بالصور.. أول إعلان للمصارعة الحرة في تاريخ السعودية قبل 45 سنة

كانت تحت إشراف رعاية الشباب بالمنطقة الغربية على ملعب ساحة إسلام بمكة

في مطلع الستينيات الميلادية انتشرت ظاهرة الاستعراضات البهلوانية في الملاعب السعودية، خاصة في المنطقة الغربية، التي نالت استحسان جماهير كرة القدم، الذين كانوا يشاهدنها قبل المباراة، أو بين الشوطَيْن.

وقال الباحث في تاريخ السعودية عبد الله العمراني لـ "سبق": ظهر لنا في الأوساط الرياضية أبطال سعوديون، يؤدون مهارات خارقة، حظيت بشعبية وبدعم من الصحافة السعودية في تلك الفترة، من خلال إبرازهم في لقاءات تنادي بدعم وتبني تلك المواهب، وشاركهم في هذه الهواية أبطال من جنسيات أخرى.

وأضاف: طالت هذه الاستعراضات المهرجانات الرياضية الخاصة بالمدارس. وهذا يتضح لي من خلال تتبعي لكل ما نشر عن هذا اللون من الرياضة في الصحف السعودية منذ نشأتها، بل إن الملك سعود - رحمه الله - عندما زار المدينة أبدى إعجابه بالألعاب البهلوانية، التي صاحبها استعراض لبعض الحركات الخارقة للعادة، وتكرر المشهد ولكن بصورة مختلفة عند زيارتهأيضًا للمنطقة الشرقية.

وتابع "العمراني": وفي أواخر الستينيات الميلادية بدأت تدخل رياضة المصارعة ببعض فقرات الاستعراض، خاصة تلك التي كانت تقام في ساحات مخصصة للمهرجانات الرياضية. ومع هذا الانتشار والشعبية إلا أنه لم يسبق لأي صحيفة سعودية أن قامت بتخصيص إعلان هذه الرياضة لتظهر كحدث أساسي وليسهامشيًا كما كانت عليه في السابق.

وكشف الباحث: "يعتبر الإعلان الذي قامت بنشره جريدة الندوة بعددها الصادر يوم الثلاثاء بتاريخ 7/ 5/ 1394هـ هو الأول من نوعه. ولقد نشر لمرة واحدة، ويعتبر نادرًا جدًّا لكون الصحيفة توقفت منذ مدة، ولم يعد لها وجود في الساحة الإعلامية".

وأردف "العمراني": أظهر الإعلان ثلاثة مصارعين، بينهم السعودي خليل الرحمن. وقد أفردت صحيفة الندوة في ذلك الوقت ربع صفحة، وكتب في العنوان العريض المصارعة الحرة لأولمرة في تاريخ مكة المكرمة ستقام عصر يوم الجمعة 10 ـ 5ـ 94 هــ، مع استعراض للقوة الجسمانية الهائلة لمدة 80 دقيقة. وقد أقيمت هذه المصارعة تحت إشراف رعاية الشباب بالمنطقة الغربية على ملعب ساحة إسلام بمكة المكرمة. مبينًا أن المصارعة كانت من ثماني جولات، مدة كل جولة 5 دقائق، ودقيقة استراحة.

اعلان
بالصور.. أول إعلان للمصارعة الحرة في تاريخ السعودية قبل 45 سنة
سبق

في مطلع الستينيات الميلادية انتشرت ظاهرة الاستعراضات البهلوانية في الملاعب السعودية، خاصة في المنطقة الغربية، التي نالت استحسان جماهير كرة القدم، الذين كانوا يشاهدنها قبل المباراة، أو بين الشوطَيْن.

وقال الباحث في تاريخ السعودية عبد الله العمراني لـ "سبق": ظهر لنا في الأوساط الرياضية أبطال سعوديون، يؤدون مهارات خارقة، حظيت بشعبية وبدعم من الصحافة السعودية في تلك الفترة، من خلال إبرازهم في لقاءات تنادي بدعم وتبني تلك المواهب، وشاركهم في هذه الهواية أبطال من جنسيات أخرى.

وأضاف: طالت هذه الاستعراضات المهرجانات الرياضية الخاصة بالمدارس. وهذا يتضح لي من خلال تتبعي لكل ما نشر عن هذا اللون من الرياضة في الصحف السعودية منذ نشأتها، بل إن الملك سعود - رحمه الله - عندما زار المدينة أبدى إعجابه بالألعاب البهلوانية، التي صاحبها استعراض لبعض الحركات الخارقة للعادة، وتكرر المشهد ولكن بصورة مختلفة عند زيارتهأيضًا للمنطقة الشرقية.

وتابع "العمراني": وفي أواخر الستينيات الميلادية بدأت تدخل رياضة المصارعة ببعض فقرات الاستعراض، خاصة تلك التي كانت تقام في ساحات مخصصة للمهرجانات الرياضية. ومع هذا الانتشار والشعبية إلا أنه لم يسبق لأي صحيفة سعودية أن قامت بتخصيص إعلان هذه الرياضة لتظهر كحدث أساسي وليسهامشيًا كما كانت عليه في السابق.

وكشف الباحث: "يعتبر الإعلان الذي قامت بنشره جريدة الندوة بعددها الصادر يوم الثلاثاء بتاريخ 7/ 5/ 1394هـ هو الأول من نوعه. ولقد نشر لمرة واحدة، ويعتبر نادرًا جدًّا لكون الصحيفة توقفت منذ مدة، ولم يعد لها وجود في الساحة الإعلامية".

وأردف "العمراني": أظهر الإعلان ثلاثة مصارعين، بينهم السعودي خليل الرحمن. وقد أفردت صحيفة الندوة في ذلك الوقت ربع صفحة، وكتب في العنوان العريض المصارعة الحرة لأولمرة في تاريخ مكة المكرمة ستقام عصر يوم الجمعة 10 ـ 5ـ 94 هــ، مع استعراض للقوة الجسمانية الهائلة لمدة 80 دقيقة. وقد أقيمت هذه المصارعة تحت إشراف رعاية الشباب بالمنطقة الغربية على ملعب ساحة إسلام بمكة المكرمة. مبينًا أن المصارعة كانت من ثماني جولات، مدة كل جولة 5 دقائق، ودقيقة استراحة.

04 يناير 2018 - 17 ربيع الآخر 1439
12:21 AM
اخر تعديل
03 مارس 2018 - 15 جمادى الآخر 1439
04:35 PM

بالصور.. أول إعلان للمصارعة الحرة في تاريخ السعودية قبل 45 سنة

كانت تحت إشراف رعاية الشباب بالمنطقة الغربية على ملعب ساحة إسلام بمكة

A A A
41
61,132

في مطلع الستينيات الميلادية انتشرت ظاهرة الاستعراضات البهلوانية في الملاعب السعودية، خاصة في المنطقة الغربية، التي نالت استحسان جماهير كرة القدم، الذين كانوا يشاهدنها قبل المباراة، أو بين الشوطَيْن.

وقال الباحث في تاريخ السعودية عبد الله العمراني لـ "سبق": ظهر لنا في الأوساط الرياضية أبطال سعوديون، يؤدون مهارات خارقة، حظيت بشعبية وبدعم من الصحافة السعودية في تلك الفترة، من خلال إبرازهم في لقاءات تنادي بدعم وتبني تلك المواهب، وشاركهم في هذه الهواية أبطال من جنسيات أخرى.

وأضاف: طالت هذه الاستعراضات المهرجانات الرياضية الخاصة بالمدارس. وهذا يتضح لي من خلال تتبعي لكل ما نشر عن هذا اللون من الرياضة في الصحف السعودية منذ نشأتها، بل إن الملك سعود - رحمه الله - عندما زار المدينة أبدى إعجابه بالألعاب البهلوانية، التي صاحبها استعراض لبعض الحركات الخارقة للعادة، وتكرر المشهد ولكن بصورة مختلفة عند زيارتهأيضًا للمنطقة الشرقية.

وتابع "العمراني": وفي أواخر الستينيات الميلادية بدأت تدخل رياضة المصارعة ببعض فقرات الاستعراض، خاصة تلك التي كانت تقام في ساحات مخصصة للمهرجانات الرياضية. ومع هذا الانتشار والشعبية إلا أنه لم يسبق لأي صحيفة سعودية أن قامت بتخصيص إعلان هذه الرياضة لتظهر كحدث أساسي وليسهامشيًا كما كانت عليه في السابق.

وكشف الباحث: "يعتبر الإعلان الذي قامت بنشره جريدة الندوة بعددها الصادر يوم الثلاثاء بتاريخ 7/ 5/ 1394هـ هو الأول من نوعه. ولقد نشر لمرة واحدة، ويعتبر نادرًا جدًّا لكون الصحيفة توقفت منذ مدة، ولم يعد لها وجود في الساحة الإعلامية".

وأردف "العمراني": أظهر الإعلان ثلاثة مصارعين، بينهم السعودي خليل الرحمن. وقد أفردت صحيفة الندوة في ذلك الوقت ربع صفحة، وكتب في العنوان العريض المصارعة الحرة لأولمرة في تاريخ مكة المكرمة ستقام عصر يوم الجمعة 10 ـ 5ـ 94 هــ، مع استعراض للقوة الجسمانية الهائلة لمدة 80 دقيقة. وقد أقيمت هذه المصارعة تحت إشراف رعاية الشباب بالمنطقة الغربية على ملعب ساحة إسلام بمكة المكرمة. مبينًا أن المصارعة كانت من ثماني جولات، مدة كل جولة 5 دقائق، ودقيقة استراحة.