الخارجية الأمريكية: إيران تنتهج سياسة الاختراقات ولن نسمح بامتلاكها السلاح النووي

برايس قال إن برنامج صواريخ طهران الباليستية مطروح في المفاوضات

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، نيد برايس، أن "إيران لا تزال تنتهج سياسة الاختراقات"، مشدداً: "لن يسمح لإيران بامتلاك سلاح نووي"، حسب العربية نت.

وفي التفاصيل، قال برايس، اليوم الثلاثاء، إن "سياسة الإدارة الأميركية تصب في عودة طهران للالتزام بالاتفاق النووي"، مضيفاً أن "المنظمة الدولية للطاقة الذرية تحقق في بعض القضايا ونطلب من إيران أن تتعامل معها".

وأوضح متحدث الخارجية الأمريكية أن "وضع قيود على برنامج طهران النووي سيتم عبر الدبلوماسية".

وأردف: "نريد الاجتماع مع الإيرانيين عبر دول مجموعة خمسة زائد واحد"، لافتاً إلى أن "برنامج الصواريخ الباليسيتة مطروح في المفاوضات".

اعلان
الخارجية الأمريكية: إيران تنتهج سياسة الاختراقات ولن نسمح بامتلاكها السلاح النووي
سبق

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، نيد برايس، أن "إيران لا تزال تنتهج سياسة الاختراقات"، مشدداً: "لن يسمح لإيران بامتلاك سلاح نووي"، حسب العربية نت.

وفي التفاصيل، قال برايس، اليوم الثلاثاء، إن "سياسة الإدارة الأميركية تصب في عودة طهران للالتزام بالاتفاق النووي"، مضيفاً أن "المنظمة الدولية للطاقة الذرية تحقق في بعض القضايا ونطلب من إيران أن تتعامل معها".

وأوضح متحدث الخارجية الأمريكية أن "وضع قيود على برنامج طهران النووي سيتم عبر الدبلوماسية".

وأردف: "نريد الاجتماع مع الإيرانيين عبر دول مجموعة خمسة زائد واحد"، لافتاً إلى أن "برنامج الصواريخ الباليسيتة مطروح في المفاوضات".

23 فبراير 2021 - 11 رجب 1442
11:45 PM

الخارجية الأمريكية: إيران تنتهج سياسة الاختراقات ولن نسمح بامتلاكها السلاح النووي

برايس قال إن برنامج صواريخ طهران الباليستية مطروح في المفاوضات

A A A
4
1,598

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، نيد برايس، أن "إيران لا تزال تنتهج سياسة الاختراقات"، مشدداً: "لن يسمح لإيران بامتلاك سلاح نووي"، حسب العربية نت.

وفي التفاصيل، قال برايس، اليوم الثلاثاء، إن "سياسة الإدارة الأميركية تصب في عودة طهران للالتزام بالاتفاق النووي"، مضيفاً أن "المنظمة الدولية للطاقة الذرية تحقق في بعض القضايا ونطلب من إيران أن تتعامل معها".

وأوضح متحدث الخارجية الأمريكية أن "وضع قيود على برنامج طهران النووي سيتم عبر الدبلوماسية".

وأردف: "نريد الاجتماع مع الإيرانيين عبر دول مجموعة خمسة زائد واحد"، لافتاً إلى أن "برنامج الصواريخ الباليسيتة مطروح في المفاوضات".