاستثمار في الكفاءات البشرية السعودية والمضي قدماً في ترسيخ أسس متينة لاقتصاد معرفي مستدام.

كما تأتي هذه المشاركات ضمن برنامج موهبة للأولمبيادات الدولية الذي يقام بشراكة إستراتيجية مع وزارة التعليم التي تقوم بتفريغ طلبتها لحضور معسكرات التدريب على مدار العام، ويعدّ هذا البرنامج واحداً من 20 برنامجاً ومبادرة مختلفة من مناهج متقدمة وبرامج إثرائية في مجالات العلوم والهندسة والصحة تقدمها موهبة للطلبة الموهوبين سنوياً في رحلة يمر خلالها الموهوب بعدة مراحل تستكشف ميوله وتعزّزه وتمكّنه منه وتستثمر فيه مع شركائها المحليين والدوليين.


ويعدّ الأولمبياد الدولي للكيمياء مسابقة دولية سنوية لطلاب المرحلة الثانوية، تُعقد في نهاية العام الدراسي وتستمر لمدة عشرة أيام، لتعزيز الصلات والتعاون بين الطلاب وتبادل الخبرات التربوية والعلمية بين الدول المختلفة.

اعلان
ارتفاع رصيد المملكة في الأولمبياد الدولي للكيمياء لـ453 جائزة
سبق

توالت إنجازات الطلاب السعوديين في المسابقات الدولية بتحقيق المنتخب السعودي للكيمياء 4 جوائز عالمية (3 ميداليات فضية وميدالية برونزية) خلال مشاركة المملكة ممثلة في مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة" ووزارة التعليم في الأولمبياد الدولي للكيمياء 2021 الذي أقيم عن بُعد في اليابان، وذلك من بين أكثر من 315 طالباً وطالبة يمثلون 79 دولة، في إنجاز غير مسبوق مقارنة مع النتائج التي حققها أبناء الوطن عام 2020 بتحقيق 4 ميداليات برونزية.

وبهذه الإنجازات العالمية ارتفع رصيد المملكة من الجوائز في المسابقات والأولمبيادات الدولية إلى 453 جائزة من بينها 53 إنجازاً تحقق هذا العام (40 ميدالية ما بين ذهبية وفضية وبرونزية و13 شهادة تقدير).

وحصل على الميداليات الفضية كل من الطالب محمد الهدلق من تعليم الرياض، الذي قضى أكثر من 6 سنوات مع موهبة منذ عام 2016 تلقى خلالها أكثر من 1250 ساعة تدريبية، وفي رصيده 5 ميداليات من مسابقة موهوب وكانجارو موهبة، والطالب محمد الحديثي من تعليم الرياض، أحد طلاب مسابقة موهوب وكانت انطلاقته مع موهبة منذ 6 سنوات، تلقى خلالها أكثر من 1900 ساعة تدريبية، وفي رصيده السابق ميداليتان برونزيتان حققهما في مشاركتين دوليتين، والطالب عبدالعزيز الجعيد من تعليم الشرقية، قضى مع موهبة 5 سنوات، تلقى خلالها أكثر من 2600 ساعة تدريبية، وحصل على ميدالية برونزية في الأولمبياد الدولي للكيمياء 2020، فيما حقق الميدالية البرونزية الطالب سعيد بغدادي من تعليم مكة المكرمة الذي شارك في 13 ملتقى تدريبياً في تخصص العلوم، و6 ملتقيات في الكيمياء، وتلقى أكثر من 2600 ساعة تدريبية، وفي رصيده السابق 5 ميداليات من مسابقات محلية.

وبهذا الإنجاز رفعت المملكة رصيدها من الميداليات على مدار مشاركاتها في المسابقة منذ عام 2011 إلى 28 جائزة عالمية من بينها 9 ميداليات فضية و19 ميدالية برونزية.

وتعدّ هذه المشاركة هي المشاركة الحادية عشرة للمملكة في أولمبياد الكيمياء الدولي، حيث مثّل الوطن فريق ضم 4 طلاب هم: محمد الهدلق ومحمد الحديثي من إدارة تعليم الرياض، وعبد العزيز الجعيد من إدارة تعليم الشرقية، وسعيد بغدادي من إدارة تعليم مكة المكرمة.

وخاض الفريق السعودي المشارك في أولمبياد الكيمياء الدولي فترة إعداد وسلسلة من الملتقيات التدريبية أقيمت بالتعاون بين "موهبة" ووزارة التعليم، تحت إشراف نخبة من المدربين السعوديين والأجانب، للمنافسة على المراكز الأولى وجوائز الأولمبياد.

وتعدّ هذه الإنجازات الوطنية امتداداً لسلسلة منجزات الوطن العلمية في المسابقات الدولية التي تشارك فيها المملكة، وثمرةً للجهود الشموليّة والعلاقة التكامليّة بين مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع ووزارة التعليم وشركائهما الإستراتيجيين، وفي مقدمتهم جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية "كاوست"؛ للإسهام في إعداد جيل من الطلبة للمنافسة عالمياً وتعزيز قدراتهم، وتمثيل المملكة في المسابقات الدولية، وتحقيق المنجزات، التي بدورها ستنعكس على مكانة المملكة في مؤشراتها التنافسية، وفي تطور المنظومة التعليمية وفي الاستثمار في الكفاءات البشرية السعودية والمضي قدماً في ترسيخ أسس متينة لاقتصاد معرفي مستدام.

كما تأتي هذه المشاركات ضمن برنامج موهبة للأولمبيادات الدولية الذي يقام بشراكة إستراتيجية مع وزارة التعليم التي تقوم بتفريغ طلبتها لحضور معسكرات التدريب على مدار العام، ويعدّ هذا البرنامج واحداً من 20 برنامجاً ومبادرة مختلفة من مناهج متقدمة وبرامج إثرائية في مجالات العلوم والهندسة والصحة تقدمها موهبة للطلبة الموهوبين سنوياً في رحلة يمر خلالها الموهوب بعدة مراحل تستكشف ميوله وتعزّزه وتمكّنه منه وتستثمر فيه مع شركائها المحليين والدوليين.


ويعدّ الأولمبياد الدولي للكيمياء مسابقة دولية سنوية لطلاب المرحلة الثانوية، تُعقد في نهاية العام الدراسي وتستمر لمدة عشرة أيام، لتعزيز الصلات والتعاون بين الطلاب وتبادل الخبرات التربوية والعلمية بين الدول المختلفة.

02 أغسطس 2021 - 23 ذو الحجة 1442
08:22 PM

ارتفاع رصيد المملكة في الأولمبياد الدولي للكيمياء لـ453 جائزة

أبناء الوطن يفوزون بـ4 جوائز جديدة خلال مشاركة "موهبة" ووزارة التعليم

A A A
5
1,564

توالت إنجازات الطلاب السعوديين في المسابقات الدولية بتحقيق المنتخب السعودي للكيمياء 4 جوائز عالمية (3 ميداليات فضية وميدالية برونزية) خلال مشاركة المملكة ممثلة في مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة" ووزارة التعليم في الأولمبياد الدولي للكيمياء 2021 الذي أقيم عن بُعد في اليابان، وذلك من بين أكثر من 315 طالباً وطالبة يمثلون 79 دولة، في إنجاز غير مسبوق مقارنة مع النتائج التي حققها أبناء الوطن عام 2020 بتحقيق 4 ميداليات برونزية.

وبهذه الإنجازات العالمية ارتفع رصيد المملكة من الجوائز في المسابقات والأولمبيادات الدولية إلى 453 جائزة من بينها 53 إنجازاً تحقق هذا العام (40 ميدالية ما بين ذهبية وفضية وبرونزية و13 شهادة تقدير).

وحصل على الميداليات الفضية كل من الطالب محمد الهدلق من تعليم الرياض، الذي قضى أكثر من 6 سنوات مع موهبة منذ عام 2016 تلقى خلالها أكثر من 1250 ساعة تدريبية، وفي رصيده 5 ميداليات من مسابقة موهوب وكانجارو موهبة، والطالب محمد الحديثي من تعليم الرياض، أحد طلاب مسابقة موهوب وكانت انطلاقته مع موهبة منذ 6 سنوات، تلقى خلالها أكثر من 1900 ساعة تدريبية، وفي رصيده السابق ميداليتان برونزيتان حققهما في مشاركتين دوليتين، والطالب عبدالعزيز الجعيد من تعليم الشرقية، قضى مع موهبة 5 سنوات، تلقى خلالها أكثر من 2600 ساعة تدريبية، وحصل على ميدالية برونزية في الأولمبياد الدولي للكيمياء 2020، فيما حقق الميدالية البرونزية الطالب سعيد بغدادي من تعليم مكة المكرمة الذي شارك في 13 ملتقى تدريبياً في تخصص العلوم، و6 ملتقيات في الكيمياء، وتلقى أكثر من 2600 ساعة تدريبية، وفي رصيده السابق 5 ميداليات من مسابقات محلية.

وبهذا الإنجاز رفعت المملكة رصيدها من الميداليات على مدار مشاركاتها في المسابقة منذ عام 2011 إلى 28 جائزة عالمية من بينها 9 ميداليات فضية و19 ميدالية برونزية.

وتعدّ هذه المشاركة هي المشاركة الحادية عشرة للمملكة في أولمبياد الكيمياء الدولي، حيث مثّل الوطن فريق ضم 4 طلاب هم: محمد الهدلق ومحمد الحديثي من إدارة تعليم الرياض، وعبد العزيز الجعيد من إدارة تعليم الشرقية، وسعيد بغدادي من إدارة تعليم مكة المكرمة.

وخاض الفريق السعودي المشارك في أولمبياد الكيمياء الدولي فترة إعداد وسلسلة من الملتقيات التدريبية أقيمت بالتعاون بين "موهبة" ووزارة التعليم، تحت إشراف نخبة من المدربين السعوديين والأجانب، للمنافسة على المراكز الأولى وجوائز الأولمبياد.

وتعدّ هذه الإنجازات الوطنية امتداداً لسلسلة منجزات الوطن العلمية في المسابقات الدولية التي تشارك فيها المملكة، وثمرةً للجهود الشموليّة والعلاقة التكامليّة بين مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع ووزارة التعليم وشركائهما الإستراتيجيين، وفي مقدمتهم جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية "كاوست"؛ للإسهام في إعداد جيل من الطلبة للمنافسة عالمياً وتعزيز قدراتهم، وتمثيل المملكة في المسابقات الدولية، وتحقيق المنجزات، التي بدورها ستنعكس على مكانة المملكة في مؤشراتها التنافسية، وفي تطور المنظومة التعليمية وفي الاستثمار في الكفاءات البشرية السعودية والمضي قدماً في ترسيخ أسس متينة لاقتصاد معرفي مستدام.

كما تأتي هذه المشاركات ضمن برنامج موهبة للأولمبيادات الدولية الذي يقام بشراكة إستراتيجية مع وزارة التعليم التي تقوم بتفريغ طلبتها لحضور معسكرات التدريب على مدار العام، ويعدّ هذا البرنامج واحداً من 20 برنامجاً ومبادرة مختلفة من مناهج متقدمة وبرامج إثرائية في مجالات العلوم والهندسة والصحة تقدمها موهبة للطلبة الموهوبين سنوياً في رحلة يمر خلالها الموهوب بعدة مراحل تستكشف ميوله وتعزّزه وتمكّنه منه وتستثمر فيه مع شركائها المحليين والدوليين.


ويعدّ الأولمبياد الدولي للكيمياء مسابقة دولية سنوية لطلاب المرحلة الثانوية، تُعقد في نهاية العام الدراسي وتستمر لمدة عشرة أيام، لتعزيز الصلات والتعاون بين الطلاب وتبادل الخبرات التربوية والعلمية بين الدول المختلفة.