فهد الخضيري أستاذ وعالم أبحاث المسرطنات
فهد الخضيري أستاذ وعالم أبحاث المسرطنات

"الخضيري": "الديتوكس" أوهام وخداع.. التنظيف والتنقية لأعضاء الجسم يحدث تلقائيًّا وبدقة إلهية

قال: استخدام تلك المواد قد يسبب أمراضًا وكسلًا في الطرق التلقائية.. ويكفي الصوم

كشف أستاذ وعالم أبحاث المسرطنات الأستاذ الدكتور فهد الخضيري، أن التنظيف والتنقية في الجسم يحدث تلقائيًّا وبدقة ومعجزات إلهية على مدار الساعة؛ لافتًا إلى أن الترويج لما يسمى بالديتوكس مجرد "أوهام".

وقال الخضيري: "من أكذب ما سمعت؛ وأكثر الأشياء استغلالًا وسرقة للمال، المزاعم بوجود شيء ينظف القولون، وآخر للكبد والشرايين والكلى".

وتابع في تغريدة على حسابه في "إكس" أن استخدام تلك المواد قد يسبب أمراضًا ومضاعفات وكسلًا في الطرق التلقائية للجسم ويسبب تعطلها لأن دخول تلك المواد قد يفسد أنظمة الجسم الطبيعية.

وأضاف الخضيري: تلك المهام ربانية إلهية تحدث دون تدخل البشر، ويكفي الصوم عن الأكل ١٤ ساعة وهذا أفضل تنقية للجسم ولكل الأعضاء سواء الصوم الشرعي بالأجر، أو صوم متقطع عن الأكل وممكن شرب الماء الكثير أثناء الصوم للتنقية.

Related Stories

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org