بالصور.. جامعة الطائف تختتم حملتها لتوعية المجتمع بالسرطان

هدفت إلى رفع الوعي حول العوامل المؤدية للإصابة به

اختتمت جامعة الطائف، فعاليات الحملة الخليجية الثالثة للتوعية بالسرطان على مستوى محافظة الطائف؛ بعد أن استمرت فعالياتها لشهر كامل، وذلك بالتنسيق مع المركز الخليجي لمكافحة السرطان بمستشفى الملك فيصل التخصصي، ومركز الأبحاث والاتحاد الخليجي لمكافحة السرطان.

وهدفت الحملة، التي شاركت فيها جامعة الطائف ممثلةً بكلية الطب كشريك مساند، إلى رفع مستوى الوعي حول العوامل المؤدية للإصابة بالسرطان، ورفع الوعي الصحي حول طرق الكشف المبكر وأهميتها في تحسين فرص الشفاء.

واستهدفت الحملة التوعوية التي أقيمت تحت شعار (٤٠×٤٠) مجتمع جامعة الطائف من طلاب وأعضاء هيئة تدريس، وإداريين، إضافة إلى طلاب المدارس، وشرائح مجتمع الطائف كافة.

كما شهدت الحملة تنظيم فعاليات متنوعة، منها: محاضرات علمية، ولقاءات مع متخصصين، وعرض لتجارب بعض المرضى المتعافين من السرطان، للتعريف بقصة كفاحهم ضد المرض.

كما شملت الحملة توزيع مطبوعات، وتصاميم إنفوجرافيك، وأفلام توعوية، ومشاركات شعرية، وأركان تثقيفية عديدة تتعلق بالسرطان، إضافة إلى تنظيم حملة توعوية بمول "قلب الطائف"، دشنها الدكتور سعد الزهراني وكيل جامعة الطائف للدراسات العليا والبحث العلمي، وحضور عميدة كلية الطب الدكتورة دلال نمنقاني.

كما شملت الحملة زيارات لعدد من المدارس، ومراكز الخدمات الطبية، والصالات الرياضية، والمسرح الجامعي بجامعة الطائف لشطري الطلبة والطالبات.

وتضمنت الحملة أيضاً فحصاً مبكراً بالإدارة الطبية بالجامعة بمشاركة أطباء وطبيبات اختصاصيين، فضلاً عن نشر استبيان إلكتروني عن قياس الوعي بالسرطان لدى مجتمع الطائف، ونشره في وسائل التواصل الاجتماعي وموقع الجامعة.

وأصدرت الحملة في ختام أعمالها العديد من التوصيات التي تتضمن آليات تحقيق أهدافها (٤٠×٤٠)، واتخاذ الإجراءات التي تضمن إقامة البرامج التوعية بشكل مستمر، وتثبيت عيادة التثقيف الصحي والمشورة بمراكز الخدمات الطبية بالجامعة، وغيرها من التوصيات.

يشار إلى أن شعار الحملة (٤٠×٤٠)، والذي يعني ٤٠ في المئة حماية و٤٠ في المئة شفاء، إذ إنه يمكن الوقاية من ٤٠ في المئة من أمراض السرطان باتباع عادات غذائية سليمة وصحية، كما أن نسبة الشفاء من السرطانات المختلفة تبلغ ٤٠ في المئة في حال تم اكتشافها مبكراً.


ومن هذا المنطلق، ركزت الحملة على رفع الوعي لدى المواطنين حول عوامل الخطر التي تسهم في زيادة نسبة الإصابة بمرض السرطان.

التعليم وزارة التعليم التعليم العالي جامعة الطائف الطائف الحملة الخليجية الثالثة للتوعية بالسرطان مكافحة السرطان مستشفى الملك فيصل التخصصي مركز الأبحاث والاتحاد الخليجي لمكافحة السرطان
اعلان
بالصور.. جامعة الطائف تختتم حملتها لتوعية المجتمع بالسرطان
سبق

اختتمت جامعة الطائف، فعاليات الحملة الخليجية الثالثة للتوعية بالسرطان على مستوى محافظة الطائف؛ بعد أن استمرت فعالياتها لشهر كامل، وذلك بالتنسيق مع المركز الخليجي لمكافحة السرطان بمستشفى الملك فيصل التخصصي، ومركز الأبحاث والاتحاد الخليجي لمكافحة السرطان.

وهدفت الحملة، التي شاركت فيها جامعة الطائف ممثلةً بكلية الطب كشريك مساند، إلى رفع مستوى الوعي حول العوامل المؤدية للإصابة بالسرطان، ورفع الوعي الصحي حول طرق الكشف المبكر وأهميتها في تحسين فرص الشفاء.

واستهدفت الحملة التوعوية التي أقيمت تحت شعار (٤٠×٤٠) مجتمع جامعة الطائف من طلاب وأعضاء هيئة تدريس، وإداريين، إضافة إلى طلاب المدارس، وشرائح مجتمع الطائف كافة.

كما شهدت الحملة تنظيم فعاليات متنوعة، منها: محاضرات علمية، ولقاءات مع متخصصين، وعرض لتجارب بعض المرضى المتعافين من السرطان، للتعريف بقصة كفاحهم ضد المرض.

كما شملت الحملة توزيع مطبوعات، وتصاميم إنفوجرافيك، وأفلام توعوية، ومشاركات شعرية، وأركان تثقيفية عديدة تتعلق بالسرطان، إضافة إلى تنظيم حملة توعوية بمول "قلب الطائف"، دشنها الدكتور سعد الزهراني وكيل جامعة الطائف للدراسات العليا والبحث العلمي، وحضور عميدة كلية الطب الدكتورة دلال نمنقاني.

كما شملت الحملة زيارات لعدد من المدارس، ومراكز الخدمات الطبية، والصالات الرياضية، والمسرح الجامعي بجامعة الطائف لشطري الطلبة والطالبات.

وتضمنت الحملة أيضاً فحصاً مبكراً بالإدارة الطبية بالجامعة بمشاركة أطباء وطبيبات اختصاصيين، فضلاً عن نشر استبيان إلكتروني عن قياس الوعي بالسرطان لدى مجتمع الطائف، ونشره في وسائل التواصل الاجتماعي وموقع الجامعة.

وأصدرت الحملة في ختام أعمالها العديد من التوصيات التي تتضمن آليات تحقيق أهدافها (٤٠×٤٠)، واتخاذ الإجراءات التي تضمن إقامة البرامج التوعية بشكل مستمر، وتثبيت عيادة التثقيف الصحي والمشورة بمراكز الخدمات الطبية بالجامعة، وغيرها من التوصيات.

يشار إلى أن شعار الحملة (٤٠×٤٠)، والذي يعني ٤٠ في المئة حماية و٤٠ في المئة شفاء، إذ إنه يمكن الوقاية من ٤٠ في المئة من أمراض السرطان باتباع عادات غذائية سليمة وصحية، كما أن نسبة الشفاء من السرطانات المختلفة تبلغ ٤٠ في المئة في حال تم اكتشافها مبكراً.


ومن هذا المنطلق، ركزت الحملة على رفع الوعي لدى المواطنين حول عوامل الخطر التي تسهم في زيادة نسبة الإصابة بمرض السرطان.

14 مارس 2018 - 26 جمادى الآخر 1439
10:15 PM
اخر تعديل
19 مارس 2018 - 2 رجب 1439
07:04 AM

بالصور.. جامعة الطائف تختتم حملتها لتوعية المجتمع بالسرطان

هدفت إلى رفع الوعي حول العوامل المؤدية للإصابة به

A A A
1
831

اختتمت جامعة الطائف، فعاليات الحملة الخليجية الثالثة للتوعية بالسرطان على مستوى محافظة الطائف؛ بعد أن استمرت فعالياتها لشهر كامل، وذلك بالتنسيق مع المركز الخليجي لمكافحة السرطان بمستشفى الملك فيصل التخصصي، ومركز الأبحاث والاتحاد الخليجي لمكافحة السرطان.

وهدفت الحملة، التي شاركت فيها جامعة الطائف ممثلةً بكلية الطب كشريك مساند، إلى رفع مستوى الوعي حول العوامل المؤدية للإصابة بالسرطان، ورفع الوعي الصحي حول طرق الكشف المبكر وأهميتها في تحسين فرص الشفاء.

واستهدفت الحملة التوعوية التي أقيمت تحت شعار (٤٠×٤٠) مجتمع جامعة الطائف من طلاب وأعضاء هيئة تدريس، وإداريين، إضافة إلى طلاب المدارس، وشرائح مجتمع الطائف كافة.

كما شهدت الحملة تنظيم فعاليات متنوعة، منها: محاضرات علمية، ولقاءات مع متخصصين، وعرض لتجارب بعض المرضى المتعافين من السرطان، للتعريف بقصة كفاحهم ضد المرض.

كما شملت الحملة توزيع مطبوعات، وتصاميم إنفوجرافيك، وأفلام توعوية، ومشاركات شعرية، وأركان تثقيفية عديدة تتعلق بالسرطان، إضافة إلى تنظيم حملة توعوية بمول "قلب الطائف"، دشنها الدكتور سعد الزهراني وكيل جامعة الطائف للدراسات العليا والبحث العلمي، وحضور عميدة كلية الطب الدكتورة دلال نمنقاني.

كما شملت الحملة زيارات لعدد من المدارس، ومراكز الخدمات الطبية، والصالات الرياضية، والمسرح الجامعي بجامعة الطائف لشطري الطلبة والطالبات.

وتضمنت الحملة أيضاً فحصاً مبكراً بالإدارة الطبية بالجامعة بمشاركة أطباء وطبيبات اختصاصيين، فضلاً عن نشر استبيان إلكتروني عن قياس الوعي بالسرطان لدى مجتمع الطائف، ونشره في وسائل التواصل الاجتماعي وموقع الجامعة.

وأصدرت الحملة في ختام أعمالها العديد من التوصيات التي تتضمن آليات تحقيق أهدافها (٤٠×٤٠)، واتخاذ الإجراءات التي تضمن إقامة البرامج التوعية بشكل مستمر، وتثبيت عيادة التثقيف الصحي والمشورة بمراكز الخدمات الطبية بالجامعة، وغيرها من التوصيات.

يشار إلى أن شعار الحملة (٤٠×٤٠)، والذي يعني ٤٠ في المئة حماية و٤٠ في المئة شفاء، إذ إنه يمكن الوقاية من ٤٠ في المئة من أمراض السرطان باتباع عادات غذائية سليمة وصحية، كما أن نسبة الشفاء من السرطانات المختلفة تبلغ ٤٠ في المئة في حال تم اكتشافها مبكراً.


ومن هذا المنطلق، ركزت الحملة على رفع الوعي لدى المواطنين حول عوامل الخطر التي تسهم في زيادة نسبة الإصابة بمرض السرطان.