"الصحة": 1290 مركزاً صحياً مناوبة في إجازة العيد لتوفير الرعاية الطبية

تعمل على فترتين صباحية ومسائية وبعضها سيواصل العمل على مدار اليوم

اعتمد وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة قائمة مراكز الرعاية الصحية الأولية المناوبة خلال إجازة عيد الفطر المبارك هذا العام ١٤٣٩هـ.

وخصصت "الصحة" ١٢٩٠ مركزاً صحياً مناوباً في كافة مناطق المملكة، بما يعادل أكثر من ٥٠٪‏ من إجمالي المراكز الصحية التابعة لها.

وقالت "الصحة": ستعمل هذه المراكز الصحية المناوبة على فترتين صباحية ومسائية وبعضها سيواصل العمل على مدار اليوم، ويمكن معرفة أسمائها ومواعيد العمل من خلال زيارة الرابط http://www.moh.gov.sa/phcRamadan أو حساب الوزارة على تويتر .

وأضافت الوزارة: روعي في اختيار المراكز المناوبة شموليتها وتغطيتها لكافة المناطق، حيث تم تكليف طواقم طبية وفنية لضمان توفر الخدمة وجودتها وتلبية احتياجات المراجعين.

وأشارت إلى توفر خدمة "تطبيق صحة" الذي يُقدم الاستشارات الطبية المرئية بواسطة الاستشاريين والأخصائيين خلال الفترة من ٨ صباحاً وحتى ١٢ليلاً.

ويمكن التواصل مباشرة وعلى مدار٢٤ ساعة مع مركز اتصال الصحة ٩٣٧ للتحدث مع الاستشاريين والصيادلة والمثقفين الصحيين .

جدير بالذكر أن الصحة أوضحت في تقرير حديث أصدرته عن إنجازاتها عام 2017عن إضافة 65 مركزًا صحيًا جديدًا خلال العام 2017م ليرتفع إجمالي عدد المراكز الصحية التابعة للصحة إلى 2390 مركزًا بدلاً من 2325 مركزاً.

وأسهمت هذه الزيادة في توفير خدمة صحية أقرب لأكثر من 300 ألف مواطن، وتم دعم هذه المراكز بكافة احتياجاتها من القوى العاملة والأجهزة والمستلزمات.

وتم تخصيص 39 مركزًا صحيًا جديدًا بساعات عمل ممتدة إلى 11 مساءً ليصبح إجمالي العدد 204 مراكز صحية تعمل حتى الساعة 11 مساءً بدلاً من 165 مركزاً في السابق.

وتهدف الصحة إلى تغطية شاملة وتخفيف الازدحام وتلبية رغبات المستفيدين من المواطنين، وقد تم توفير قوى عاملة إضافية "الأطباء المدربين" وتدريب الكوادر الطبية والإدارية، كما وصل عدد المراكز التي تقدم الإرشاد الشامل والرعاية النفسية الأولية إلى ٤٠٠ مركز.

وقد دشنت "الصحة" مؤخراً، نماذج التصميم الجديد لمراكز الرعاية الصحية الأولية الجديدة داخل الأحياء في حي السليمانية، الوادي، الخليج، المربع، المنصورة بمدينة الرياض.

وذكرت الوزارة أن هذه المراكز نموذجية، وسيتم إعادة تأهيل كل المراكز التي تتبع للوزارة المبنية حديثًاً بنماذج مشابهة، كما تم بناء مراكز جديدة، تقدم كافة خدماتها الوقائية والصحية والمجتمعية، مع تطبيق كافة معايير الجودة الطبية "سباهي".

وتشمل الخدمات العيادات الاستشارية، والعيادات النفسية الأولية، وباقي الخدمات الأخرى من تطعيمات، ورعاية أمومة، وطب أسرة، وكافة خدمات الكشف المبكر عن الأمراض المزمنة، مع مشاركة مجتمعية من الحي بتشكيل مجلس الأهالي للمشاركة في تخطيط الخدمات الصحية.

وتقرر أن يكون هناك مركز تدريبي لزمالة طب الأسرة مع تطبيق ملف إلكتروني موحد.

وتمتاز هذه المراكز الحديثة باستخدام الطابع المعماري الحديث بطراز متميز، مع توفير وسائل السلامة اللازمة، علمًا بأنه يجري حاليًا البدء بمرحلة الميغاسنتر "المراكز الكبيرة" وفق الهوية المعتمدة من بيئة العمل بوزارة الصحة.

وفي سبيل توسيع نطاق الوصول لمحتاجي الخدمة الصحية، بدأت المناطق في استلام الدفعة الأولى من العيادات المتنقلة المجهزة بأحدث الأجهزة لخدمة المناطق الطرفية والهجر.

وفتحت المزيد من مراكز تدريب زمالة طب الأسرة بالمملكة لتوطين الاستشاريين بحيث تشمل ١٨ مدينة، فيما سينضم هذا العام ٤٣٠ مشاركاً في برنامج الزمالة بزيادة ٢٥% عن العام الماضي.

اعلان
"الصحة": 1290 مركزاً صحياً مناوبة في إجازة العيد لتوفير الرعاية الطبية
سبق

اعتمد وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة قائمة مراكز الرعاية الصحية الأولية المناوبة خلال إجازة عيد الفطر المبارك هذا العام ١٤٣٩هـ.

وخصصت "الصحة" ١٢٩٠ مركزاً صحياً مناوباً في كافة مناطق المملكة، بما يعادل أكثر من ٥٠٪‏ من إجمالي المراكز الصحية التابعة لها.

وقالت "الصحة": ستعمل هذه المراكز الصحية المناوبة على فترتين صباحية ومسائية وبعضها سيواصل العمل على مدار اليوم، ويمكن معرفة أسمائها ومواعيد العمل من خلال زيارة الرابط http://www.moh.gov.sa/phcRamadan أو حساب الوزارة على تويتر .

وأضافت الوزارة: روعي في اختيار المراكز المناوبة شموليتها وتغطيتها لكافة المناطق، حيث تم تكليف طواقم طبية وفنية لضمان توفر الخدمة وجودتها وتلبية احتياجات المراجعين.

وأشارت إلى توفر خدمة "تطبيق صحة" الذي يُقدم الاستشارات الطبية المرئية بواسطة الاستشاريين والأخصائيين خلال الفترة من ٨ صباحاً وحتى ١٢ليلاً.

ويمكن التواصل مباشرة وعلى مدار٢٤ ساعة مع مركز اتصال الصحة ٩٣٧ للتحدث مع الاستشاريين والصيادلة والمثقفين الصحيين .

جدير بالذكر أن الصحة أوضحت في تقرير حديث أصدرته عن إنجازاتها عام 2017عن إضافة 65 مركزًا صحيًا جديدًا خلال العام 2017م ليرتفع إجمالي عدد المراكز الصحية التابعة للصحة إلى 2390 مركزًا بدلاً من 2325 مركزاً.

وأسهمت هذه الزيادة في توفير خدمة صحية أقرب لأكثر من 300 ألف مواطن، وتم دعم هذه المراكز بكافة احتياجاتها من القوى العاملة والأجهزة والمستلزمات.

وتم تخصيص 39 مركزًا صحيًا جديدًا بساعات عمل ممتدة إلى 11 مساءً ليصبح إجمالي العدد 204 مراكز صحية تعمل حتى الساعة 11 مساءً بدلاً من 165 مركزاً في السابق.

وتهدف الصحة إلى تغطية شاملة وتخفيف الازدحام وتلبية رغبات المستفيدين من المواطنين، وقد تم توفير قوى عاملة إضافية "الأطباء المدربين" وتدريب الكوادر الطبية والإدارية، كما وصل عدد المراكز التي تقدم الإرشاد الشامل والرعاية النفسية الأولية إلى ٤٠٠ مركز.

وقد دشنت "الصحة" مؤخراً، نماذج التصميم الجديد لمراكز الرعاية الصحية الأولية الجديدة داخل الأحياء في حي السليمانية، الوادي، الخليج، المربع، المنصورة بمدينة الرياض.

وذكرت الوزارة أن هذه المراكز نموذجية، وسيتم إعادة تأهيل كل المراكز التي تتبع للوزارة المبنية حديثًاً بنماذج مشابهة، كما تم بناء مراكز جديدة، تقدم كافة خدماتها الوقائية والصحية والمجتمعية، مع تطبيق كافة معايير الجودة الطبية "سباهي".

وتشمل الخدمات العيادات الاستشارية، والعيادات النفسية الأولية، وباقي الخدمات الأخرى من تطعيمات، ورعاية أمومة، وطب أسرة، وكافة خدمات الكشف المبكر عن الأمراض المزمنة، مع مشاركة مجتمعية من الحي بتشكيل مجلس الأهالي للمشاركة في تخطيط الخدمات الصحية.

وتقرر أن يكون هناك مركز تدريبي لزمالة طب الأسرة مع تطبيق ملف إلكتروني موحد.

وتمتاز هذه المراكز الحديثة باستخدام الطابع المعماري الحديث بطراز متميز، مع توفير وسائل السلامة اللازمة، علمًا بأنه يجري حاليًا البدء بمرحلة الميغاسنتر "المراكز الكبيرة" وفق الهوية المعتمدة من بيئة العمل بوزارة الصحة.

وفي سبيل توسيع نطاق الوصول لمحتاجي الخدمة الصحية، بدأت المناطق في استلام الدفعة الأولى من العيادات المتنقلة المجهزة بأحدث الأجهزة لخدمة المناطق الطرفية والهجر.

وفتحت المزيد من مراكز تدريب زمالة طب الأسرة بالمملكة لتوطين الاستشاريين بحيث تشمل ١٨ مدينة، فيما سينضم هذا العام ٤٣٠ مشاركاً في برنامج الزمالة بزيادة ٢٥% عن العام الماضي.

09 يونيو 2018 - 25 رمضان 1439
07:53 PM
اخر تعديل
16 يونيو 2018 - 2 شوّال 1439
03:15 AM

"الصحة": 1290 مركزاً صحياً مناوبة في إجازة العيد لتوفير الرعاية الطبية

تعمل على فترتين صباحية ومسائية وبعضها سيواصل العمل على مدار اليوم

A A A
20
6,347

اعتمد وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة قائمة مراكز الرعاية الصحية الأولية المناوبة خلال إجازة عيد الفطر المبارك هذا العام ١٤٣٩هـ.

وخصصت "الصحة" ١٢٩٠ مركزاً صحياً مناوباً في كافة مناطق المملكة، بما يعادل أكثر من ٥٠٪‏ من إجمالي المراكز الصحية التابعة لها.

وقالت "الصحة": ستعمل هذه المراكز الصحية المناوبة على فترتين صباحية ومسائية وبعضها سيواصل العمل على مدار اليوم، ويمكن معرفة أسمائها ومواعيد العمل من خلال زيارة الرابط http://www.moh.gov.sa/phcRamadan أو حساب الوزارة على تويتر .

وأضافت الوزارة: روعي في اختيار المراكز المناوبة شموليتها وتغطيتها لكافة المناطق، حيث تم تكليف طواقم طبية وفنية لضمان توفر الخدمة وجودتها وتلبية احتياجات المراجعين.

وأشارت إلى توفر خدمة "تطبيق صحة" الذي يُقدم الاستشارات الطبية المرئية بواسطة الاستشاريين والأخصائيين خلال الفترة من ٨ صباحاً وحتى ١٢ليلاً.

ويمكن التواصل مباشرة وعلى مدار٢٤ ساعة مع مركز اتصال الصحة ٩٣٧ للتحدث مع الاستشاريين والصيادلة والمثقفين الصحيين .

جدير بالذكر أن الصحة أوضحت في تقرير حديث أصدرته عن إنجازاتها عام 2017عن إضافة 65 مركزًا صحيًا جديدًا خلال العام 2017م ليرتفع إجمالي عدد المراكز الصحية التابعة للصحة إلى 2390 مركزًا بدلاً من 2325 مركزاً.

وأسهمت هذه الزيادة في توفير خدمة صحية أقرب لأكثر من 300 ألف مواطن، وتم دعم هذه المراكز بكافة احتياجاتها من القوى العاملة والأجهزة والمستلزمات.

وتم تخصيص 39 مركزًا صحيًا جديدًا بساعات عمل ممتدة إلى 11 مساءً ليصبح إجمالي العدد 204 مراكز صحية تعمل حتى الساعة 11 مساءً بدلاً من 165 مركزاً في السابق.

وتهدف الصحة إلى تغطية شاملة وتخفيف الازدحام وتلبية رغبات المستفيدين من المواطنين، وقد تم توفير قوى عاملة إضافية "الأطباء المدربين" وتدريب الكوادر الطبية والإدارية، كما وصل عدد المراكز التي تقدم الإرشاد الشامل والرعاية النفسية الأولية إلى ٤٠٠ مركز.

وقد دشنت "الصحة" مؤخراً، نماذج التصميم الجديد لمراكز الرعاية الصحية الأولية الجديدة داخل الأحياء في حي السليمانية، الوادي، الخليج، المربع، المنصورة بمدينة الرياض.

وذكرت الوزارة أن هذه المراكز نموذجية، وسيتم إعادة تأهيل كل المراكز التي تتبع للوزارة المبنية حديثًاً بنماذج مشابهة، كما تم بناء مراكز جديدة، تقدم كافة خدماتها الوقائية والصحية والمجتمعية، مع تطبيق كافة معايير الجودة الطبية "سباهي".

وتشمل الخدمات العيادات الاستشارية، والعيادات النفسية الأولية، وباقي الخدمات الأخرى من تطعيمات، ورعاية أمومة، وطب أسرة، وكافة خدمات الكشف المبكر عن الأمراض المزمنة، مع مشاركة مجتمعية من الحي بتشكيل مجلس الأهالي للمشاركة في تخطيط الخدمات الصحية.

وتقرر أن يكون هناك مركز تدريبي لزمالة طب الأسرة مع تطبيق ملف إلكتروني موحد.

وتمتاز هذه المراكز الحديثة باستخدام الطابع المعماري الحديث بطراز متميز، مع توفير وسائل السلامة اللازمة، علمًا بأنه يجري حاليًا البدء بمرحلة الميغاسنتر "المراكز الكبيرة" وفق الهوية المعتمدة من بيئة العمل بوزارة الصحة.

وفي سبيل توسيع نطاق الوصول لمحتاجي الخدمة الصحية، بدأت المناطق في استلام الدفعة الأولى من العيادات المتنقلة المجهزة بأحدث الأجهزة لخدمة المناطق الطرفية والهجر.

وفتحت المزيد من مراكز تدريب زمالة طب الأسرة بالمملكة لتوطين الاستشاريين بحيث تشمل ١٨ مدينة، فيما سينضم هذا العام ٤٣٠ مشاركاً في برنامج الزمالة بزيادة ٢٥% عن العام الماضي.