"البيئة" توجه بسرعة إغلاق "سوق الإبل" بوادي الدواسر بسبب "كورونا"

بعد تسجيل حالات إيجابية في العينات المأخوذة

وجهت وزارة البيئة والمياه والزراعة، بسرعة إغلاق سوق الإبل في وادي الدواسر، والذي يعد أكبر أسواق الإبل في الخليج؛ وذلك بعد استمرار وجود بلاعات إصابات بشرية بمرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية.

ووفقاً لخطاب حصلت "سبق" على نسخة منه، فقد وجهت "البيئة" اليوم الجهات ذات الاختصاص بوادي الدواسر، بسرعة إغلاق سوق الإبل، بعد تسجيل حالات إيجابية في عينات الإبل المأخوذة، وللحاجة الماسة لتقليل مصادر انتشار المرض والإصابة بين ملاك الإبل والمخالفين من العمالة والزائرين إلى السوق، الذي يعد أكبر أسواق الإبل بالخليج.

وأكد الخطاب، باعتراف وزارة الزراعة بعد تسجيل حالات إيجابية في عينات الإبل المأخوذة، فيما تحاول جاهدة لسرعة إغلاقه احترازيًّا لحين استقرار الوضع الوبائي للمرض.

وكان مركز القيادة والتحكم بوزارة "الصحة" أعلن أنه تم بحمد الله شفاء ٢٣ حالة مصابة بفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية في محافظة وادي الدواسر، مشيرًا إلى أنه ومنذ ظهور الحالات اتخذ المركز كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية، والتي أسهمت بفضل الله في انخفاض الحالات إلى ١٠ حالات.

اعلان
"البيئة" توجه بسرعة إغلاق "سوق الإبل" بوادي الدواسر بسبب "كورونا"
سبق

وجهت وزارة البيئة والمياه والزراعة، بسرعة إغلاق سوق الإبل في وادي الدواسر، والذي يعد أكبر أسواق الإبل في الخليج؛ وذلك بعد استمرار وجود بلاعات إصابات بشرية بمرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية.

ووفقاً لخطاب حصلت "سبق" على نسخة منه، فقد وجهت "البيئة" اليوم الجهات ذات الاختصاص بوادي الدواسر، بسرعة إغلاق سوق الإبل، بعد تسجيل حالات إيجابية في عينات الإبل المأخوذة، وللحاجة الماسة لتقليل مصادر انتشار المرض والإصابة بين ملاك الإبل والمخالفين من العمالة والزائرين إلى السوق، الذي يعد أكبر أسواق الإبل بالخليج.

وأكد الخطاب، باعتراف وزارة الزراعة بعد تسجيل حالات إيجابية في عينات الإبل المأخوذة، فيما تحاول جاهدة لسرعة إغلاقه احترازيًّا لحين استقرار الوضع الوبائي للمرض.

وكان مركز القيادة والتحكم بوزارة "الصحة" أعلن أنه تم بحمد الله شفاء ٢٣ حالة مصابة بفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية في محافظة وادي الدواسر، مشيرًا إلى أنه ومنذ ظهور الحالات اتخذ المركز كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية، والتي أسهمت بفضل الله في انخفاض الحالات إلى ١٠ حالات.

21 فبراير 2019 - 16 جمادى الآخر 1440
10:29 PM

"البيئة" توجه بسرعة إغلاق "سوق الإبل" بوادي الدواسر بسبب "كورونا"

بعد تسجيل حالات إيجابية في العينات المأخوذة

A A A
2
6,165

وجهت وزارة البيئة والمياه والزراعة، بسرعة إغلاق سوق الإبل في وادي الدواسر، والذي يعد أكبر أسواق الإبل في الخليج؛ وذلك بعد استمرار وجود بلاعات إصابات بشرية بمرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية.

ووفقاً لخطاب حصلت "سبق" على نسخة منه، فقد وجهت "البيئة" اليوم الجهات ذات الاختصاص بوادي الدواسر، بسرعة إغلاق سوق الإبل، بعد تسجيل حالات إيجابية في عينات الإبل المأخوذة، وللحاجة الماسة لتقليل مصادر انتشار المرض والإصابة بين ملاك الإبل والمخالفين من العمالة والزائرين إلى السوق، الذي يعد أكبر أسواق الإبل بالخليج.

وأكد الخطاب، باعتراف وزارة الزراعة بعد تسجيل حالات إيجابية في عينات الإبل المأخوذة، فيما تحاول جاهدة لسرعة إغلاقه احترازيًّا لحين استقرار الوضع الوبائي للمرض.

وكان مركز القيادة والتحكم بوزارة "الصحة" أعلن أنه تم بحمد الله شفاء ٢٣ حالة مصابة بفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية في محافظة وادي الدواسر، مشيرًا إلى أنه ومنذ ظهور الحالات اتخذ المركز كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية، والتي أسهمت بفضل الله في انخفاض الحالات إلى ١٠ حالات.