الرئيس اليمني: ميليشيا الحوثي تواصل التصعيد خدمة لأجندة طهران ونرفض فرض التجربة الإيرانية

شدد على أهمية تكثيف الجهود وتعزيز التدابير الملحة لتحسين الأوضاع المعيشية والخدمية للمواطنين

جدّد الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، رفضه فرض التجربة الإيرانية، في بلاده مهما كلّف ذلك من تضحيات.

وقال الرئيس هادي، خلال اجتماع ضم نائبه الفريق الركن علي محسن صالح ورئيس الوزراء اليمني، معين عبدالملك: إن ميليشيا الحوثي الإرهابية تواصل التصعيد على اليمنيين؛ خدمة لأجندة إيران ولفرض تجربتها الدخيلة التي لا يمكن قبولها مهما كلف شعبنا من تضحيات.

وشدد هادي في الاجتماع، على أهمية تكثيف الجهود وتعزيز التدابير الملحة لتحسين الأوضاع المعيشية والخدمية وتخفيف معاناة السكان بصورة عامة بالتكامل والتعاون مع مختلف المؤسسات والأجهزة ذات العلاقة، حسب ما جاء في وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ).

وأطلع الفريق محسن ورئيس الوزراء، الرئيس هادي على إيجاز شمل جوانب ومجالات واحتياجات المجتمع وتطورات الأحداث على المستوى الميداني وجوانب التنمية والخدمات والاحتياجات العامة على الصعيد الخدمي والمعيشي.

ميليشيا الحوثي الإرهابية
اعلان
الرئيس اليمني: ميليشيا الحوثي تواصل التصعيد خدمة لأجندة طهران ونرفض فرض التجربة الإيرانية
سبق

جدّد الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، رفضه فرض التجربة الإيرانية، في بلاده مهما كلّف ذلك من تضحيات.

وقال الرئيس هادي، خلال اجتماع ضم نائبه الفريق الركن علي محسن صالح ورئيس الوزراء اليمني، معين عبدالملك: إن ميليشيا الحوثي الإرهابية تواصل التصعيد على اليمنيين؛ خدمة لأجندة إيران ولفرض تجربتها الدخيلة التي لا يمكن قبولها مهما كلف شعبنا من تضحيات.

وشدد هادي في الاجتماع، على أهمية تكثيف الجهود وتعزيز التدابير الملحة لتحسين الأوضاع المعيشية والخدمية وتخفيف معاناة السكان بصورة عامة بالتكامل والتعاون مع مختلف المؤسسات والأجهزة ذات العلاقة، حسب ما جاء في وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ).

وأطلع الفريق محسن ورئيس الوزراء، الرئيس هادي على إيجاز شمل جوانب ومجالات واحتياجات المجتمع وتطورات الأحداث على المستوى الميداني وجوانب التنمية والخدمات والاحتياجات العامة على الصعيد الخدمي والمعيشي.

27 يونيو 2021 - 17 ذو القعدة 1442
02:01 AM

الرئيس اليمني: ميليشيا الحوثي تواصل التصعيد خدمة لأجندة طهران ونرفض فرض التجربة الإيرانية

شدد على أهمية تكثيف الجهود وتعزيز التدابير الملحة لتحسين الأوضاع المعيشية والخدمية للمواطنين

A A A
6
2,724

جدّد الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، رفضه فرض التجربة الإيرانية، في بلاده مهما كلّف ذلك من تضحيات.

وقال الرئيس هادي، خلال اجتماع ضم نائبه الفريق الركن علي محسن صالح ورئيس الوزراء اليمني، معين عبدالملك: إن ميليشيا الحوثي الإرهابية تواصل التصعيد على اليمنيين؛ خدمة لأجندة إيران ولفرض تجربتها الدخيلة التي لا يمكن قبولها مهما كلف شعبنا من تضحيات.

وشدد هادي في الاجتماع، على أهمية تكثيف الجهود وتعزيز التدابير الملحة لتحسين الأوضاع المعيشية والخدمية وتخفيف معاناة السكان بصورة عامة بالتكامل والتعاون مع مختلف المؤسسات والأجهزة ذات العلاقة، حسب ما جاء في وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ).

وأطلع الفريق محسن ورئيس الوزراء، الرئيس هادي على إيجاز شمل جوانب ومجالات واحتياجات المجتمع وتطورات الأحداث على المستوى الميداني وجوانب التنمية والخدمات والاحتياجات العامة على الصعيد الخدمي والمعيشي.