محافظ حفر الباطن يدشّن حملة مكافحة العمى السكري

تُنظّمها جمعية رعاية المرضى "عناية" بالتنسيق مع "معافى"

دشن محافظ محافظة حفر الباطن الأمير منصور بن محمد بن سعد آل سعود، حملة مكافحة العمى الناشئ عن مرض السكري، بحضور رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السويلم، وأمينها العام الدكتور سلمان بن عبدالله المطيري، ومدير الخدمات الصحية خالد بن محمد الفقيه، ومدير الشؤون الصحية بالنيابة فيصل بن مطر العنزي، ومدير مستشفى الملك خالد العام مساعد بن فرحان العنزي بحفر الباطن. ومدير اللجنة الطبية الخيرية "معافى" الدكتور عبدالله المحيميد.

وقال "السويلم": تشريف المحافظ لهذه الحملة الوطنية؛ دليل على اهتمام الدولة بالقطاع الخيري الصحي ودعمها الكامل له بما يسهم في التنمية الصحية، وإن حملة مكافحة العمى تنسجم مع رؤية حكومتنا الرشيدة في الاهتمام بالوقاية والرعاية الصحية الأولية لأفراد المجتمع.

وأضاف: هذه الحملة تأتي إسهامًا من الجمعية في تفعيل شراكتها مع مستشفيات القطاع الحكومي والقطاع الخاص، وتقليل نسبة قائمة الانتظار بما يسهم في الوقاية والاستدامة الصحية في وطننا الغالي.

وأردف: الحملة منذ انطلاقتها عام ٢٠١١ حتى نهاية ٢٠١٨م، تمكنت من تقديم خدماتها العلاجية لـ١١.٧٢٧ مستفيدًا، تم علاج ٢٢٨ حالة منهم بالليزر.
وتابع: حملة مكافحة العمى قبل تدشين سمو محافظ حفر الباطن لهذا العام بالمحافظة، قدمت الكشف المبكر لـ(٩٦) مستفيدًا تم اكتشاف خمس حالات منها بحاجة إلى علاج سريع؛ فتم إحالتهم لمستشفى الملك خالد العام للمتابعة والعلاج.

من جانبه، قال "المطيري": الحملة تستهدف المرضى المصابين بداء السكري في حفر الباطن؛ وذلك لإجراء الفحوصات الوقائية وتقديم العلاج المناسب لهم بمستشفى الملك خالد العام بالتعاون مع اللجنة الطبية الخيرية "معافى".

وأضاف: هذه الحملة تأتي ضمن مسار الجمعية الوقائي؛ للتأكد من سلامة المواطنين من اعتلال الشبكية السكري في المناطق التي خارج مدينة الرياض، بالتنسيق مع المستشفيات والمراكز الصحية التابعة لوزارة الصحة، وبعض الجامعات بالمملكة، بأحدث أجهزة التشخيص المبكر وبطاقم طبي متخصص.

وأردف: الحملة تمكنت في السنوات السابقة من تحقيق العديد من النجاحات في ١١ محافظة.
وتابع: الجمعية لم تكن لتحقق هذه الإنجازات لولا توفيق الله عز وجل، ثم دعم شركائها لها من محسنين ومزودي الخدمات الصحية، وندعو أفراد المجتمع كافة إلى دعم هذه الحملة الوطنية المهمة لمجتمع صحي وسليم.

اعلان
محافظ حفر الباطن يدشّن حملة مكافحة العمى السكري
سبق

دشن محافظ محافظة حفر الباطن الأمير منصور بن محمد بن سعد آل سعود، حملة مكافحة العمى الناشئ عن مرض السكري، بحضور رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السويلم، وأمينها العام الدكتور سلمان بن عبدالله المطيري، ومدير الخدمات الصحية خالد بن محمد الفقيه، ومدير الشؤون الصحية بالنيابة فيصل بن مطر العنزي، ومدير مستشفى الملك خالد العام مساعد بن فرحان العنزي بحفر الباطن. ومدير اللجنة الطبية الخيرية "معافى" الدكتور عبدالله المحيميد.

وقال "السويلم": تشريف المحافظ لهذه الحملة الوطنية؛ دليل على اهتمام الدولة بالقطاع الخيري الصحي ودعمها الكامل له بما يسهم في التنمية الصحية، وإن حملة مكافحة العمى تنسجم مع رؤية حكومتنا الرشيدة في الاهتمام بالوقاية والرعاية الصحية الأولية لأفراد المجتمع.

وأضاف: هذه الحملة تأتي إسهامًا من الجمعية في تفعيل شراكتها مع مستشفيات القطاع الحكومي والقطاع الخاص، وتقليل نسبة قائمة الانتظار بما يسهم في الوقاية والاستدامة الصحية في وطننا الغالي.

وأردف: الحملة منذ انطلاقتها عام ٢٠١١ حتى نهاية ٢٠١٨م، تمكنت من تقديم خدماتها العلاجية لـ١١.٧٢٧ مستفيدًا، تم علاج ٢٢٨ حالة منهم بالليزر.
وتابع: حملة مكافحة العمى قبل تدشين سمو محافظ حفر الباطن لهذا العام بالمحافظة، قدمت الكشف المبكر لـ(٩٦) مستفيدًا تم اكتشاف خمس حالات منها بحاجة إلى علاج سريع؛ فتم إحالتهم لمستشفى الملك خالد العام للمتابعة والعلاج.

من جانبه، قال "المطيري": الحملة تستهدف المرضى المصابين بداء السكري في حفر الباطن؛ وذلك لإجراء الفحوصات الوقائية وتقديم العلاج المناسب لهم بمستشفى الملك خالد العام بالتعاون مع اللجنة الطبية الخيرية "معافى".

وأضاف: هذه الحملة تأتي ضمن مسار الجمعية الوقائي؛ للتأكد من سلامة المواطنين من اعتلال الشبكية السكري في المناطق التي خارج مدينة الرياض، بالتنسيق مع المستشفيات والمراكز الصحية التابعة لوزارة الصحة، وبعض الجامعات بالمملكة، بأحدث أجهزة التشخيص المبكر وبطاقم طبي متخصص.

وأردف: الحملة تمكنت في السنوات السابقة من تحقيق العديد من النجاحات في ١١ محافظة.
وتابع: الجمعية لم تكن لتحقق هذه الإنجازات لولا توفيق الله عز وجل، ثم دعم شركائها لها من محسنين ومزودي الخدمات الصحية، وندعو أفراد المجتمع كافة إلى دعم هذه الحملة الوطنية المهمة لمجتمع صحي وسليم.

12 يوليو 2019 - 9 ذو القعدة 1440
02:23 PM

محافظ حفر الباطن يدشّن حملة مكافحة العمى السكري

تُنظّمها جمعية رعاية المرضى "عناية" بالتنسيق مع "معافى"

A A A
0
423

دشن محافظ محافظة حفر الباطن الأمير منصور بن محمد بن سعد آل سعود، حملة مكافحة العمى الناشئ عن مرض السكري، بحضور رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السويلم، وأمينها العام الدكتور سلمان بن عبدالله المطيري، ومدير الخدمات الصحية خالد بن محمد الفقيه، ومدير الشؤون الصحية بالنيابة فيصل بن مطر العنزي، ومدير مستشفى الملك خالد العام مساعد بن فرحان العنزي بحفر الباطن. ومدير اللجنة الطبية الخيرية "معافى" الدكتور عبدالله المحيميد.

وقال "السويلم": تشريف المحافظ لهذه الحملة الوطنية؛ دليل على اهتمام الدولة بالقطاع الخيري الصحي ودعمها الكامل له بما يسهم في التنمية الصحية، وإن حملة مكافحة العمى تنسجم مع رؤية حكومتنا الرشيدة في الاهتمام بالوقاية والرعاية الصحية الأولية لأفراد المجتمع.

وأضاف: هذه الحملة تأتي إسهامًا من الجمعية في تفعيل شراكتها مع مستشفيات القطاع الحكومي والقطاع الخاص، وتقليل نسبة قائمة الانتظار بما يسهم في الوقاية والاستدامة الصحية في وطننا الغالي.

وأردف: الحملة منذ انطلاقتها عام ٢٠١١ حتى نهاية ٢٠١٨م، تمكنت من تقديم خدماتها العلاجية لـ١١.٧٢٧ مستفيدًا، تم علاج ٢٢٨ حالة منهم بالليزر.
وتابع: حملة مكافحة العمى قبل تدشين سمو محافظ حفر الباطن لهذا العام بالمحافظة، قدمت الكشف المبكر لـ(٩٦) مستفيدًا تم اكتشاف خمس حالات منها بحاجة إلى علاج سريع؛ فتم إحالتهم لمستشفى الملك خالد العام للمتابعة والعلاج.

من جانبه، قال "المطيري": الحملة تستهدف المرضى المصابين بداء السكري في حفر الباطن؛ وذلك لإجراء الفحوصات الوقائية وتقديم العلاج المناسب لهم بمستشفى الملك خالد العام بالتعاون مع اللجنة الطبية الخيرية "معافى".

وأضاف: هذه الحملة تأتي ضمن مسار الجمعية الوقائي؛ للتأكد من سلامة المواطنين من اعتلال الشبكية السكري في المناطق التي خارج مدينة الرياض، بالتنسيق مع المستشفيات والمراكز الصحية التابعة لوزارة الصحة، وبعض الجامعات بالمملكة، بأحدث أجهزة التشخيص المبكر وبطاقم طبي متخصص.

وأردف: الحملة تمكنت في السنوات السابقة من تحقيق العديد من النجاحات في ١١ محافظة.
وتابع: الجمعية لم تكن لتحقق هذه الإنجازات لولا توفيق الله عز وجل، ثم دعم شركائها لها من محسنين ومزودي الخدمات الصحية، وندعو أفراد المجتمع كافة إلى دعم هذه الحملة الوطنية المهمة لمجتمع صحي وسليم.