شراكة بين جامعة جدة وإدارة التعليم للتطوير والتدريب المهني

لتقديم دورات للمعلمين والمعلمات والمشرفين والمشرفات

وقّعت جامعة جدة، مساء أمس الخميس، وثيقة شراكة "التطوير والتدريب المهني التعليمي عن بُعد" للمعلمين والمعلمات، مع الإدارة العامة للتعليم بمحافظة جدة.

جاء ذلك تحقيقًا للتعاون المشترك في تطوير مهارات التعليم عن بُعد المتزامن وغير المتزامن، والتدريس الإلكتروني، والتدريب عبر الإنترنت، والتدريس عبر الفصول الافتراضية لدى شاغلي وشاغلات الوظائف التعليمية في التعليم العام.

ووقّع الوثيقة كل من مدير جامعة جدة الدكتور عدنان آل حميدان والمدير العام للتعليم بجدة الدكتور سعد المسعودي، بمشاركة وحضور المشرف العام على المعهد الوطني للتطوير المهني التعليمي الدكتور أحمد بن عبدالرحمن الجهيمي.

وتستهدف وثيقة الشراكة تقديم دورات تدريبية للمعلمين والمعلمات والمشرفين والمشرفات بتعليم جدة؛ وفق التدريب المباشر والتدريب عن بُعد، ونصت بنود الشراكة، على تنفيذ الدورات في العديد من المواضيع التربوية، ومنها التدريب على استخدام التطبيقات والأنظمة الرقمية المتاحة على منظومة التعليم الموحدة بالوزارة، ومهارات التدريس والتعلم في القرن الحادي والعشرين، والتدريب على القيادة التربوية ومهارات التواصل، وكذلك نواتج التعلم والاختبارات الوطنية والدولية والتقويم والقياس والممارسات المستندة على البراهين والدليل العلمي، والتعليم الشامل والإدارة الصفية والمدرسية الفعالة.

وتتضمن الأهداف كذلك: التدريبَ على الشراكة الأسرية والمجتمعية وغيرها من المواضيع الأخرى المبنية على الاحتياج المهني في الميدان، إلى جانب تقديم الاستشارات التعليمية والتربوية، وإتاحة الموارد، وتقديم الدعم التقني عند تنفيذ البرامج والدورات التدريبية عن بُعد.

وبارك مدير جامعة جدة والمدير العام للتعليم والمشرف العام على المعهد الوطني للتطوير المهني التعليمي الشراكة؛ مشيدين بدورها في تقديم تدريب نوعي ومتخصص يتوافق مع المرحلة؛ من شأنه أن ينعكس إيجابيًّا على الميدان التعليمي ويجوّد عطاء العاملين فيه.

جامعة جدة الإدارة العامة للتعليم محافظة جدة
اعلان
شراكة بين جامعة جدة وإدارة التعليم للتطوير والتدريب المهني
سبق

وقّعت جامعة جدة، مساء أمس الخميس، وثيقة شراكة "التطوير والتدريب المهني التعليمي عن بُعد" للمعلمين والمعلمات، مع الإدارة العامة للتعليم بمحافظة جدة.

جاء ذلك تحقيقًا للتعاون المشترك في تطوير مهارات التعليم عن بُعد المتزامن وغير المتزامن، والتدريس الإلكتروني، والتدريب عبر الإنترنت، والتدريس عبر الفصول الافتراضية لدى شاغلي وشاغلات الوظائف التعليمية في التعليم العام.

ووقّع الوثيقة كل من مدير جامعة جدة الدكتور عدنان آل حميدان والمدير العام للتعليم بجدة الدكتور سعد المسعودي، بمشاركة وحضور المشرف العام على المعهد الوطني للتطوير المهني التعليمي الدكتور أحمد بن عبدالرحمن الجهيمي.

وتستهدف وثيقة الشراكة تقديم دورات تدريبية للمعلمين والمعلمات والمشرفين والمشرفات بتعليم جدة؛ وفق التدريب المباشر والتدريب عن بُعد، ونصت بنود الشراكة، على تنفيذ الدورات في العديد من المواضيع التربوية، ومنها التدريب على استخدام التطبيقات والأنظمة الرقمية المتاحة على منظومة التعليم الموحدة بالوزارة، ومهارات التدريس والتعلم في القرن الحادي والعشرين، والتدريب على القيادة التربوية ومهارات التواصل، وكذلك نواتج التعلم والاختبارات الوطنية والدولية والتقويم والقياس والممارسات المستندة على البراهين والدليل العلمي، والتعليم الشامل والإدارة الصفية والمدرسية الفعالة.

وتتضمن الأهداف كذلك: التدريبَ على الشراكة الأسرية والمجتمعية وغيرها من المواضيع الأخرى المبنية على الاحتياج المهني في الميدان، إلى جانب تقديم الاستشارات التعليمية والتربوية، وإتاحة الموارد، وتقديم الدعم التقني عند تنفيذ البرامج والدورات التدريبية عن بُعد.

وبارك مدير جامعة جدة والمدير العام للتعليم والمشرف العام على المعهد الوطني للتطوير المهني التعليمي الشراكة؛ مشيدين بدورها في تقديم تدريب نوعي ومتخصص يتوافق مع المرحلة؛ من شأنه أن ينعكس إيجابيًّا على الميدان التعليمي ويجوّد عطاء العاملين فيه.

27 مارس 2020 - 3 شعبان 1441
03:59 PM

شراكة بين جامعة جدة وإدارة التعليم للتطوير والتدريب المهني

لتقديم دورات للمعلمين والمعلمات والمشرفين والمشرفات

A A A
1
1,563

وقّعت جامعة جدة، مساء أمس الخميس، وثيقة شراكة "التطوير والتدريب المهني التعليمي عن بُعد" للمعلمين والمعلمات، مع الإدارة العامة للتعليم بمحافظة جدة.

جاء ذلك تحقيقًا للتعاون المشترك في تطوير مهارات التعليم عن بُعد المتزامن وغير المتزامن، والتدريس الإلكتروني، والتدريب عبر الإنترنت، والتدريس عبر الفصول الافتراضية لدى شاغلي وشاغلات الوظائف التعليمية في التعليم العام.

ووقّع الوثيقة كل من مدير جامعة جدة الدكتور عدنان آل حميدان والمدير العام للتعليم بجدة الدكتور سعد المسعودي، بمشاركة وحضور المشرف العام على المعهد الوطني للتطوير المهني التعليمي الدكتور أحمد بن عبدالرحمن الجهيمي.

وتستهدف وثيقة الشراكة تقديم دورات تدريبية للمعلمين والمعلمات والمشرفين والمشرفات بتعليم جدة؛ وفق التدريب المباشر والتدريب عن بُعد، ونصت بنود الشراكة، على تنفيذ الدورات في العديد من المواضيع التربوية، ومنها التدريب على استخدام التطبيقات والأنظمة الرقمية المتاحة على منظومة التعليم الموحدة بالوزارة، ومهارات التدريس والتعلم في القرن الحادي والعشرين، والتدريب على القيادة التربوية ومهارات التواصل، وكذلك نواتج التعلم والاختبارات الوطنية والدولية والتقويم والقياس والممارسات المستندة على البراهين والدليل العلمي، والتعليم الشامل والإدارة الصفية والمدرسية الفعالة.

وتتضمن الأهداف كذلك: التدريبَ على الشراكة الأسرية والمجتمعية وغيرها من المواضيع الأخرى المبنية على الاحتياج المهني في الميدان، إلى جانب تقديم الاستشارات التعليمية والتربوية، وإتاحة الموارد، وتقديم الدعم التقني عند تنفيذ البرامج والدورات التدريبية عن بُعد.

وبارك مدير جامعة جدة والمدير العام للتعليم والمشرف العام على المعهد الوطني للتطوير المهني التعليمي الشراكة؛ مشيدين بدورها في تقديم تدريب نوعي ومتخصص يتوافق مع المرحلة؛ من شأنه أن ينعكس إيجابيًّا على الميدان التعليمي ويجوّد عطاء العاملين فيه.