لماذا حققت هذه الفيديوهات 50 مليون مشاهدة؟

بثّ مباشر لطائرين يُطعمان صغارهما

لم يصدق البريطاني جون تشادويك أن البث المباشر الذي يقوم به لعائلة من الطيور تطعم أفراخها سيجلب أكثر من 50 مليون مشاهدة في أرجاء العالم!

وحسب صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، كان تشادويك، (43 عاماً) العاشق للحياة البرية قد بدأ في شهر فبراير 2021، بث لقطات حية للطيور داخل صندوق لأعشاش الطيور وتربيتها في حديقة المنزل حتى يتمكن أفراد الأسرة من مشاهدة نمو الطيور الصغيرة في العش قبل الطيران خارجه.

وتضيف الصحيفة أنه بعد بث مقطع فيديو بطريقة الفاصل الزمني على "يوتيوب"، أصيب جون بالذهول عندما حقق الفيديو الخاص به عشرات الملايين من المشاهدات في جميع أنحاء العالم.

ويعترف "جون": "أصبت بالجنون والذهول لما حدث، كل ما كنت أريد أن أفعله هو أن أظهر لجيراني وأصدقائي وأبناء أشقائي ما الذي ستفعله الطيور".

وبعدها خصص "تشادويك" قناته على موقع "يوتيوب" للبث المباشر عبر كاميرات؛ داخل وخارج الصندوق، فأتاح لمتابعيه مراقبة الطائرين وصغارهما على مدار 24 ساعة في اليوم.

ويقول "تشادويك" معلقاً: "لم يكن لديّ أي فكرة أن الأفلام ستجذب مثل هذا الاهتمام".

وفي مقطع فيديو مدته 3 دقائق تم تحميله على "يوتيوب"، يمكن للمشاهدين رؤية مرور 3 أسابيع من النمو في حياة الطيور في غمضة عين.

ففي اليوم الأول، تساعد الطيور الجميلة أفراخها حديثة الفقس على الظهور، وفي اليوم الخامس تتغذى الصغار على وجبة فطور لذيذة تتكون من يرقات حية.

وبعد أسبوعين تقريباً، أصبحت الفراخ أكبر حجماً، ولكنها لا تزال تحتاج لمن يطعهما بانتظام وهي في أمان داخل العش.

وفي اليوم الـ20، يحاول دخيل غير مرحب به اقتحام صندوق العش، وبعدها بيوم واحد فقط، تكون الكتاكيت جاهزة لمغادرة المنزل.

الطريف أن مهندس الصوت جون تشادويك اشترى صندوق الطيور في محاولة عابرة لكسر الملل أثناء الإغلاق بسبب كورونا، وقام بتثبيته على شجرة صفصاف في الحديقة الخلفية لمنزله في ليسترشاير في مارس، وفي غضون ساعات دخل الصندوق طائران، قبل أن يفقسا 5 أفراخ.

ويأمل "جون" أن تنتقل عائلة جديدة من الطيور للصندوق؛ حتى يتمكن من تكرار مقاطع الفيديو في الربيع المقبل.

اعلان
لماذا حققت هذه الفيديوهات 50 مليون مشاهدة؟
سبق

لم يصدق البريطاني جون تشادويك أن البث المباشر الذي يقوم به لعائلة من الطيور تطعم أفراخها سيجلب أكثر من 50 مليون مشاهدة في أرجاء العالم!

وحسب صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، كان تشادويك، (43 عاماً) العاشق للحياة البرية قد بدأ في شهر فبراير 2021، بث لقطات حية للطيور داخل صندوق لأعشاش الطيور وتربيتها في حديقة المنزل حتى يتمكن أفراد الأسرة من مشاهدة نمو الطيور الصغيرة في العش قبل الطيران خارجه.

وتضيف الصحيفة أنه بعد بث مقطع فيديو بطريقة الفاصل الزمني على "يوتيوب"، أصيب جون بالذهول عندما حقق الفيديو الخاص به عشرات الملايين من المشاهدات في جميع أنحاء العالم.

ويعترف "جون": "أصبت بالجنون والذهول لما حدث، كل ما كنت أريد أن أفعله هو أن أظهر لجيراني وأصدقائي وأبناء أشقائي ما الذي ستفعله الطيور".

وبعدها خصص "تشادويك" قناته على موقع "يوتيوب" للبث المباشر عبر كاميرات؛ داخل وخارج الصندوق، فأتاح لمتابعيه مراقبة الطائرين وصغارهما على مدار 24 ساعة في اليوم.

ويقول "تشادويك" معلقاً: "لم يكن لديّ أي فكرة أن الأفلام ستجذب مثل هذا الاهتمام".

وفي مقطع فيديو مدته 3 دقائق تم تحميله على "يوتيوب"، يمكن للمشاهدين رؤية مرور 3 أسابيع من النمو في حياة الطيور في غمضة عين.

ففي اليوم الأول، تساعد الطيور الجميلة أفراخها حديثة الفقس على الظهور، وفي اليوم الخامس تتغذى الصغار على وجبة فطور لذيذة تتكون من يرقات حية.

وبعد أسبوعين تقريباً، أصبحت الفراخ أكبر حجماً، ولكنها لا تزال تحتاج لمن يطعهما بانتظام وهي في أمان داخل العش.

وفي اليوم الـ20، يحاول دخيل غير مرحب به اقتحام صندوق العش، وبعدها بيوم واحد فقط، تكون الكتاكيت جاهزة لمغادرة المنزل.

الطريف أن مهندس الصوت جون تشادويك اشترى صندوق الطيور في محاولة عابرة لكسر الملل أثناء الإغلاق بسبب كورونا، وقام بتثبيته على شجرة صفصاف في الحديقة الخلفية لمنزله في ليسترشاير في مارس، وفي غضون ساعات دخل الصندوق طائران، قبل أن يفقسا 5 أفراخ.

ويأمل "جون" أن تنتقل عائلة جديدة من الطيور للصندوق؛ حتى يتمكن من تكرار مقاطع الفيديو في الربيع المقبل.

30 يوليو 2021 - 20 ذو الحجة 1442
04:05 PM

لماذا حققت هذه الفيديوهات 50 مليون مشاهدة؟

بثّ مباشر لطائرين يُطعمان صغارهما

A A A
3
12,802

لم يصدق البريطاني جون تشادويك أن البث المباشر الذي يقوم به لعائلة من الطيور تطعم أفراخها سيجلب أكثر من 50 مليون مشاهدة في أرجاء العالم!

وحسب صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، كان تشادويك، (43 عاماً) العاشق للحياة البرية قد بدأ في شهر فبراير 2021، بث لقطات حية للطيور داخل صندوق لأعشاش الطيور وتربيتها في حديقة المنزل حتى يتمكن أفراد الأسرة من مشاهدة نمو الطيور الصغيرة في العش قبل الطيران خارجه.

وتضيف الصحيفة أنه بعد بث مقطع فيديو بطريقة الفاصل الزمني على "يوتيوب"، أصيب جون بالذهول عندما حقق الفيديو الخاص به عشرات الملايين من المشاهدات في جميع أنحاء العالم.

ويعترف "جون": "أصبت بالجنون والذهول لما حدث، كل ما كنت أريد أن أفعله هو أن أظهر لجيراني وأصدقائي وأبناء أشقائي ما الذي ستفعله الطيور".

وبعدها خصص "تشادويك" قناته على موقع "يوتيوب" للبث المباشر عبر كاميرات؛ داخل وخارج الصندوق، فأتاح لمتابعيه مراقبة الطائرين وصغارهما على مدار 24 ساعة في اليوم.

ويقول "تشادويك" معلقاً: "لم يكن لديّ أي فكرة أن الأفلام ستجذب مثل هذا الاهتمام".

وفي مقطع فيديو مدته 3 دقائق تم تحميله على "يوتيوب"، يمكن للمشاهدين رؤية مرور 3 أسابيع من النمو في حياة الطيور في غمضة عين.

ففي اليوم الأول، تساعد الطيور الجميلة أفراخها حديثة الفقس على الظهور، وفي اليوم الخامس تتغذى الصغار على وجبة فطور لذيذة تتكون من يرقات حية.

وبعد أسبوعين تقريباً، أصبحت الفراخ أكبر حجماً، ولكنها لا تزال تحتاج لمن يطعهما بانتظام وهي في أمان داخل العش.

وفي اليوم الـ20، يحاول دخيل غير مرحب به اقتحام صندوق العش، وبعدها بيوم واحد فقط، تكون الكتاكيت جاهزة لمغادرة المنزل.

الطريف أن مهندس الصوت جون تشادويك اشترى صندوق الطيور في محاولة عابرة لكسر الملل أثناء الإغلاق بسبب كورونا، وقام بتثبيته على شجرة صفصاف في الحديقة الخلفية لمنزله في ليسترشاير في مارس، وفي غضون ساعات دخل الصندوق طائران، قبل أن يفقسا 5 أفراخ.

ويأمل "جون" أن تنتقل عائلة جديدة من الطيور للصندوق؛ حتى يتمكن من تكرار مقاطع الفيديو في الربيع المقبل.