"حوكمة الشركات" بجامعة الفيصل يعقد مؤتمره الثاني ويعلن الـ10 الفائزين بكل مجال

أطلق مؤشرين ثانويين لقطاعي البنوك والتأمين وفقًا لمبادئ "سوق المال" و"النقد"

عقد مركز "حوكمة الشركات" بكلية إدارة الأعمال بجامعة الفيصل؛ المؤتمر السنوي الثاني لحوكمة الشركات السعودية، برعاية مدير الجامعة الدكتور محمد آل هيازع، وذلك في مقر الجامعة بالرياض، وبحضور العديد من ممثلي الشركات السعودية المدرجة في السوق السعودي "تداول".

وتناول المؤتمر عرضًا شاملًا لآليات عمل المؤشر للسنة الثانية، وأهمية تطبيق مبادئ الحوكمة؛ حيث تم تقسيم المؤشر إلى أربعة محاور أساسية هي: مبادئ مجالس الإدارة، مبادئ حقوق المساهمين، ومبادئ الشفافية والإفصاح، ومبادئ حقوق أصحاب المصالح بشكل عام.


وأطلق المؤتمر بجانب المؤشر العام، مؤشرين ثانويين يختصان بقطاعي البنوك والتأمين وفقًا لمبادئ هيئة سوق المال ومؤسسة النقد العربي السعودي.


وخلال هذا العام، تم تحليل جميع الشركات المدرجة، وعددها ١٧١ شركة بالكامل، مقارنة بالعدد الذي تم تحليله للعام الماضي وهو (92) شركة مدرجة بالسوق السعودي (تداول)، بالإضافة إلى عقد مقارنات عن تطور الحوكمة من خلال قطاعات السوق المختلفة.


وقدم الخبير في شؤون الحوكمة الدكتور ستيفن ديفس عضو هيئة التدريس في جامعة هارفرد الأمريكية، تجارب بعض الشركات العالمية مع الحوكمة؛ كشركة فيس بوك، وشركة ستار بكس، وكيف استطاعت الحوكمة الرشيدة حماية الشركة على المدى البعيد.

بعد ذلك، تم تقديم ورقة علمية من إعداد طالبة الماجستير في جامعة الفيصل ريما الحمادي عن مدى تأثير الحوكمة الرشيدة في الأداء المالي للشركة.


وفي الجلسة الثانية، تم عقد حلقتي نقاش؛ خصصت الأولى لبعض مسؤولي الجهات؛ حيث تمت استضافة الدكتور عبدالله المحمود المستشار القانوني بوزارة التجارة والاستثمار وعضو لجنة تيسير، ومحمد البراك من هيئة سوق المال المسؤول عن الجمعيات العمومية وعضوية مجالس الإدارة، وسليمان الجبرين ممثلًا عن مؤسسة النقد العربي السعودي "ساما"، والمسؤول عن أنظمة القطاع البنكي، ونايف السيف من وزارة التجارة والاستثمار المسؤول عن حوكمة الشركات غير المدرجة، وأدار الحلقة الدكتور أحمد العنزي.

وناقشت الحلقة العديد من المواضيع التي تهم حوكمة الشركات وكيف تقوم الحوكمة الرشيدة بالمحافظة على أداء الشركة وضمان استمراريتها.

أما حلقة النقاش الثانية فكانت مخصصه للقطاع الخاص وتمت فيها استضافة كل من: آسيل البرقاوي المسؤولة عن حوكمة الشركات في تداول، والوليد السناني المدير التنفيذي لشؤون الحوكمة في شركة سابك، وعمر المدرع المسؤول عن الشؤون القانونية في مصرف الراجحي، وسلطان المجراد المسؤول عن الشؤون القانونية في الشركة السعودية للكهرباء؛ حيث تم نقاش العديد من الجوانب التي تهم حوكمة الشركات المدرجة.

بعد ذلك تم استعراض أسماء الشركات العشر الأوائل الفائزة في المجالات الآتية:

- أفضل عشر شركات في تطبيق لوائح مجالس الإدارة.

- أفضل عشر شركات في تطبيق لوائح حقوق المساهمين.

- أفضل عشر شركات في تطبيق لوائح الشفافية والإفصاح.

- أفضل عشر شركات في تطبيق لوائح حقوق أصحاب المصالح.

ثم أعلنت أسماء أفضل عشر شركات تطبيقًا لمبادئ الحوكمة بشكل عام، وتم تكريم الشركات الخمس الأولى على المؤشر من قبل مدير جامعة الفيصل؛ وهي كالتالي:

١- شركة سابك
٢- الشركة السعودية للتموين
٣- شركة سبكيم
٤- البنك السعودي للاستثمار
٥- الشركة السعودية للاتصالات.

اعلان
"حوكمة الشركات" بجامعة الفيصل يعقد مؤتمره الثاني ويعلن الـ10 الفائزين بكل مجال
سبق

عقد مركز "حوكمة الشركات" بكلية إدارة الأعمال بجامعة الفيصل؛ المؤتمر السنوي الثاني لحوكمة الشركات السعودية، برعاية مدير الجامعة الدكتور محمد آل هيازع، وذلك في مقر الجامعة بالرياض، وبحضور العديد من ممثلي الشركات السعودية المدرجة في السوق السعودي "تداول".

وتناول المؤتمر عرضًا شاملًا لآليات عمل المؤشر للسنة الثانية، وأهمية تطبيق مبادئ الحوكمة؛ حيث تم تقسيم المؤشر إلى أربعة محاور أساسية هي: مبادئ مجالس الإدارة، مبادئ حقوق المساهمين، ومبادئ الشفافية والإفصاح، ومبادئ حقوق أصحاب المصالح بشكل عام.


وأطلق المؤتمر بجانب المؤشر العام، مؤشرين ثانويين يختصان بقطاعي البنوك والتأمين وفقًا لمبادئ هيئة سوق المال ومؤسسة النقد العربي السعودي.


وخلال هذا العام، تم تحليل جميع الشركات المدرجة، وعددها ١٧١ شركة بالكامل، مقارنة بالعدد الذي تم تحليله للعام الماضي وهو (92) شركة مدرجة بالسوق السعودي (تداول)، بالإضافة إلى عقد مقارنات عن تطور الحوكمة من خلال قطاعات السوق المختلفة.


وقدم الخبير في شؤون الحوكمة الدكتور ستيفن ديفس عضو هيئة التدريس في جامعة هارفرد الأمريكية، تجارب بعض الشركات العالمية مع الحوكمة؛ كشركة فيس بوك، وشركة ستار بكس، وكيف استطاعت الحوكمة الرشيدة حماية الشركة على المدى البعيد.

بعد ذلك، تم تقديم ورقة علمية من إعداد طالبة الماجستير في جامعة الفيصل ريما الحمادي عن مدى تأثير الحوكمة الرشيدة في الأداء المالي للشركة.


وفي الجلسة الثانية، تم عقد حلقتي نقاش؛ خصصت الأولى لبعض مسؤولي الجهات؛ حيث تمت استضافة الدكتور عبدالله المحمود المستشار القانوني بوزارة التجارة والاستثمار وعضو لجنة تيسير، ومحمد البراك من هيئة سوق المال المسؤول عن الجمعيات العمومية وعضوية مجالس الإدارة، وسليمان الجبرين ممثلًا عن مؤسسة النقد العربي السعودي "ساما"، والمسؤول عن أنظمة القطاع البنكي، ونايف السيف من وزارة التجارة والاستثمار المسؤول عن حوكمة الشركات غير المدرجة، وأدار الحلقة الدكتور أحمد العنزي.

وناقشت الحلقة العديد من المواضيع التي تهم حوكمة الشركات وكيف تقوم الحوكمة الرشيدة بالمحافظة على أداء الشركة وضمان استمراريتها.

أما حلقة النقاش الثانية فكانت مخصصه للقطاع الخاص وتمت فيها استضافة كل من: آسيل البرقاوي المسؤولة عن حوكمة الشركات في تداول، والوليد السناني المدير التنفيذي لشؤون الحوكمة في شركة سابك، وعمر المدرع المسؤول عن الشؤون القانونية في مصرف الراجحي، وسلطان المجراد المسؤول عن الشؤون القانونية في الشركة السعودية للكهرباء؛ حيث تم نقاش العديد من الجوانب التي تهم حوكمة الشركات المدرجة.

بعد ذلك تم استعراض أسماء الشركات العشر الأوائل الفائزة في المجالات الآتية:

- أفضل عشر شركات في تطبيق لوائح مجالس الإدارة.

- أفضل عشر شركات في تطبيق لوائح حقوق المساهمين.

- أفضل عشر شركات في تطبيق لوائح الشفافية والإفصاح.

- أفضل عشر شركات في تطبيق لوائح حقوق أصحاب المصالح.

ثم أعلنت أسماء أفضل عشر شركات تطبيقًا لمبادئ الحوكمة بشكل عام، وتم تكريم الشركات الخمس الأولى على المؤشر من قبل مدير جامعة الفيصل؛ وهي كالتالي:

١- شركة سابك
٢- الشركة السعودية للتموين
٣- شركة سبكيم
٤- البنك السعودي للاستثمار
٥- الشركة السعودية للاتصالات.

06 مايو 2018 - 20 شعبان 1439
10:01 PM

"حوكمة الشركات" بجامعة الفيصل يعقد مؤتمره الثاني ويعلن الـ10 الفائزين بكل مجال

أطلق مؤشرين ثانويين لقطاعي البنوك والتأمين وفقًا لمبادئ "سوق المال" و"النقد"

A A A
0
348

عقد مركز "حوكمة الشركات" بكلية إدارة الأعمال بجامعة الفيصل؛ المؤتمر السنوي الثاني لحوكمة الشركات السعودية، برعاية مدير الجامعة الدكتور محمد آل هيازع، وذلك في مقر الجامعة بالرياض، وبحضور العديد من ممثلي الشركات السعودية المدرجة في السوق السعودي "تداول".

وتناول المؤتمر عرضًا شاملًا لآليات عمل المؤشر للسنة الثانية، وأهمية تطبيق مبادئ الحوكمة؛ حيث تم تقسيم المؤشر إلى أربعة محاور أساسية هي: مبادئ مجالس الإدارة، مبادئ حقوق المساهمين، ومبادئ الشفافية والإفصاح، ومبادئ حقوق أصحاب المصالح بشكل عام.


وأطلق المؤتمر بجانب المؤشر العام، مؤشرين ثانويين يختصان بقطاعي البنوك والتأمين وفقًا لمبادئ هيئة سوق المال ومؤسسة النقد العربي السعودي.


وخلال هذا العام، تم تحليل جميع الشركات المدرجة، وعددها ١٧١ شركة بالكامل، مقارنة بالعدد الذي تم تحليله للعام الماضي وهو (92) شركة مدرجة بالسوق السعودي (تداول)، بالإضافة إلى عقد مقارنات عن تطور الحوكمة من خلال قطاعات السوق المختلفة.


وقدم الخبير في شؤون الحوكمة الدكتور ستيفن ديفس عضو هيئة التدريس في جامعة هارفرد الأمريكية، تجارب بعض الشركات العالمية مع الحوكمة؛ كشركة فيس بوك، وشركة ستار بكس، وكيف استطاعت الحوكمة الرشيدة حماية الشركة على المدى البعيد.

بعد ذلك، تم تقديم ورقة علمية من إعداد طالبة الماجستير في جامعة الفيصل ريما الحمادي عن مدى تأثير الحوكمة الرشيدة في الأداء المالي للشركة.


وفي الجلسة الثانية، تم عقد حلقتي نقاش؛ خصصت الأولى لبعض مسؤولي الجهات؛ حيث تمت استضافة الدكتور عبدالله المحمود المستشار القانوني بوزارة التجارة والاستثمار وعضو لجنة تيسير، ومحمد البراك من هيئة سوق المال المسؤول عن الجمعيات العمومية وعضوية مجالس الإدارة، وسليمان الجبرين ممثلًا عن مؤسسة النقد العربي السعودي "ساما"، والمسؤول عن أنظمة القطاع البنكي، ونايف السيف من وزارة التجارة والاستثمار المسؤول عن حوكمة الشركات غير المدرجة، وأدار الحلقة الدكتور أحمد العنزي.

وناقشت الحلقة العديد من المواضيع التي تهم حوكمة الشركات وكيف تقوم الحوكمة الرشيدة بالمحافظة على أداء الشركة وضمان استمراريتها.

أما حلقة النقاش الثانية فكانت مخصصه للقطاع الخاص وتمت فيها استضافة كل من: آسيل البرقاوي المسؤولة عن حوكمة الشركات في تداول، والوليد السناني المدير التنفيذي لشؤون الحوكمة في شركة سابك، وعمر المدرع المسؤول عن الشؤون القانونية في مصرف الراجحي، وسلطان المجراد المسؤول عن الشؤون القانونية في الشركة السعودية للكهرباء؛ حيث تم نقاش العديد من الجوانب التي تهم حوكمة الشركات المدرجة.

بعد ذلك تم استعراض أسماء الشركات العشر الأوائل الفائزة في المجالات الآتية:

- أفضل عشر شركات في تطبيق لوائح مجالس الإدارة.

- أفضل عشر شركات في تطبيق لوائح حقوق المساهمين.

- أفضل عشر شركات في تطبيق لوائح الشفافية والإفصاح.

- أفضل عشر شركات في تطبيق لوائح حقوق أصحاب المصالح.

ثم أعلنت أسماء أفضل عشر شركات تطبيقًا لمبادئ الحوكمة بشكل عام، وتم تكريم الشركات الخمس الأولى على المؤشر من قبل مدير جامعة الفيصل؛ وهي كالتالي:

١- شركة سابك
٢- الشركة السعودية للتموين
٣- شركة سبكيم
٤- البنك السعودي للاستثمار
٥- الشركة السعودية للاتصالات.