شاهد.. وحدات حرس الحدود البحرية تؤمّن المياه الإقليمية خلال "عاصفة الحزم"

يعود تاريخها لخمسينيات القرن الماضي وتتشكل من أسطولين

فهد كاملي- سبق- جازان: تركز القوات البحرية السعودية ووحدات حرس الحدود البحرية، مع تواصل عملية "عاصفة الحزم"، على مراقبة الحركة جنوب البحر الأحمر وخليج عدن والموانئ البحرية اليمينة الخاضعة لسيطرة الميليشيات الحوثية.
 
وتعد القوات البحرية السعودية من أقوى القوات البحرية في الشرق الأوسط، ويعود تاريخها إلى خمسينيات القرن الماضي، وتتشكل من أسطولين، الأسطول الشرقي في الخليج العربي في قاعدة الملك عبدالعزيز البحرية في الجبيل، والأسطول الغربي في البحر الأحمر في قاعدة الملك فيصل البحرية في جدة، وينصبّ مجال عملها على ثلاث مناطق بحرية هي الخليج العربي، والبحر الأحمر، وبحر العرب.
 
ورافقت "سبق" الوحدات البحرية بحرس الحدود بمنطقة جازان في جولة على التجهيزات والمعدات التي يتم من خلالها حماية المياه الإقليمية من المتسللين.
 
جدير بالذكر أن الوضع الأمني على الحدود البحرية مستقر جداً ولا يدعو للقلق أو الخوف، كما أن سكان الجزر يمارسون حياتهم بشكل طبيعي، فيما وضع رجال حرس الحدود في حالة تأهب مستمر حيث يعملون على مدار الساعة من أجل حماية حدود الوطن ضمن منظومة واحدة للدفاع عن المملكة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اعلان
شاهد.. وحدات حرس الحدود البحرية تؤمّن المياه الإقليمية خلال "عاصفة الحزم"
سبق
فهد كاملي- سبق- جازان: تركز القوات البحرية السعودية ووحدات حرس الحدود البحرية، مع تواصل عملية "عاصفة الحزم"، على مراقبة الحركة جنوب البحر الأحمر وخليج عدن والموانئ البحرية اليمينة الخاضعة لسيطرة الميليشيات الحوثية.
 
وتعد القوات البحرية السعودية من أقوى القوات البحرية في الشرق الأوسط، ويعود تاريخها إلى خمسينيات القرن الماضي، وتتشكل من أسطولين، الأسطول الشرقي في الخليج العربي في قاعدة الملك عبدالعزيز البحرية في الجبيل، والأسطول الغربي في البحر الأحمر في قاعدة الملك فيصل البحرية في جدة، وينصبّ مجال عملها على ثلاث مناطق بحرية هي الخليج العربي، والبحر الأحمر، وبحر العرب.
 
ورافقت "سبق" الوحدات البحرية بحرس الحدود بمنطقة جازان في جولة على التجهيزات والمعدات التي يتم من خلالها حماية المياه الإقليمية من المتسللين.
 
جدير بالذكر أن الوضع الأمني على الحدود البحرية مستقر جداً ولا يدعو للقلق أو الخوف، كما أن سكان الجزر يمارسون حياتهم بشكل طبيعي، فيما وضع رجال حرس الحدود في حالة تأهب مستمر حيث يعملون على مدار الساعة من أجل حماية حدود الوطن ضمن منظومة واحدة للدفاع عن المملكة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

01 إبريل 2015 - 12 جمادى الآخر 1436
05:34 PM

شاهد.. وحدات حرس الحدود البحرية تؤمّن المياه الإقليمية خلال "عاصفة الحزم"

يعود تاريخها لخمسينيات القرن الماضي وتتشكل من أسطولين

A A A
0
32,935

فهد كاملي- سبق- جازان: تركز القوات البحرية السعودية ووحدات حرس الحدود البحرية، مع تواصل عملية "عاصفة الحزم"، على مراقبة الحركة جنوب البحر الأحمر وخليج عدن والموانئ البحرية اليمينة الخاضعة لسيطرة الميليشيات الحوثية.
 
وتعد القوات البحرية السعودية من أقوى القوات البحرية في الشرق الأوسط، ويعود تاريخها إلى خمسينيات القرن الماضي، وتتشكل من أسطولين، الأسطول الشرقي في الخليج العربي في قاعدة الملك عبدالعزيز البحرية في الجبيل، والأسطول الغربي في البحر الأحمر في قاعدة الملك فيصل البحرية في جدة، وينصبّ مجال عملها على ثلاث مناطق بحرية هي الخليج العربي، والبحر الأحمر، وبحر العرب.
 
ورافقت "سبق" الوحدات البحرية بحرس الحدود بمنطقة جازان في جولة على التجهيزات والمعدات التي يتم من خلالها حماية المياه الإقليمية من المتسللين.
 
جدير بالذكر أن الوضع الأمني على الحدود البحرية مستقر جداً ولا يدعو للقلق أو الخوف، كما أن سكان الجزر يمارسون حياتهم بشكل طبيعي، فيما وضع رجال حرس الحدود في حالة تأهب مستمر حيث يعملون على مدار الساعة من أجل حماية حدود الوطن ضمن منظومة واحدة للدفاع عن المملكة.