جائزة مكة للتميّز تبدأ في استقبال الترشيحات لأفرعها التسعة

في دورتها العاشرة.. ويستمر التقديم عليها لمدة 3 أشهر

أعلنت أمانة جائزة مكة للتميز بإمارة منطقة مكة المكرمة فتح باب الترشيحات لأفرع الجائزة في دورتها العاشرة، والهادفة لتحفيز وتكريم الجهد المميز والفكر المبدع في جميع المجالات الفكرية والعلمية والعملية في المنطقة بإذكاء روح المنافسة للتميز والارتقاء بمستوى الأداء والجودة، وتستمر الترشيحات لمدة 90 يوماً.

وأوضح وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة المشرف العام على الجائزة الدكتور هشام بن عبدالرحمن الفالح أن أمانة الجائزة في دورتها الحالية بأفرعها التسعة، وبتوجيهات من مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير المنطقة الأمير خالد الفيصل حرصت على تغيير رؤية وأهداف الجائزة لتصب في صالح رؤية المنطقة التنموية المتوافقة مع رؤية المملكة 2030م.

ونوه المشرف العام على جائزة مكة للتميّز بما وصلت إليه الجائزة خلال الدورات الفائتة الأمر الذي اتضح جلياً في الأعمال التنافسية التي تقدمّت للجان التحكيم، لافتًا إلى أن هذا الأمر دليل على تنامي الاهتمام بالجائزة ونجاحها في الوصول إلى مواطن الإبداع لدى إنسان منطقة مكة المكرمة.

ودعا الفالح أبناء المنطقة للتقدم وترشيح أعمالهم بمختلف تخصصاتها سواءً كانت ذات صفة فردية أو جماعية أو على مستوى المؤسسات للتقويم بعد استيفاء المعايير الخاصة بالترشيح، وذلك عن طريق إمارة منطقة مكة المكرمة أو الجهات الحكومية والخاصة والمؤسسات العلمية والخدمية ومراكز الأبحاث في المنطقة، مضيفًا أنه يمكن الترشيح أيضاً بزيارة موقع الجائزة الإلكتروني على الإنترنت، منوهاً بضرورة أن تكون الأعمال متميزة تعكس تميّز أبناء منطقة مكة المكرمة وريادة تجاربهم.

وأكد الدكتور الفالح أن الجائزة تحرص على تأصيل المبادئ الإسلامية في آداب المهن وإتقان العمل لتدفع نحو الارتقاء بمستوى الأداء والإبداع والتنافس الشريف الهادف إلى جودة العمل وتميز المنتج، مشيرًا إلى أن الجائزة ومنذ انطلاقتها حملت على عاتقها تشجيع العمل المتميز والجهد البارز سواء كان جهد فرد أو مؤسسة أو كان عملاً جماعيًا.

اعلان
جائزة مكة للتميّز تبدأ في استقبال الترشيحات لأفرعها التسعة
سبق

أعلنت أمانة جائزة مكة للتميز بإمارة منطقة مكة المكرمة فتح باب الترشيحات لأفرع الجائزة في دورتها العاشرة، والهادفة لتحفيز وتكريم الجهد المميز والفكر المبدع في جميع المجالات الفكرية والعلمية والعملية في المنطقة بإذكاء روح المنافسة للتميز والارتقاء بمستوى الأداء والجودة، وتستمر الترشيحات لمدة 90 يوماً.

وأوضح وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة المشرف العام على الجائزة الدكتور هشام بن عبدالرحمن الفالح أن أمانة الجائزة في دورتها الحالية بأفرعها التسعة، وبتوجيهات من مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير المنطقة الأمير خالد الفيصل حرصت على تغيير رؤية وأهداف الجائزة لتصب في صالح رؤية المنطقة التنموية المتوافقة مع رؤية المملكة 2030م.

ونوه المشرف العام على جائزة مكة للتميّز بما وصلت إليه الجائزة خلال الدورات الفائتة الأمر الذي اتضح جلياً في الأعمال التنافسية التي تقدمّت للجان التحكيم، لافتًا إلى أن هذا الأمر دليل على تنامي الاهتمام بالجائزة ونجاحها في الوصول إلى مواطن الإبداع لدى إنسان منطقة مكة المكرمة.

ودعا الفالح أبناء المنطقة للتقدم وترشيح أعمالهم بمختلف تخصصاتها سواءً كانت ذات صفة فردية أو جماعية أو على مستوى المؤسسات للتقويم بعد استيفاء المعايير الخاصة بالترشيح، وذلك عن طريق إمارة منطقة مكة المكرمة أو الجهات الحكومية والخاصة والمؤسسات العلمية والخدمية ومراكز الأبحاث في المنطقة، مضيفًا أنه يمكن الترشيح أيضاً بزيارة موقع الجائزة الإلكتروني على الإنترنت، منوهاً بضرورة أن تكون الأعمال متميزة تعكس تميّز أبناء منطقة مكة المكرمة وريادة تجاربهم.

وأكد الدكتور الفالح أن الجائزة تحرص على تأصيل المبادئ الإسلامية في آداب المهن وإتقان العمل لتدفع نحو الارتقاء بمستوى الأداء والإبداع والتنافس الشريف الهادف إلى جودة العمل وتميز المنتج، مشيرًا إلى أن الجائزة ومنذ انطلاقتها حملت على عاتقها تشجيع العمل المتميز والجهد البارز سواء كان جهد فرد أو مؤسسة أو كان عملاً جماعيًا.

25 ديسمبر 2018 - 18 ربيع الآخر 1440
03:46 PM

جائزة مكة للتميّز تبدأ في استقبال الترشيحات لأفرعها التسعة

في دورتها العاشرة.. ويستمر التقديم عليها لمدة 3 أشهر

A A A
0
925

أعلنت أمانة جائزة مكة للتميز بإمارة منطقة مكة المكرمة فتح باب الترشيحات لأفرع الجائزة في دورتها العاشرة، والهادفة لتحفيز وتكريم الجهد المميز والفكر المبدع في جميع المجالات الفكرية والعلمية والعملية في المنطقة بإذكاء روح المنافسة للتميز والارتقاء بمستوى الأداء والجودة، وتستمر الترشيحات لمدة 90 يوماً.

وأوضح وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة المشرف العام على الجائزة الدكتور هشام بن عبدالرحمن الفالح أن أمانة الجائزة في دورتها الحالية بأفرعها التسعة، وبتوجيهات من مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير المنطقة الأمير خالد الفيصل حرصت على تغيير رؤية وأهداف الجائزة لتصب في صالح رؤية المنطقة التنموية المتوافقة مع رؤية المملكة 2030م.

ونوه المشرف العام على جائزة مكة للتميّز بما وصلت إليه الجائزة خلال الدورات الفائتة الأمر الذي اتضح جلياً في الأعمال التنافسية التي تقدمّت للجان التحكيم، لافتًا إلى أن هذا الأمر دليل على تنامي الاهتمام بالجائزة ونجاحها في الوصول إلى مواطن الإبداع لدى إنسان منطقة مكة المكرمة.

ودعا الفالح أبناء المنطقة للتقدم وترشيح أعمالهم بمختلف تخصصاتها سواءً كانت ذات صفة فردية أو جماعية أو على مستوى المؤسسات للتقويم بعد استيفاء المعايير الخاصة بالترشيح، وذلك عن طريق إمارة منطقة مكة المكرمة أو الجهات الحكومية والخاصة والمؤسسات العلمية والخدمية ومراكز الأبحاث في المنطقة، مضيفًا أنه يمكن الترشيح أيضاً بزيارة موقع الجائزة الإلكتروني على الإنترنت، منوهاً بضرورة أن تكون الأعمال متميزة تعكس تميّز أبناء منطقة مكة المكرمة وريادة تجاربهم.

وأكد الدكتور الفالح أن الجائزة تحرص على تأصيل المبادئ الإسلامية في آداب المهن وإتقان العمل لتدفع نحو الارتقاء بمستوى الأداء والإبداع والتنافس الشريف الهادف إلى جودة العمل وتميز المنتج، مشيرًا إلى أن الجائزة ومنذ انطلاقتها حملت على عاتقها تشجيع العمل المتميز والجهد البارز سواء كان جهد فرد أو مؤسسة أو كان عملاً جماعيًا.