90 % من التطبيقات الصحية "جوجل بلاي" تجمع بيانات شخصية عن المستخدمين

معظمها تستخدم تقنيات تتبع الأنشطة على الهواتف

خلصت دراسة عالمية جديدة إلى أن نحو 90 في المائة من التطبيقات الصحية، التي تُحمّل على الهواتف الجوالة تجمع وتتتبع بيانات المستخدمين الشخصية؛ بحسب ما أوردت صحيفة "الجارديان" البريطانية، اليوم (الخميس).

وأجرت الدراسة الجديدة المنشورة في "المجلة الطبية البريطانية"، تحليلًا معمّقًا لأكثر من 20 ألف تطبيق صحي متاح على متجر "جوجل بلاي"، بعضها يطالب المستخدمين بالكشف عن معلومات صحية وشخصية حساسة.

وبيّن محمد إكرام، المحاضر في مركز الأمن السيبراني بجامعة ماكواري الأسترالية، الذي شارك في الدراسة، أن الغالبية العظمى (88 في المائة) من التطبيقات تستخدم تقنيات يمكنها تتبع أنشطة المستخدمين على الهواتف الجوالة، وجمع عناوين بريدهم الإلكتروني، وتحديد برج الهاتف الجوال الذي جرى توصيل جهاز المستخدم به؛ مما قد يوفر معلومات عن موقع المستخدم.

وأضاف أن 28 في المائة من التطبيقات الصحية لم تقدم أي تفاصيل حول البيانات الخاصة التي جُمعت لمتجر "جوجل بلاي"؛ وهو ما يخالف شروط خدمة المتجر، ولكن 4 في المائة فقط من التطبيقات الصحية نقلت بالفعل البيانات إلى طرف ثالث.

وبيّن "إكرام" أن بعض هذه المعلومات التي جُمعت تستخدم لأغراض التتبع ولخدمة المعلنين، ويجري ذلك دون موافقة المستخدم.

اعلان
90 % من التطبيقات الصحية "جوجل بلاي" تجمع بيانات شخصية عن المستخدمين
سبق

خلصت دراسة عالمية جديدة إلى أن نحو 90 في المائة من التطبيقات الصحية، التي تُحمّل على الهواتف الجوالة تجمع وتتتبع بيانات المستخدمين الشخصية؛ بحسب ما أوردت صحيفة "الجارديان" البريطانية، اليوم (الخميس).

وأجرت الدراسة الجديدة المنشورة في "المجلة الطبية البريطانية"، تحليلًا معمّقًا لأكثر من 20 ألف تطبيق صحي متاح على متجر "جوجل بلاي"، بعضها يطالب المستخدمين بالكشف عن معلومات صحية وشخصية حساسة.

وبيّن محمد إكرام، المحاضر في مركز الأمن السيبراني بجامعة ماكواري الأسترالية، الذي شارك في الدراسة، أن الغالبية العظمى (88 في المائة) من التطبيقات تستخدم تقنيات يمكنها تتبع أنشطة المستخدمين على الهواتف الجوالة، وجمع عناوين بريدهم الإلكتروني، وتحديد برج الهاتف الجوال الذي جرى توصيل جهاز المستخدم به؛ مما قد يوفر معلومات عن موقع المستخدم.

وأضاف أن 28 في المائة من التطبيقات الصحية لم تقدم أي تفاصيل حول البيانات الخاصة التي جُمعت لمتجر "جوجل بلاي"؛ وهو ما يخالف شروط خدمة المتجر، ولكن 4 في المائة فقط من التطبيقات الصحية نقلت بالفعل البيانات إلى طرف ثالث.

وبيّن "إكرام" أن بعض هذه المعلومات التي جُمعت تستخدم لأغراض التتبع ولخدمة المعلنين، ويجري ذلك دون موافقة المستخدم.

17 يونيو 2021 - 7 ذو القعدة 1442
04:37 PM

90 % من التطبيقات الصحية "جوجل بلاي" تجمع بيانات شخصية عن المستخدمين

معظمها تستخدم تقنيات تتبع الأنشطة على الهواتف

A A A
1
1,426

خلصت دراسة عالمية جديدة إلى أن نحو 90 في المائة من التطبيقات الصحية، التي تُحمّل على الهواتف الجوالة تجمع وتتتبع بيانات المستخدمين الشخصية؛ بحسب ما أوردت صحيفة "الجارديان" البريطانية، اليوم (الخميس).

وأجرت الدراسة الجديدة المنشورة في "المجلة الطبية البريطانية"، تحليلًا معمّقًا لأكثر من 20 ألف تطبيق صحي متاح على متجر "جوجل بلاي"، بعضها يطالب المستخدمين بالكشف عن معلومات صحية وشخصية حساسة.

وبيّن محمد إكرام، المحاضر في مركز الأمن السيبراني بجامعة ماكواري الأسترالية، الذي شارك في الدراسة، أن الغالبية العظمى (88 في المائة) من التطبيقات تستخدم تقنيات يمكنها تتبع أنشطة المستخدمين على الهواتف الجوالة، وجمع عناوين بريدهم الإلكتروني، وتحديد برج الهاتف الجوال الذي جرى توصيل جهاز المستخدم به؛ مما قد يوفر معلومات عن موقع المستخدم.

وأضاف أن 28 في المائة من التطبيقات الصحية لم تقدم أي تفاصيل حول البيانات الخاصة التي جُمعت لمتجر "جوجل بلاي"؛ وهو ما يخالف شروط خدمة المتجر، ولكن 4 في المائة فقط من التطبيقات الصحية نقلت بالفعل البيانات إلى طرف ثالث.

وبيّن "إكرام" أن بعض هذه المعلومات التي جُمعت تستخدم لأغراض التتبع ولخدمة المعلنين، ويجري ذلك دون موافقة المستخدم.