المغامسي: والله لم أقل يومًا من الدهر أن الغناء مباح

قال: هذا النوع من المعازف مُباح

جدد الشيخ صالح عواد المغامسي، إمام وخطيب مسجد قباء، ومدير عام مركز البيان لتدبر معاني القرآن بالمدينة المنورة؛ فتواه بجواز المعازف التي تكون منها على هيئة مقاطع وسلام ملكي أو أميري أو جمهوري.

وشدد في المقابل على تحريم الصورة الكاملة المعروفة للغناء المعاصر، وقال: لا أرى جوازه ولا أرى حله ولا أرى إباحته"، مشيرًا إلى أن من العلماء من يرى حله وإباحته فهذا يعود لفهمه للدين.

جاء ذلك خلال حديثه اليوم في برنامجه الأسبوعي "الأبواب المتفرقة" على قناة mbc إذ تحدث عن رأيه في الموسيقى والغناء والمعازف قائلاً: "المعازف التي هي فواصل بين مقطع ومقطع، ومعازف ما يعرف بالسلام الملكي والسلام الأميري ومقدمات الأخبار، فأنا قلت قديمًا وما زلت أقول إنني لا أرى فيها بأسًا ولا مانعاً شرعياً".

وأضاف: "أما الغناء المكتمل الأمر، كأن يغني مع المعازف وما إلى ذلك فأنا لا أرى حله".

وأردف المغامسي: "الناس تقوّلوا عليّ أنه يُرى حله"، معلقاً: "أنا والله لم أقل يوماً من الدهر لا في مجلس خلأ ولا مجلس ملأ أن الغناء مباح، لكن يأتي الخصوم يركبون مقاطع حتى يصلون إلى مقصودهم.

وأشار إلى أن من كان هذا حالهم فمن الجهل أن تتبعه وتحاول أن ترضيه، مضيفاً: "كما قلت مراراً.. الله سيسألني عن قولي ولن يسألني عن فهم الناس لقولي".

اعلان
المغامسي: والله لم أقل يومًا من الدهر أن الغناء مباح
سبق

جدد الشيخ صالح عواد المغامسي، إمام وخطيب مسجد قباء، ومدير عام مركز البيان لتدبر معاني القرآن بالمدينة المنورة؛ فتواه بجواز المعازف التي تكون منها على هيئة مقاطع وسلام ملكي أو أميري أو جمهوري.

وشدد في المقابل على تحريم الصورة الكاملة المعروفة للغناء المعاصر، وقال: لا أرى جوازه ولا أرى حله ولا أرى إباحته"، مشيرًا إلى أن من العلماء من يرى حله وإباحته فهذا يعود لفهمه للدين.

جاء ذلك خلال حديثه اليوم في برنامجه الأسبوعي "الأبواب المتفرقة" على قناة mbc إذ تحدث عن رأيه في الموسيقى والغناء والمعازف قائلاً: "المعازف التي هي فواصل بين مقطع ومقطع، ومعازف ما يعرف بالسلام الملكي والسلام الأميري ومقدمات الأخبار، فأنا قلت قديمًا وما زلت أقول إنني لا أرى فيها بأسًا ولا مانعاً شرعياً".

وأضاف: "أما الغناء المكتمل الأمر، كأن يغني مع المعازف وما إلى ذلك فأنا لا أرى حله".

وأردف المغامسي: "الناس تقوّلوا عليّ أنه يُرى حله"، معلقاً: "أنا والله لم أقل يوماً من الدهر لا في مجلس خلأ ولا مجلس ملأ أن الغناء مباح، لكن يأتي الخصوم يركبون مقاطع حتى يصلون إلى مقصودهم.

وأشار إلى أن من كان هذا حالهم فمن الجهل أن تتبعه وتحاول أن ترضيه، مضيفاً: "كما قلت مراراً.. الله سيسألني عن قولي ولن يسألني عن فهم الناس لقولي".

09 مارس 2019 - 2 رجب 1440
07:19 PM

المغامسي: والله لم أقل يومًا من الدهر أن الغناء مباح

قال: هذا النوع من المعازف مُباح

A A A
54
79,336

جدد الشيخ صالح عواد المغامسي، إمام وخطيب مسجد قباء، ومدير عام مركز البيان لتدبر معاني القرآن بالمدينة المنورة؛ فتواه بجواز المعازف التي تكون منها على هيئة مقاطع وسلام ملكي أو أميري أو جمهوري.

وشدد في المقابل على تحريم الصورة الكاملة المعروفة للغناء المعاصر، وقال: لا أرى جوازه ولا أرى حله ولا أرى إباحته"، مشيرًا إلى أن من العلماء من يرى حله وإباحته فهذا يعود لفهمه للدين.

جاء ذلك خلال حديثه اليوم في برنامجه الأسبوعي "الأبواب المتفرقة" على قناة mbc إذ تحدث عن رأيه في الموسيقى والغناء والمعازف قائلاً: "المعازف التي هي فواصل بين مقطع ومقطع، ومعازف ما يعرف بالسلام الملكي والسلام الأميري ومقدمات الأخبار، فأنا قلت قديمًا وما زلت أقول إنني لا أرى فيها بأسًا ولا مانعاً شرعياً".

وأضاف: "أما الغناء المكتمل الأمر، كأن يغني مع المعازف وما إلى ذلك فأنا لا أرى حله".

وأردف المغامسي: "الناس تقوّلوا عليّ أنه يُرى حله"، معلقاً: "أنا والله لم أقل يوماً من الدهر لا في مجلس خلأ ولا مجلس ملأ أن الغناء مباح، لكن يأتي الخصوم يركبون مقاطع حتى يصلون إلى مقصودهم.

وأشار إلى أن من كان هذا حالهم فمن الجهل أن تتبعه وتحاول أن ترضيه، مضيفاً: "كما قلت مراراً.. الله سيسألني عن قولي ولن يسألني عن فهم الناس لقولي".