"دوريات أمن محايل" تضبط 4900 لتر من العرق المسكر بوادي "المغيلات"

في ثاني حالة من نوعها خلال أسبوع بالمكان نفسه

تمكنت الدوريات الأمنية بمحافظة محايل ظهر اليوم من ضبط عدد من البراميل المملوءة بالعرق المسكر التي عمد مصنِّعوها إلى دفنها في باطن أحد الأودية غرب المحافظة لتضليل رجال الأمن. وتعد هذه الحالة الثانية من نوعها خلال أسبوع واحد فقط.

وفي التفاصيل، تمكنت الدوريات الأمنية بمحافظة محايل، بمتابعة من قائدها المقدم يحيى بن علي عسيري، من كشف 14 برميلاً، سعة كل واحد منها 350 لترًا، كانت مملوءة بـ4900 من العرق المسكر. وحالت مداهمة الظهر دون ترويج الكمية التي كانت في طور التوزيع بوادي "المغيلات" غرب المحافظة.

وأسفرت المداهمة عن الكشف عن الأدوات المستخدمة في التصنيع، وهي عبارة عن ليات للتقطير، وقدور ضغط، وغيرها. وسُلمت الحالة للشرطة جهة الاختصاص.

وكانت الدوريات الأمنية بمحايل قد أحبطت قبل 6 أيام ترويج 6500 لتر من العرق في الموقع نفسه، وضُبط أحد المشتبه بهم في التصنيع من الجنسية الإثيوبية.

اعلان
"دوريات أمن محايل" تضبط 4900 لتر من العرق المسكر بوادي "المغيلات"
سبق

تمكنت الدوريات الأمنية بمحافظة محايل ظهر اليوم من ضبط عدد من البراميل المملوءة بالعرق المسكر التي عمد مصنِّعوها إلى دفنها في باطن أحد الأودية غرب المحافظة لتضليل رجال الأمن. وتعد هذه الحالة الثانية من نوعها خلال أسبوع واحد فقط.

وفي التفاصيل، تمكنت الدوريات الأمنية بمحافظة محايل، بمتابعة من قائدها المقدم يحيى بن علي عسيري، من كشف 14 برميلاً، سعة كل واحد منها 350 لترًا، كانت مملوءة بـ4900 من العرق المسكر. وحالت مداهمة الظهر دون ترويج الكمية التي كانت في طور التوزيع بوادي "المغيلات" غرب المحافظة.

وأسفرت المداهمة عن الكشف عن الأدوات المستخدمة في التصنيع، وهي عبارة عن ليات للتقطير، وقدور ضغط، وغيرها. وسُلمت الحالة للشرطة جهة الاختصاص.

وكانت الدوريات الأمنية بمحايل قد أحبطت قبل 6 أيام ترويج 6500 لتر من العرق في الموقع نفسه، وضُبط أحد المشتبه بهم في التصنيع من الجنسية الإثيوبية.

28 أكتوبر 2018 - 19 صفر 1440
09:57 PM

"دوريات أمن محايل" تضبط 4900 لتر من العرق المسكر بوادي "المغيلات"

في ثاني حالة من نوعها خلال أسبوع بالمكان نفسه

A A A
8
13,569

تمكنت الدوريات الأمنية بمحافظة محايل ظهر اليوم من ضبط عدد من البراميل المملوءة بالعرق المسكر التي عمد مصنِّعوها إلى دفنها في باطن أحد الأودية غرب المحافظة لتضليل رجال الأمن. وتعد هذه الحالة الثانية من نوعها خلال أسبوع واحد فقط.

وفي التفاصيل، تمكنت الدوريات الأمنية بمحافظة محايل، بمتابعة من قائدها المقدم يحيى بن علي عسيري، من كشف 14 برميلاً، سعة كل واحد منها 350 لترًا، كانت مملوءة بـ4900 من العرق المسكر. وحالت مداهمة الظهر دون ترويج الكمية التي كانت في طور التوزيع بوادي "المغيلات" غرب المحافظة.

وأسفرت المداهمة عن الكشف عن الأدوات المستخدمة في التصنيع، وهي عبارة عن ليات للتقطير، وقدور ضغط، وغيرها. وسُلمت الحالة للشرطة جهة الاختصاص.

وكانت الدوريات الأمنية بمحايل قد أحبطت قبل 6 أيام ترويج 6500 لتر من العرق في الموقع نفسه، وضُبط أحد المشتبه بهم في التصنيع من الجنسية الإثيوبية.