رسائل "واتساب" قابلة للتعديل.. ثغرة في التطبيق تتيح العبث بالمحتوى

3 مخاطر محتملة.. ومخاوف من تداول معلومات خاطئة

على غير ما يعتقد مستخدمو "واتساب" في عدم إمكانية تغيير محتوى الرسائل التي يتبادلونها، أعلنت شركة "شيكبوينت"، المختصة في الأمن الرقمي، اكتشاف ثغرة في تطبيق "واتساب" تتيح تعديل الرسائل التي يبعثها المستخدمون سواء في نوافذ المحادثة الخاصة أو المشتركة بين مجموعات.

وأفادت "شيكبوينت" اليوم (الأربعاء)، بأنه في وسع القراصنة الإلكترونيين إذا اكتشفوا الثغرة أن يحدثوا ثلاثة أنواع مختلفة من التغييرات، وهو ما قد يؤدي إلى إرباك كبير للمستخدمين.

ويتمثل الخطر الأول في أن الثغرة تسمح بإدخال تعديلات على رسائل جرى إرسالها في مجموعات "واتساب".

ويؤدى الخطر الثاني إلى مشاركة المخترقين برسائل في مجموعة ما باسم أحد الأعضاء.

أما الخطر الثالث فهو أن يحاول القراصنة بعث رسالة معينة إلى فرد واحد من مجموعة في تطبيق "واتساب" مع إيهامه بتلقي رسالة جماعية.

وتثير الثغرة مخاوف كبيرة لدى خبراء التقنية على اعتبار أن قدرة القراصنة على تعديل الرسائل قد يؤدي إلى تداول أخبار ومعلومات خاطئة تؤدي إلى تبعات خطيرة.

من جانبها، قلّلت "واتساب" من مخاطر الثغرة، مشيرة إلى أنها "تحققت مما قيل إنه مشكلة خطيرة قد تؤثر على بعث الرسائل، لكنها لم تجد خللا في التشفير الذي يضمن بأن المرسل والمتلقي هما الوحيدان اللذان يطلعان على الرسالة".

اعلان
رسائل "واتساب" قابلة للتعديل.. ثغرة في التطبيق تتيح العبث بالمحتوى
سبق

على غير ما يعتقد مستخدمو "واتساب" في عدم إمكانية تغيير محتوى الرسائل التي يتبادلونها، أعلنت شركة "شيكبوينت"، المختصة في الأمن الرقمي، اكتشاف ثغرة في تطبيق "واتساب" تتيح تعديل الرسائل التي يبعثها المستخدمون سواء في نوافذ المحادثة الخاصة أو المشتركة بين مجموعات.

وأفادت "شيكبوينت" اليوم (الأربعاء)، بأنه في وسع القراصنة الإلكترونيين إذا اكتشفوا الثغرة أن يحدثوا ثلاثة أنواع مختلفة من التغييرات، وهو ما قد يؤدي إلى إرباك كبير للمستخدمين.

ويتمثل الخطر الأول في أن الثغرة تسمح بإدخال تعديلات على رسائل جرى إرسالها في مجموعات "واتساب".

ويؤدى الخطر الثاني إلى مشاركة المخترقين برسائل في مجموعة ما باسم أحد الأعضاء.

أما الخطر الثالث فهو أن يحاول القراصنة بعث رسالة معينة إلى فرد واحد من مجموعة في تطبيق "واتساب" مع إيهامه بتلقي رسالة جماعية.

وتثير الثغرة مخاوف كبيرة لدى خبراء التقنية على اعتبار أن قدرة القراصنة على تعديل الرسائل قد يؤدي إلى تداول أخبار ومعلومات خاطئة تؤدي إلى تبعات خطيرة.

من جانبها، قلّلت "واتساب" من مخاطر الثغرة، مشيرة إلى أنها "تحققت مما قيل إنه مشكلة خطيرة قد تؤثر على بعث الرسائل، لكنها لم تجد خللا في التشفير الذي يضمن بأن المرسل والمتلقي هما الوحيدان اللذان يطلعان على الرسالة".

08 أغسطس 2018 - 26 ذو القعدة 1439
07:25 PM

رسائل "واتساب" قابلة للتعديل.. ثغرة في التطبيق تتيح العبث بالمحتوى

3 مخاطر محتملة.. ومخاوف من تداول معلومات خاطئة

A A A
9
19,853

على غير ما يعتقد مستخدمو "واتساب" في عدم إمكانية تغيير محتوى الرسائل التي يتبادلونها، أعلنت شركة "شيكبوينت"، المختصة في الأمن الرقمي، اكتشاف ثغرة في تطبيق "واتساب" تتيح تعديل الرسائل التي يبعثها المستخدمون سواء في نوافذ المحادثة الخاصة أو المشتركة بين مجموعات.

وأفادت "شيكبوينت" اليوم (الأربعاء)، بأنه في وسع القراصنة الإلكترونيين إذا اكتشفوا الثغرة أن يحدثوا ثلاثة أنواع مختلفة من التغييرات، وهو ما قد يؤدي إلى إرباك كبير للمستخدمين.

ويتمثل الخطر الأول في أن الثغرة تسمح بإدخال تعديلات على رسائل جرى إرسالها في مجموعات "واتساب".

ويؤدى الخطر الثاني إلى مشاركة المخترقين برسائل في مجموعة ما باسم أحد الأعضاء.

أما الخطر الثالث فهو أن يحاول القراصنة بعث رسالة معينة إلى فرد واحد من مجموعة في تطبيق "واتساب" مع إيهامه بتلقي رسالة جماعية.

وتثير الثغرة مخاوف كبيرة لدى خبراء التقنية على اعتبار أن قدرة القراصنة على تعديل الرسائل قد يؤدي إلى تداول أخبار ومعلومات خاطئة تؤدي إلى تبعات خطيرة.

من جانبها، قلّلت "واتساب" من مخاطر الثغرة، مشيرة إلى أنها "تحققت مما قيل إنه مشكلة خطيرة قد تؤثر على بعث الرسائل، لكنها لم تجد خللا في التشفير الذي يضمن بأن المرسل والمتلقي هما الوحيدان اللذان يطلعان على الرسالة".