مبادرة "سعي" توفر 75 وظيفة لذوي الإعاقة.. خلال شهرين

عبر فريق تطوعي من 53 شاباً سعودياً بمختلف التخصصات

نجح فريقٌ تطوعي في العاصمة الرياض في إلحاق أكثر من ٧٥ شاباً وفتاة من ذوي الإعاقة بسوق العمل، خلال شهرين فقط من انطلاق الفريق في تنفيذ مبادرة "سعي" الهادفة إلى نقل ذوي الاعاقة من متلقي الخدمة إلى اشخاص منتجين وفاعلين في المجتمع.

ويتواصل الفريق التطوعي، المكوّن من 53 شاباً سعودياً من مختلف التخصصات، مع منشآت القطاع الخاص لتوفير وظائف مناسبة لذوي الاعاقة وتذليل ما يواجههم من مصاعب اضافة الى دراسة عقود التوظيف قبل توقيعها وتقديم الاستشارات القانونية لهم من قبل مجموعة من القانونيين المنظمين للفريق.

وقال مؤسس مبادرة "سعي" مرزوق العتيبي لـ"سبق": المبادرة تطوعية، غير ربحية، ومواكبةٍ لأهداف رؤية المملكة 2030 ، عبر تمكين ذوي الإعاقة من خلال نشر ثقافة وفكرة توظيفهم والإيمان التام بقدراتهم وتشجيع المجتمع على استثمار طاقاتهم.

وأضاف: انطلقت مبادرة "سعي" بتاريخ 1/1/1439 هـ ، من خلال 53 شاباً سعودياً من مختلف التخصصات "قانون ، تربية خاصة، اخصائيين نفسيين، علم اجتماع، علاج طبيعي، مترجم اشارة للصم ، وإدارة عامة".

وأردف: نسعى من خلال مبادرة "سعي" كمختصين فيما يتعلق بذوي الاعاقة، إلى استثمار طاقاتهم وقدارتهم عبر دعم توظيفهم، وتسهيل إيصالهم لجهات وقطاعات التوظيف، وضمان حقوقهم الوظيفية والقانونية وتدريبهم التدريب الكافي قبل الدفع بهم في سوق العمل ، ومتابعتهم بعد توظيفهم لضمان اندماجهم في بيئة العمل وتطوير ادائهم.

وتابع: نجحت المبادرة في توظيف اكثر من ٧٥ شاباً وفتاة من ذوي الإعاقة بمدينة الرياض ،ونطمح في الوصول لجميع مناطق ومدن مملكتنا الحبيبة خلال الفترة القادمة.

اعلان
مبادرة "سعي" توفر 75 وظيفة لذوي الإعاقة.. خلال شهرين
سبق

نجح فريقٌ تطوعي في العاصمة الرياض في إلحاق أكثر من ٧٥ شاباً وفتاة من ذوي الإعاقة بسوق العمل، خلال شهرين فقط من انطلاق الفريق في تنفيذ مبادرة "سعي" الهادفة إلى نقل ذوي الاعاقة من متلقي الخدمة إلى اشخاص منتجين وفاعلين في المجتمع.

ويتواصل الفريق التطوعي، المكوّن من 53 شاباً سعودياً من مختلف التخصصات، مع منشآت القطاع الخاص لتوفير وظائف مناسبة لذوي الاعاقة وتذليل ما يواجههم من مصاعب اضافة الى دراسة عقود التوظيف قبل توقيعها وتقديم الاستشارات القانونية لهم من قبل مجموعة من القانونيين المنظمين للفريق.

وقال مؤسس مبادرة "سعي" مرزوق العتيبي لـ"سبق": المبادرة تطوعية، غير ربحية، ومواكبةٍ لأهداف رؤية المملكة 2030 ، عبر تمكين ذوي الإعاقة من خلال نشر ثقافة وفكرة توظيفهم والإيمان التام بقدراتهم وتشجيع المجتمع على استثمار طاقاتهم.

وأضاف: انطلقت مبادرة "سعي" بتاريخ 1/1/1439 هـ ، من خلال 53 شاباً سعودياً من مختلف التخصصات "قانون ، تربية خاصة، اخصائيين نفسيين، علم اجتماع، علاج طبيعي، مترجم اشارة للصم ، وإدارة عامة".

وأردف: نسعى من خلال مبادرة "سعي" كمختصين فيما يتعلق بذوي الاعاقة، إلى استثمار طاقاتهم وقدارتهم عبر دعم توظيفهم، وتسهيل إيصالهم لجهات وقطاعات التوظيف، وضمان حقوقهم الوظيفية والقانونية وتدريبهم التدريب الكافي قبل الدفع بهم في سوق العمل ، ومتابعتهم بعد توظيفهم لضمان اندماجهم في بيئة العمل وتطوير ادائهم.

وتابع: نجحت المبادرة في توظيف اكثر من ٧٥ شاباً وفتاة من ذوي الإعاقة بمدينة الرياض ،ونطمح في الوصول لجميع مناطق ومدن مملكتنا الحبيبة خلال الفترة القادمة.

06 ديسمبر 2017 - 18 ربيع الأول 1439
04:58 PM

مبادرة "سعي" توفر 75 وظيفة لذوي الإعاقة.. خلال شهرين

عبر فريق تطوعي من 53 شاباً سعودياً بمختلف التخصصات

A A A
0
3,135

نجح فريقٌ تطوعي في العاصمة الرياض في إلحاق أكثر من ٧٥ شاباً وفتاة من ذوي الإعاقة بسوق العمل، خلال شهرين فقط من انطلاق الفريق في تنفيذ مبادرة "سعي" الهادفة إلى نقل ذوي الاعاقة من متلقي الخدمة إلى اشخاص منتجين وفاعلين في المجتمع.

ويتواصل الفريق التطوعي، المكوّن من 53 شاباً سعودياً من مختلف التخصصات، مع منشآت القطاع الخاص لتوفير وظائف مناسبة لذوي الاعاقة وتذليل ما يواجههم من مصاعب اضافة الى دراسة عقود التوظيف قبل توقيعها وتقديم الاستشارات القانونية لهم من قبل مجموعة من القانونيين المنظمين للفريق.

وقال مؤسس مبادرة "سعي" مرزوق العتيبي لـ"سبق": المبادرة تطوعية، غير ربحية، ومواكبةٍ لأهداف رؤية المملكة 2030 ، عبر تمكين ذوي الإعاقة من خلال نشر ثقافة وفكرة توظيفهم والإيمان التام بقدراتهم وتشجيع المجتمع على استثمار طاقاتهم.

وأضاف: انطلقت مبادرة "سعي" بتاريخ 1/1/1439 هـ ، من خلال 53 شاباً سعودياً من مختلف التخصصات "قانون ، تربية خاصة، اخصائيين نفسيين، علم اجتماع، علاج طبيعي، مترجم اشارة للصم ، وإدارة عامة".

وأردف: نسعى من خلال مبادرة "سعي" كمختصين فيما يتعلق بذوي الاعاقة، إلى استثمار طاقاتهم وقدارتهم عبر دعم توظيفهم، وتسهيل إيصالهم لجهات وقطاعات التوظيف، وضمان حقوقهم الوظيفية والقانونية وتدريبهم التدريب الكافي قبل الدفع بهم في سوق العمل ، ومتابعتهم بعد توظيفهم لضمان اندماجهم في بيئة العمل وتطوير ادائهم.

وتابع: نجحت المبادرة في توظيف اكثر من ٧٥ شاباً وفتاة من ذوي الإعاقة بمدينة الرياض ،ونطمح في الوصول لجميع مناطق ومدن مملكتنا الحبيبة خلال الفترة القادمة.