عشية تنصيب "بايدن".. وفيات كورونا بأمريكا تتجاوز الـ 400 ألف شخص

إجمالي المصابين تعدى الـ 24 مليونًا.. وخلال شهر سجلت البلاد 100 ألف وفاة

أُحصيت وفاة أكثر من 400 ألف شخص بفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة، وفق حصيلة جامعة جونز هوبنكز المرجعية الثلاثاء، وذلك عشية تنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن الذي أعلن أن مكافحة الوباء ستكون إحدى أولوياته.

وتفصيلاً، تجاوزت الولايات المتحدة عتبة 300 ألف وفاة قبل نحو شهر فقط، وتحديدًا منتصف ديسمبر، حسب "سكاي نيوز عربية".

ووفق الإحصائيات الرسمية، تعد الولايات المتحدة البلد الأكثر تضررًا بالوباء من حيث القيمة المطلقة. علمًا بأن دولاً أخرى سجلت عددًا أكبر من الوفيات نسبة إلى تعدادها السكاني، مثل إيطاليا والمملكة المتحدة وبلجيكا.

وأُعلنت أول وفاة بكوفيد-19 في الولايات المتحدة نهاية فبراير الماضي، ومضت 3 أشهر قبل أن تتجاوز البلاد عتبة 100 ألف وفاة، ثم 4 أشهر إضافية لتتجاوز 200 ألف، وأقل بقليل من 3 أشهر لتبلغ 300 ألف وفاة.

وبعد موجة أولى في الربيع، انحصرت حول نيويورك، حدث ارتفاع جديد في الإصابات والوفيات خلال الصيف، سُجل خصوصًا في جنوب البلاد. وتواجه الولايات المتحدة منذ الخريف موجة شديدة، تشمل كل أراضيها من دون أن تنجح في احتوائها.

ونقل نحو 120 ألف شخص إلى المستشفيات بسبب كوفيد-19 بحسب "كوفيد تراكينغ بروجكت"، الذي يحلل يوميًّا المعطيات في كل أنحاء البلاد.

وفي حصيلة إجمالية أُصيب أكثر من 24 مليون شخص بالفيروس على الأراضي الأمريكية، لكن العدد الفعلي قد يكون أكبر بسبب عدم إجراء فحوص في بداية الوباء.

اعلان
عشية تنصيب "بايدن".. وفيات كورونا بأمريكا تتجاوز الـ 400 ألف شخص
سبق

أُحصيت وفاة أكثر من 400 ألف شخص بفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة، وفق حصيلة جامعة جونز هوبنكز المرجعية الثلاثاء، وذلك عشية تنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن الذي أعلن أن مكافحة الوباء ستكون إحدى أولوياته.

وتفصيلاً، تجاوزت الولايات المتحدة عتبة 300 ألف وفاة قبل نحو شهر فقط، وتحديدًا منتصف ديسمبر، حسب "سكاي نيوز عربية".

ووفق الإحصائيات الرسمية، تعد الولايات المتحدة البلد الأكثر تضررًا بالوباء من حيث القيمة المطلقة. علمًا بأن دولاً أخرى سجلت عددًا أكبر من الوفيات نسبة إلى تعدادها السكاني، مثل إيطاليا والمملكة المتحدة وبلجيكا.

وأُعلنت أول وفاة بكوفيد-19 في الولايات المتحدة نهاية فبراير الماضي، ومضت 3 أشهر قبل أن تتجاوز البلاد عتبة 100 ألف وفاة، ثم 4 أشهر إضافية لتتجاوز 200 ألف، وأقل بقليل من 3 أشهر لتبلغ 300 ألف وفاة.

وبعد موجة أولى في الربيع، انحصرت حول نيويورك، حدث ارتفاع جديد في الإصابات والوفيات خلال الصيف، سُجل خصوصًا في جنوب البلاد. وتواجه الولايات المتحدة منذ الخريف موجة شديدة، تشمل كل أراضيها من دون أن تنجح في احتوائها.

ونقل نحو 120 ألف شخص إلى المستشفيات بسبب كوفيد-19 بحسب "كوفيد تراكينغ بروجكت"، الذي يحلل يوميًّا المعطيات في كل أنحاء البلاد.

وفي حصيلة إجمالية أُصيب أكثر من 24 مليون شخص بالفيروس على الأراضي الأمريكية، لكن العدد الفعلي قد يكون أكبر بسبب عدم إجراء فحوص في بداية الوباء.

20 يناير 2021 - 7 جمادى الآخر 1442
01:31 AM

عشية تنصيب "بايدن".. وفيات كورونا بأمريكا تتجاوز الـ 400 ألف شخص

إجمالي المصابين تعدى الـ 24 مليونًا.. وخلال شهر سجلت البلاد 100 ألف وفاة

A A A
2
2,385

أُحصيت وفاة أكثر من 400 ألف شخص بفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة، وفق حصيلة جامعة جونز هوبنكز المرجعية الثلاثاء، وذلك عشية تنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن الذي أعلن أن مكافحة الوباء ستكون إحدى أولوياته.

وتفصيلاً، تجاوزت الولايات المتحدة عتبة 300 ألف وفاة قبل نحو شهر فقط، وتحديدًا منتصف ديسمبر، حسب "سكاي نيوز عربية".

ووفق الإحصائيات الرسمية، تعد الولايات المتحدة البلد الأكثر تضررًا بالوباء من حيث القيمة المطلقة. علمًا بأن دولاً أخرى سجلت عددًا أكبر من الوفيات نسبة إلى تعدادها السكاني، مثل إيطاليا والمملكة المتحدة وبلجيكا.

وأُعلنت أول وفاة بكوفيد-19 في الولايات المتحدة نهاية فبراير الماضي، ومضت 3 أشهر قبل أن تتجاوز البلاد عتبة 100 ألف وفاة، ثم 4 أشهر إضافية لتتجاوز 200 ألف، وأقل بقليل من 3 أشهر لتبلغ 300 ألف وفاة.

وبعد موجة أولى في الربيع، انحصرت حول نيويورك، حدث ارتفاع جديد في الإصابات والوفيات خلال الصيف، سُجل خصوصًا في جنوب البلاد. وتواجه الولايات المتحدة منذ الخريف موجة شديدة، تشمل كل أراضيها من دون أن تنجح في احتوائها.

ونقل نحو 120 ألف شخص إلى المستشفيات بسبب كوفيد-19 بحسب "كوفيد تراكينغ بروجكت"، الذي يحلل يوميًّا المعطيات في كل أنحاء البلاد.

وفي حصيلة إجمالية أُصيب أكثر من 24 مليون شخص بالفيروس على الأراضي الأمريكية، لكن العدد الفعلي قد يكون أكبر بسبب عدم إجراء فحوص في بداية الوباء.