"خطاب الشواطئ" يُشعل الجدل بـ "أبو عريش" .. ومواطنون: أين البحر؟

الأهالي طالبوا أمانة جازان بكشف مُلابسات الترسية وتوضيح ما جاء بها

فهد كاملي- سبق- جازان: أثار خطاب أمين منطقة جازان؛ المتضمن ترسية مشروع تجميل وتحسين شواطئ محافظة أبو عريش، جدلاً بين المواطنين؛ حيث أثارهم المشروع وأشعل الجدل بينهم؛ كون محافظة أبو عريش لا يوجد بها بحر أو شواطئ.
 
وحصلت "سبق" على نسخةٍ من خطاب أمين منطقة جازان المكلف، الذي صدر برقم ٣٥١٧٦ وتاريخ ٨ - ١٠ - ١٤٣٥هـ، ويفيد بالإفراج عن ترسية مشروع "تحسين وتجميل المداخل والشواطئ بأبو عريش" بعد تقديم الضمانات.
 
وطالب عددٌ من أهالي محافظة أبو عريش، بتبرير أمانة جازان لهذا الخطاب، وكشف مُلابساته للعامة، خصوصاً أنه يتضمّن الحديث عن شواطئ بأبي عريش؛ رغم أن المحافظة لا توجد بها شواطئ.

اعلان
"خطاب الشواطئ" يُشعل الجدل بـ "أبو عريش" .. ومواطنون: أين البحر؟
سبق
فهد كاملي- سبق- جازان: أثار خطاب أمين منطقة جازان؛ المتضمن ترسية مشروع تجميل وتحسين شواطئ محافظة أبو عريش، جدلاً بين المواطنين؛ حيث أثارهم المشروع وأشعل الجدل بينهم؛ كون محافظة أبو عريش لا يوجد بها بحر أو شواطئ.
 
وحصلت "سبق" على نسخةٍ من خطاب أمين منطقة جازان المكلف، الذي صدر برقم ٣٥١٧٦ وتاريخ ٨ - ١٠ - ١٤٣٥هـ، ويفيد بالإفراج عن ترسية مشروع "تحسين وتجميل المداخل والشواطئ بأبو عريش" بعد تقديم الضمانات.
 
وطالب عددٌ من أهالي محافظة أبو عريش، بتبرير أمانة جازان لهذا الخطاب، وكشف مُلابساته للعامة، خصوصاً أنه يتضمّن الحديث عن شواطئ بأبي عريش؛ رغم أن المحافظة لا توجد بها شواطئ.
05 أغسطس 2014 - 9 شوّال 1435
12:51 PM

"خطاب الشواطئ" يُشعل الجدل بـ "أبو عريش" .. ومواطنون: أين البحر؟

الأهالي طالبوا أمانة جازان بكشف مُلابسات الترسية وتوضيح ما جاء بها

A A A
0
372,115

فهد كاملي- سبق- جازان: أثار خطاب أمين منطقة جازان؛ المتضمن ترسية مشروع تجميل وتحسين شواطئ محافظة أبو عريش، جدلاً بين المواطنين؛ حيث أثارهم المشروع وأشعل الجدل بينهم؛ كون محافظة أبو عريش لا يوجد بها بحر أو شواطئ.
 
وحصلت "سبق" على نسخةٍ من خطاب أمين منطقة جازان المكلف، الذي صدر برقم ٣٥١٧٦ وتاريخ ٨ - ١٠ - ١٤٣٥هـ، ويفيد بالإفراج عن ترسية مشروع "تحسين وتجميل المداخل والشواطئ بأبو عريش" بعد تقديم الضمانات.
 
وطالب عددٌ من أهالي محافظة أبو عريش، بتبرير أمانة جازان لهذا الخطاب، وكشف مُلابساته للعامة، خصوصاً أنه يتضمّن الحديث عن شواطئ بأبي عريش؛ رغم أن المحافظة لا توجد بها شواطئ.