منتدى "السعودية الخضراء".. جلسة بناء القدرات تناقش رفع مستوى الاستخدام الصناعي للهيدروجين الأخضر

ضرورة التحوّل الجذري في الاقتصاد والصناعات عبر تسريع عجلة الابتكار

تَطرق المشاركون في جلسة "بناء القدرات.. رفع مستوى الاستخدام الصناعي للهيدروجين الأخضر وتقنيات احتجاز الكربون وتخزينه" ضمن جلسات منتدى "مبادرة السعودية الخضراء"، إلى أن تحقيق هدف الحياد الصفري، يتطلب إحداث تَحول جذري في الاقتصاد والصناعات؛ وذلك عبر تسريع عجلة الابتكار، ورفع مستوى الاستخدام الصناعي للتقنيات الجديدة مثل الهيدروجين النظيف وتقنيات احتجاز الكربون وتخزينه.

واستعرض المتحدثون في الجلسة تقديرات وكالة الطاقة الدولية فيما يتعلق بالنسبة المطلوب تخفيضها من الانبعاثات، التي حُددت بـ45%؛ للوفاء بالتزامات اتفاقية باريس؛ إذ يجب أن تتحقق من تقنيات غير متاحة على المستوى التجاري، والآليات التي يمكن من خلالها رفع مستوى الاستخدام الصناعي للتقنيات الجديدة لتحقيق عوائد بيئية ومالية طويلة الأجل، وضرورة تحديد السرعة التي يمكن عبرها تفعيل قدرات التجميع والتخزين، والمتطلبات التنظيمية التي يجب أخذها في الحسبان، وواقع الهيدروجين الأخضر مستقبلًا، ودور ومكان المملكة في بناء هذا الواقع.

يُذكر أن هذه الجلسة شهدت مشاركة رئيس مركز الملك عبدالله للدراسات والبحوث البترولية (كابسارك) المهندس فهد العجلان، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "سابك" يوسف البنيان، ورئيس مجلس إدارة شركة H2 Energy AG الألمانية باتريك هوبر، ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "إيرليكيد" الفرنسية بينوا بوتييه، والرئيس التنفيذي لشركة "وذرفورد الدولية" الإيرلندية جيريش ساليجرام.

اعلان
منتدى "السعودية الخضراء".. جلسة بناء القدرات تناقش رفع مستوى الاستخدام الصناعي للهيدروجين الأخضر
سبق

تَطرق المشاركون في جلسة "بناء القدرات.. رفع مستوى الاستخدام الصناعي للهيدروجين الأخضر وتقنيات احتجاز الكربون وتخزينه" ضمن جلسات منتدى "مبادرة السعودية الخضراء"، إلى أن تحقيق هدف الحياد الصفري، يتطلب إحداث تَحول جذري في الاقتصاد والصناعات؛ وذلك عبر تسريع عجلة الابتكار، ورفع مستوى الاستخدام الصناعي للتقنيات الجديدة مثل الهيدروجين النظيف وتقنيات احتجاز الكربون وتخزينه.

واستعرض المتحدثون في الجلسة تقديرات وكالة الطاقة الدولية فيما يتعلق بالنسبة المطلوب تخفيضها من الانبعاثات، التي حُددت بـ45%؛ للوفاء بالتزامات اتفاقية باريس؛ إذ يجب أن تتحقق من تقنيات غير متاحة على المستوى التجاري، والآليات التي يمكن من خلالها رفع مستوى الاستخدام الصناعي للتقنيات الجديدة لتحقيق عوائد بيئية ومالية طويلة الأجل، وضرورة تحديد السرعة التي يمكن عبرها تفعيل قدرات التجميع والتخزين، والمتطلبات التنظيمية التي يجب أخذها في الحسبان، وواقع الهيدروجين الأخضر مستقبلًا، ودور ومكان المملكة في بناء هذا الواقع.

يُذكر أن هذه الجلسة شهدت مشاركة رئيس مركز الملك عبدالله للدراسات والبحوث البترولية (كابسارك) المهندس فهد العجلان، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "سابك" يوسف البنيان، ورئيس مجلس إدارة شركة H2 Energy AG الألمانية باتريك هوبر، ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "إيرليكيد" الفرنسية بينوا بوتييه، والرئيس التنفيذي لشركة "وذرفورد الدولية" الإيرلندية جيريش ساليجرام.

23 أكتوبر 2021 - 17 ربيع الأول 1443
06:08 PM

منتدى "السعودية الخضراء".. جلسة بناء القدرات تناقش رفع مستوى الاستخدام الصناعي للهيدروجين الأخضر

ضرورة التحوّل الجذري في الاقتصاد والصناعات عبر تسريع عجلة الابتكار

A A A
0
765

تَطرق المشاركون في جلسة "بناء القدرات.. رفع مستوى الاستخدام الصناعي للهيدروجين الأخضر وتقنيات احتجاز الكربون وتخزينه" ضمن جلسات منتدى "مبادرة السعودية الخضراء"، إلى أن تحقيق هدف الحياد الصفري، يتطلب إحداث تَحول جذري في الاقتصاد والصناعات؛ وذلك عبر تسريع عجلة الابتكار، ورفع مستوى الاستخدام الصناعي للتقنيات الجديدة مثل الهيدروجين النظيف وتقنيات احتجاز الكربون وتخزينه.

واستعرض المتحدثون في الجلسة تقديرات وكالة الطاقة الدولية فيما يتعلق بالنسبة المطلوب تخفيضها من الانبعاثات، التي حُددت بـ45%؛ للوفاء بالتزامات اتفاقية باريس؛ إذ يجب أن تتحقق من تقنيات غير متاحة على المستوى التجاري، والآليات التي يمكن من خلالها رفع مستوى الاستخدام الصناعي للتقنيات الجديدة لتحقيق عوائد بيئية ومالية طويلة الأجل، وضرورة تحديد السرعة التي يمكن عبرها تفعيل قدرات التجميع والتخزين، والمتطلبات التنظيمية التي يجب أخذها في الحسبان، وواقع الهيدروجين الأخضر مستقبلًا، ودور ومكان المملكة في بناء هذا الواقع.

يُذكر أن هذه الجلسة شهدت مشاركة رئيس مركز الملك عبدالله للدراسات والبحوث البترولية (كابسارك) المهندس فهد العجلان، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "سابك" يوسف البنيان، ورئيس مجلس إدارة شركة H2 Energy AG الألمانية باتريك هوبر، ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "إيرليكيد" الفرنسية بينوا بوتييه، والرئيس التنفيذي لشركة "وذرفورد الدولية" الإيرلندية جيريش ساليجرام.