"القحطاني" يصدر قرارًا بإنشاء كلية متخصصة في الأمن السيبراني والذكاء الاصطناعي

"الدهلاوي" عميداً.. تسعى لبناء وتأهيل قدرات وطنية شابة محترفة بأحدث الوسائل التقنية

صدر قرار رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة سعود بن عبدالله القحطاني، بإنشاء كلية تختص بالأمن السيبراني والبرمجة والذكاء الاصطناعي، وتكليف الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الدهلاوي عميداً للكلية.

ويأتي ذلك بناء على رؤية المملكة 2030 في التحول إلى مجتمع معرفي وتقني ينافس الدول العالمية المتقدمة في الإبداع التقني المعلوماتي والرياضات الذهنية وبالأخص في مجال السايبر والبرمجة.

وتسعى الكلية إلى بناء وتأهيل قدرات وطنية شابة محترفة بأحدث الوسائل التقنية التي يمكن من خلالها المساعدة في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 .

وتأتي مبادرة إنشاء الكلية متزامنة مع التطورات والتحديات التي تواجهها الدول العالمية في هذه المجالات الحيوية.

وأكد رئيس الاتحاد أن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله – تسعى إلى تمكين المملكة العربية السعودية وتحفيز شبابها في صناعة طاقات احترافية بإبداعات تقنية ذات قيمة عالية ومبتكرة في كل المجالات منها مجال السايبر والبرمجة والذكاء الاصطناعي.

وأشار إلى أن مبادرة إنشاء كلية متقدمة ومتخصصة بهذه العلوم، هي إسهام بسيط من الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة لتحقيق أهداف رؤية 2030.

من جهته أوضح نائب رئيس مجلس إدارة الاتحاد الدكتور عبدالله بن شرف الغامدي، أن إنشاء كلية الأمن السيبراني والبرمجة والذكاء الاصطناعي في هذا الوقت هو ثقافة وتحفيز وطني لمفهوم الأمن السيبراني، ولإنشاء تعاون وطني بين المملكة ومختلف القطاعات الحكومية والأهلية محلياً وعالمياً.

من جانبه قدم عميد كلية السايبر والبرمجة والذكاء الاصطناعي الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الدهلاوي، شكره لرئيس مجلس إدارة الاتحاد على هذه الثقة، متمنياً الإسهام في تطوير العمل التقني للوصول بالمملكة إلى مصاف الدول المتقدمة في مجال السايبر والبرمجة والذكاء الاصطناعي.

وأشار الدكتور الدهلاوي إلى أن من ضمن أولويات الكلية تصميم برنامج بكالوريوس متخصص في مجال العمليات السيبرانية Cyber Operations هو الأول من نوعه على المستوى المحلي والإقليمي إضافة إلى برامج متميزة أخرى سيتم الإعلان عنها في حينه ، سائلا الله عز وجل أن يحفظ لهذا البلاد أمنها وأن يحفظ قادتها وشعبها .

اعلان
"القحطاني" يصدر قرارًا بإنشاء كلية متخصصة في الأمن السيبراني والذكاء الاصطناعي
سبق

صدر قرار رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة سعود بن عبدالله القحطاني، بإنشاء كلية تختص بالأمن السيبراني والبرمجة والذكاء الاصطناعي، وتكليف الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الدهلاوي عميداً للكلية.

ويأتي ذلك بناء على رؤية المملكة 2030 في التحول إلى مجتمع معرفي وتقني ينافس الدول العالمية المتقدمة في الإبداع التقني المعلوماتي والرياضات الذهنية وبالأخص في مجال السايبر والبرمجة.

وتسعى الكلية إلى بناء وتأهيل قدرات وطنية شابة محترفة بأحدث الوسائل التقنية التي يمكن من خلالها المساعدة في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 .

وتأتي مبادرة إنشاء الكلية متزامنة مع التطورات والتحديات التي تواجهها الدول العالمية في هذه المجالات الحيوية.

وأكد رئيس الاتحاد أن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله – تسعى إلى تمكين المملكة العربية السعودية وتحفيز شبابها في صناعة طاقات احترافية بإبداعات تقنية ذات قيمة عالية ومبتكرة في كل المجالات منها مجال السايبر والبرمجة والذكاء الاصطناعي.

وأشار إلى أن مبادرة إنشاء كلية متقدمة ومتخصصة بهذه العلوم، هي إسهام بسيط من الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة لتحقيق أهداف رؤية 2030.

من جهته أوضح نائب رئيس مجلس إدارة الاتحاد الدكتور عبدالله بن شرف الغامدي، أن إنشاء كلية الأمن السيبراني والبرمجة والذكاء الاصطناعي في هذا الوقت هو ثقافة وتحفيز وطني لمفهوم الأمن السيبراني، ولإنشاء تعاون وطني بين المملكة ومختلف القطاعات الحكومية والأهلية محلياً وعالمياً.

من جانبه قدم عميد كلية السايبر والبرمجة والذكاء الاصطناعي الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الدهلاوي، شكره لرئيس مجلس إدارة الاتحاد على هذه الثقة، متمنياً الإسهام في تطوير العمل التقني للوصول بالمملكة إلى مصاف الدول المتقدمة في مجال السايبر والبرمجة والذكاء الاصطناعي.

وأشار الدكتور الدهلاوي إلى أن من ضمن أولويات الكلية تصميم برنامج بكالوريوس متخصص في مجال العمليات السيبرانية Cyber Operations هو الأول من نوعه على المستوى المحلي والإقليمي إضافة إلى برامج متميزة أخرى سيتم الإعلان عنها في حينه ، سائلا الله عز وجل أن يحفظ لهذا البلاد أمنها وأن يحفظ قادتها وشعبها .

22 مارس 2018 - 5 رجب 1439
10:39 PM
اخر تعديل
23 مايو 2018 - 8 رمضان 1439
01:24 AM

"القحطاني" يصدر قرارًا بإنشاء كلية متخصصة في الأمن السيبراني والذكاء الاصطناعي

"الدهلاوي" عميداً.. تسعى لبناء وتأهيل قدرات وطنية شابة محترفة بأحدث الوسائل التقنية

A A A
13
38,335

صدر قرار رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة سعود بن عبدالله القحطاني، بإنشاء كلية تختص بالأمن السيبراني والبرمجة والذكاء الاصطناعي، وتكليف الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الدهلاوي عميداً للكلية.

ويأتي ذلك بناء على رؤية المملكة 2030 في التحول إلى مجتمع معرفي وتقني ينافس الدول العالمية المتقدمة في الإبداع التقني المعلوماتي والرياضات الذهنية وبالأخص في مجال السايبر والبرمجة.

وتسعى الكلية إلى بناء وتأهيل قدرات وطنية شابة محترفة بأحدث الوسائل التقنية التي يمكن من خلالها المساعدة في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 .

وتأتي مبادرة إنشاء الكلية متزامنة مع التطورات والتحديات التي تواجهها الدول العالمية في هذه المجالات الحيوية.

وأكد رئيس الاتحاد أن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله – تسعى إلى تمكين المملكة العربية السعودية وتحفيز شبابها في صناعة طاقات احترافية بإبداعات تقنية ذات قيمة عالية ومبتكرة في كل المجالات منها مجال السايبر والبرمجة والذكاء الاصطناعي.

وأشار إلى أن مبادرة إنشاء كلية متقدمة ومتخصصة بهذه العلوم، هي إسهام بسيط من الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة لتحقيق أهداف رؤية 2030.

من جهته أوضح نائب رئيس مجلس إدارة الاتحاد الدكتور عبدالله بن شرف الغامدي، أن إنشاء كلية الأمن السيبراني والبرمجة والذكاء الاصطناعي في هذا الوقت هو ثقافة وتحفيز وطني لمفهوم الأمن السيبراني، ولإنشاء تعاون وطني بين المملكة ومختلف القطاعات الحكومية والأهلية محلياً وعالمياً.

من جانبه قدم عميد كلية السايبر والبرمجة والذكاء الاصطناعي الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الدهلاوي، شكره لرئيس مجلس إدارة الاتحاد على هذه الثقة، متمنياً الإسهام في تطوير العمل التقني للوصول بالمملكة إلى مصاف الدول المتقدمة في مجال السايبر والبرمجة والذكاء الاصطناعي.

وأشار الدكتور الدهلاوي إلى أن من ضمن أولويات الكلية تصميم برنامج بكالوريوس متخصص في مجال العمليات السيبرانية Cyber Operations هو الأول من نوعه على المستوى المحلي والإقليمي إضافة إلى برامج متميزة أخرى سيتم الإعلان عنها في حينه ، سائلا الله عز وجل أن يحفظ لهذا البلاد أمنها وأن يحفظ قادتها وشعبها .