ألمانيا وفرنسا وبريطانيا تحض النظام الإيراني على وقف أبحاث إنتاج اليورانيوم

طالبته بعدم المُضي في الخطوة التي تشكِّل تراجعًا إضافيًّا عن التزاماته بموجب اتفاق فيينا

أعربت الدول الأوروبية الثلاث المنضوية ضمن الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني عن قلقها من إعلان النظام الإيراني هذا الأسبوع أنه يتقدم في أبحاثه بشأن إنتاج معدن اليورانيوم، داعية إياه إلى عدم المضي في الخطوة التي تشكل تراجعًا إضافيًّا عن التزاماته بموجب اتفاق فيينا.

وقالت الدول الأوروبية في بيان مشترك أصدرته: "نحن حكومات ألمانيا وفرنسا والمملكة المتحدة نعرب عن قلقنا العميق من إعلان إيران أنها تستعد لإنتاج معدن اليورانيوم الذي يثير حساسية إضافية؛ لأن هذا المعدن قابل للاستخدام في تطوير سلاح نووي".

ورأت في بيانها أنه "ليس لدى إيران أي استخدام مدني موثوق به لمعدن اليورانيوم". محذرة من أن إنتاج معدن اليورانيوم قد تكون له تبعات عسكرية خطرة.

إيران البرنامج النووي
اعلان
ألمانيا وفرنسا وبريطانيا تحض النظام الإيراني على وقف أبحاث إنتاج اليورانيوم
سبق

أعربت الدول الأوروبية الثلاث المنضوية ضمن الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني عن قلقها من إعلان النظام الإيراني هذا الأسبوع أنه يتقدم في أبحاثه بشأن إنتاج معدن اليورانيوم، داعية إياه إلى عدم المضي في الخطوة التي تشكل تراجعًا إضافيًّا عن التزاماته بموجب اتفاق فيينا.

وقالت الدول الأوروبية في بيان مشترك أصدرته: "نحن حكومات ألمانيا وفرنسا والمملكة المتحدة نعرب عن قلقنا العميق من إعلان إيران أنها تستعد لإنتاج معدن اليورانيوم الذي يثير حساسية إضافية؛ لأن هذا المعدن قابل للاستخدام في تطوير سلاح نووي".

ورأت في بيانها أنه "ليس لدى إيران أي استخدام مدني موثوق به لمعدن اليورانيوم". محذرة من أن إنتاج معدن اليورانيوم قد تكون له تبعات عسكرية خطرة.

17 يناير 2021 - 4 جمادى الآخر 1442
12:03 AM

ألمانيا وفرنسا وبريطانيا تحض النظام الإيراني على وقف أبحاث إنتاج اليورانيوم

طالبته بعدم المُضي في الخطوة التي تشكِّل تراجعًا إضافيًّا عن التزاماته بموجب اتفاق فيينا

A A A
5
1,841

أعربت الدول الأوروبية الثلاث المنضوية ضمن الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني عن قلقها من إعلان النظام الإيراني هذا الأسبوع أنه يتقدم في أبحاثه بشأن إنتاج معدن اليورانيوم، داعية إياه إلى عدم المضي في الخطوة التي تشكل تراجعًا إضافيًّا عن التزاماته بموجب اتفاق فيينا.

وقالت الدول الأوروبية في بيان مشترك أصدرته: "نحن حكومات ألمانيا وفرنسا والمملكة المتحدة نعرب عن قلقنا العميق من إعلان إيران أنها تستعد لإنتاج معدن اليورانيوم الذي يثير حساسية إضافية؛ لأن هذا المعدن قابل للاستخدام في تطوير سلاح نووي".

ورأت في بيانها أنه "ليس لدى إيران أي استخدام مدني موثوق به لمعدن اليورانيوم". محذرة من أن إنتاج معدن اليورانيوم قد تكون له تبعات عسكرية خطرة.