"الأزهر" يحذر من خطورة انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي المقدسات الإسلامية

طالب المجتمع الدولي وحكومات العالم بتحمل مسؤولياتهم واتخاذ موقف حازم وحقيقي

‬حذر الأزهر من خطورة الانتهاكات الإسرائيلية الصارخة على المقدسات الإسلامية، وآخرها اقتحام رئيس الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة.

وقال الأزهر في بيان اليوم: "إن هذه الممارسات العدوانية تعد محاولة بائسة لخلق واقع جديد في الأراضي الفلسطينية المحتلة، ولا تزيد الشعب الفلسطيني إلا صمودًا وقوةً وتمسكًا بحقوقه وأرضه ومقدساته الإسلامية".

وطالب الأزهر المجتمع الدولي وحكومات العالم بتحمل مسؤولياتهم واتخاذ موقف حازم وحقيقي؛ لوقف هذه الانتهاكات والاستفزازات، وضمان عدم تكرارها واحترام مشاعر ما يقرب من مليارَي مسلم حول العالم.

اعلان
"الأزهر" يحذر من خطورة انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي المقدسات الإسلامية
سبق

‬حذر الأزهر من خطورة الانتهاكات الإسرائيلية الصارخة على المقدسات الإسلامية، وآخرها اقتحام رئيس الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة.

وقال الأزهر في بيان اليوم: "إن هذه الممارسات العدوانية تعد محاولة بائسة لخلق واقع جديد في الأراضي الفلسطينية المحتلة، ولا تزيد الشعب الفلسطيني إلا صمودًا وقوةً وتمسكًا بحقوقه وأرضه ومقدساته الإسلامية".

وطالب الأزهر المجتمع الدولي وحكومات العالم بتحمل مسؤولياتهم واتخاذ موقف حازم وحقيقي؛ لوقف هذه الانتهاكات والاستفزازات، وضمان عدم تكرارها واحترام مشاعر ما يقرب من مليارَي مسلم حول العالم.

01 ديسمبر 2021 - 26 ربيع الآخر 1443
04:56 PM

"الأزهر" يحذر من خطورة انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي المقدسات الإسلامية

طالب المجتمع الدولي وحكومات العالم بتحمل مسؤولياتهم واتخاذ موقف حازم وحقيقي

A A A
5
441

‬حذر الأزهر من خطورة الانتهاكات الإسرائيلية الصارخة على المقدسات الإسلامية، وآخرها اقتحام رئيس الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة.

وقال الأزهر في بيان اليوم: "إن هذه الممارسات العدوانية تعد محاولة بائسة لخلق واقع جديد في الأراضي الفلسطينية المحتلة، ولا تزيد الشعب الفلسطيني إلا صمودًا وقوةً وتمسكًا بحقوقه وأرضه ومقدساته الإسلامية".

وطالب الأزهر المجتمع الدولي وحكومات العالم بتحمل مسؤولياتهم واتخاذ موقف حازم وحقيقي؛ لوقف هذه الانتهاكات والاستفزازات، وضمان عدم تكرارها واحترام مشاعر ما يقرب من مليارَي مسلم حول العالم.