أمير الحدود الشمالية يرعى حفل تخريج ١٦٠ متدربًا بالكلية التقنية بعرعر

قال: آمل إقبال الشباب على الأعمال التي تحقق رؤية المملكة 2030

رعى أمير منطقة الحدود الشمالية، الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، اليوم، على مسرح الكلية التقنية بعرعر، حفل تخريج متدربي الكلية للفصل الأول من العام التدريبي 1438- 1439 والبالغ عددهم 160 متدربًا في تخصصات: الإلكترونيات، والتقنية الميكانية، والتقنية الإدارية، وتقنية الحاسب الآلي.

وكان في استقباله عند وصوله لمقر الحفل بالكلية التقنية، محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، الدكتور أحمد الفهيد، وعدد من القيادات وعمداء الكليات و كبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.

وقدم التهنئة للخريجين، وأسرهم الكريمة بالتخرج من الكلية التقنية، سائلاً الله لهم السداد والتوفيق في حياتكم الشخصية والعملية.

وقال في كلمته الخطابية بهذه المناسبة: كلي ثقة أنكم ستكونون سواعد بناء للوطن ولمجتمعكم ومنطقتكم في سبيل تحقيق رؤية المملكة المباركة 2030، كما رسمها سيدي خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ اللذان يعملان ـ أيدهما الله ـ على بناء مستقبل واعد لأبناء وشباب المملكة.

ووجه شكره للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني ومنسوبيها لما يقومون به من دور كبير في تأهيل شبابنا فنيًا ومعرفيًا ومهاريًا، ليكونوا ذوي قيمة مضافة في سوق العمل السعودي.

وثمن جهود المؤسسة في تطوير برامجها التدريبية التقنية والمهنية وكلياتها خصوصًا مبادرة كليات التميز، قائلا إنها جهود مقدرة ومؤثرة في تنمية وتأهيل شبابنا لسوق العمل.

وأوصى جميع الطلاب والشباب بالإقبال على الأعمال المهنية والتقنية؛ لتغطية الطلب الكبير والمتنامي عليها في سوق العمل، بما يحقق توجهات قيادتنا الحكيمة لتوطين غالبية القطاعات الاقتصادية، لما لذلك من أثر كبير في تحقيق أهداف الرؤية في محور الوطن الطموح.

وأشار إلى أهمية الاستفادة من الفرص التمويلية التي توفرها الدولة؛ للانطلاق في المشاريع الخاصة الصغيرة والمتوسطة التي تمثل المحرك الرئيسي في اقتصاديات الدول.

وأكد أن شباب منطقة الحدود الشمالية، سيكونون على قدر المسؤولية، وسيبذلون أقصى جهودهم لخدمة وطنهم والمساهمة الفاعلة في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030.

وثمن مدير عام التدريب التقني والمهني بالمنطقة، عميد الكلية التقنية بعرعر، المهندس مرفوع بن عياط الحسني، الرعاية الكريمة من أمير الحدود الشمالية لقطاع التدريب التقني والمهني, مقدمًا الشكر له على تشريفه حفل تخريج المتدربين من كليات ومعاهد المنطقة من مختلف التخصصات المهنية.

وأوضح أن الشباب الخريجين يمثلون سواعد خير وكوادر بناء يسهمون في دعم مسيرة البناء المتواصلة لهذا الوطن المعطاء، منوهًا بالدعم والرعاية التي تحظى بها كل مؤسسات التدريب التقني والمهني من حكومة خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - دعمًا لتأهيل وتوظيف أبناء الوطن .

إثر ذلك شاهد الأمير فيصل بن خالد، فيلمًا وثائقيًا عن مسيرة الكلية، منذ افتتاحها ثم كلمة الخريجين.

وكرم أمير منطقة الحدود الشمالية، في نهاية الحفل، المتدربين المتفوقين الحاصلين على جائزة المؤسسة للتفوق العلمي، وقدم محافظ المؤسسة، الدكتور أحمد الفهيد، هدية تذكارية للأمير.

اعلان
أمير الحدود الشمالية يرعى حفل تخريج ١٦٠ متدربًا بالكلية التقنية بعرعر
سبق

رعى أمير منطقة الحدود الشمالية، الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، اليوم، على مسرح الكلية التقنية بعرعر، حفل تخريج متدربي الكلية للفصل الأول من العام التدريبي 1438- 1439 والبالغ عددهم 160 متدربًا في تخصصات: الإلكترونيات، والتقنية الميكانية، والتقنية الإدارية، وتقنية الحاسب الآلي.

وكان في استقباله عند وصوله لمقر الحفل بالكلية التقنية، محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، الدكتور أحمد الفهيد، وعدد من القيادات وعمداء الكليات و كبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.

وقدم التهنئة للخريجين، وأسرهم الكريمة بالتخرج من الكلية التقنية، سائلاً الله لهم السداد والتوفيق في حياتكم الشخصية والعملية.

وقال في كلمته الخطابية بهذه المناسبة: كلي ثقة أنكم ستكونون سواعد بناء للوطن ولمجتمعكم ومنطقتكم في سبيل تحقيق رؤية المملكة المباركة 2030، كما رسمها سيدي خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ اللذان يعملان ـ أيدهما الله ـ على بناء مستقبل واعد لأبناء وشباب المملكة.

ووجه شكره للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني ومنسوبيها لما يقومون به من دور كبير في تأهيل شبابنا فنيًا ومعرفيًا ومهاريًا، ليكونوا ذوي قيمة مضافة في سوق العمل السعودي.

وثمن جهود المؤسسة في تطوير برامجها التدريبية التقنية والمهنية وكلياتها خصوصًا مبادرة كليات التميز، قائلا إنها جهود مقدرة ومؤثرة في تنمية وتأهيل شبابنا لسوق العمل.

وأوصى جميع الطلاب والشباب بالإقبال على الأعمال المهنية والتقنية؛ لتغطية الطلب الكبير والمتنامي عليها في سوق العمل، بما يحقق توجهات قيادتنا الحكيمة لتوطين غالبية القطاعات الاقتصادية، لما لذلك من أثر كبير في تحقيق أهداف الرؤية في محور الوطن الطموح.

وأشار إلى أهمية الاستفادة من الفرص التمويلية التي توفرها الدولة؛ للانطلاق في المشاريع الخاصة الصغيرة والمتوسطة التي تمثل المحرك الرئيسي في اقتصاديات الدول.

وأكد أن شباب منطقة الحدود الشمالية، سيكونون على قدر المسؤولية، وسيبذلون أقصى جهودهم لخدمة وطنهم والمساهمة الفاعلة في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030.

وثمن مدير عام التدريب التقني والمهني بالمنطقة، عميد الكلية التقنية بعرعر، المهندس مرفوع بن عياط الحسني، الرعاية الكريمة من أمير الحدود الشمالية لقطاع التدريب التقني والمهني, مقدمًا الشكر له على تشريفه حفل تخريج المتدربين من كليات ومعاهد المنطقة من مختلف التخصصات المهنية.

وأوضح أن الشباب الخريجين يمثلون سواعد خير وكوادر بناء يسهمون في دعم مسيرة البناء المتواصلة لهذا الوطن المعطاء، منوهًا بالدعم والرعاية التي تحظى بها كل مؤسسات التدريب التقني والمهني من حكومة خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - دعمًا لتأهيل وتوظيف أبناء الوطن .

إثر ذلك شاهد الأمير فيصل بن خالد، فيلمًا وثائقيًا عن مسيرة الكلية، منذ افتتاحها ثم كلمة الخريجين.

وكرم أمير منطقة الحدود الشمالية، في نهاية الحفل، المتدربين المتفوقين الحاصلين على جائزة المؤسسة للتفوق العلمي، وقدم محافظ المؤسسة، الدكتور أحمد الفهيد، هدية تذكارية للأمير.

26 ديسمبر 2017 - 8 ربيع الآخر 1439
05:00 PM

أمير الحدود الشمالية يرعى حفل تخريج ١٦٠ متدربًا بالكلية التقنية بعرعر

قال: آمل إقبال الشباب على الأعمال التي تحقق رؤية المملكة 2030

A A A
0
4,319

رعى أمير منطقة الحدود الشمالية، الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، اليوم، على مسرح الكلية التقنية بعرعر، حفل تخريج متدربي الكلية للفصل الأول من العام التدريبي 1438- 1439 والبالغ عددهم 160 متدربًا في تخصصات: الإلكترونيات، والتقنية الميكانية، والتقنية الإدارية، وتقنية الحاسب الآلي.

وكان في استقباله عند وصوله لمقر الحفل بالكلية التقنية، محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، الدكتور أحمد الفهيد، وعدد من القيادات وعمداء الكليات و كبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.

وقدم التهنئة للخريجين، وأسرهم الكريمة بالتخرج من الكلية التقنية، سائلاً الله لهم السداد والتوفيق في حياتكم الشخصية والعملية.

وقال في كلمته الخطابية بهذه المناسبة: كلي ثقة أنكم ستكونون سواعد بناء للوطن ولمجتمعكم ومنطقتكم في سبيل تحقيق رؤية المملكة المباركة 2030، كما رسمها سيدي خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ اللذان يعملان ـ أيدهما الله ـ على بناء مستقبل واعد لأبناء وشباب المملكة.

ووجه شكره للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني ومنسوبيها لما يقومون به من دور كبير في تأهيل شبابنا فنيًا ومعرفيًا ومهاريًا، ليكونوا ذوي قيمة مضافة في سوق العمل السعودي.

وثمن جهود المؤسسة في تطوير برامجها التدريبية التقنية والمهنية وكلياتها خصوصًا مبادرة كليات التميز، قائلا إنها جهود مقدرة ومؤثرة في تنمية وتأهيل شبابنا لسوق العمل.

وأوصى جميع الطلاب والشباب بالإقبال على الأعمال المهنية والتقنية؛ لتغطية الطلب الكبير والمتنامي عليها في سوق العمل، بما يحقق توجهات قيادتنا الحكيمة لتوطين غالبية القطاعات الاقتصادية، لما لذلك من أثر كبير في تحقيق أهداف الرؤية في محور الوطن الطموح.

وأشار إلى أهمية الاستفادة من الفرص التمويلية التي توفرها الدولة؛ للانطلاق في المشاريع الخاصة الصغيرة والمتوسطة التي تمثل المحرك الرئيسي في اقتصاديات الدول.

وأكد أن شباب منطقة الحدود الشمالية، سيكونون على قدر المسؤولية، وسيبذلون أقصى جهودهم لخدمة وطنهم والمساهمة الفاعلة في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030.

وثمن مدير عام التدريب التقني والمهني بالمنطقة، عميد الكلية التقنية بعرعر، المهندس مرفوع بن عياط الحسني، الرعاية الكريمة من أمير الحدود الشمالية لقطاع التدريب التقني والمهني, مقدمًا الشكر له على تشريفه حفل تخريج المتدربين من كليات ومعاهد المنطقة من مختلف التخصصات المهنية.

وأوضح أن الشباب الخريجين يمثلون سواعد خير وكوادر بناء يسهمون في دعم مسيرة البناء المتواصلة لهذا الوطن المعطاء، منوهًا بالدعم والرعاية التي تحظى بها كل مؤسسات التدريب التقني والمهني من حكومة خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - دعمًا لتأهيل وتوظيف أبناء الوطن .

إثر ذلك شاهد الأمير فيصل بن خالد، فيلمًا وثائقيًا عن مسيرة الكلية، منذ افتتاحها ثم كلمة الخريجين.

وكرم أمير منطقة الحدود الشمالية، في نهاية الحفل، المتدربين المتفوقين الحاصلين على جائزة المؤسسة للتفوق العلمي، وقدم محافظ المؤسسة، الدكتور أحمد الفهيد، هدية تذكارية للأمير.