ترقية الموظفين كل ست سنوات..!

قبل نحو شهر أعلنت إدارة الموارد البشرية في وزارة الخدمة المدنية معايير المفاضلة بخصوص ترقيات الموظفين، وتطرقت إلى أن الترقية تعد وسيلة للتقدم والتطور الوظيفي للموظف، وترتبط بمستوى أدائه، ولا تعد بأي حال من الأحوال استحقاقًا ملزمًا على الجهة الحكومية تجاه موظفيها، وأن ارتباط الترقية للمرتبة الوظيفية التالية - كما أشارت - يأتي بالتميز في الأداء والمهارات والكفاءات، بل إن الموظف المستحق المتميز يمكن أن يقفز مرتبتين بشكل استثنائي، ووفق ضوابط محددة، وتتم الترقيات عبر توصيات نابعة من إدارات موارد بشرية مؤهلة..!!

السؤال هنا: هل هناك موظفون يستحقون ترقيتهم مرتبتين فعلاً؟ وما المعيار في الترقيات من هذا النوع؟ الأمر الآخر: هل ما زالت هناك وزارات متباينة في الترقيات؟ بمعنى هل هناك وزارة مستمرة في ترقيات موظفيها بشكل منتظم ومستمر كل أربع سنوات، وثمة وزارات أخرى ليست بتلك المرونة في الترقيات إلى حد وصول موظفيها لسبع سنوات وهم على مرتبتهم الحالية وبانتظار الفرج..؟!!

إذا كانت الترقية لا تعد - بأي حال- كما بينت الوزارة في نشرتها حقًّا ملزمًا على الجهة الحكومية فمن باب أولى - وهذا ليس مستحيلاً - إلغاء المراتب، ويُكتفى بعبارة موظف عام، ويكون الراتب نفسه بين موظف حالي على المرتبة الخامسة وآخر على السابعة، مع استمرار المربوط السنوي، واستحداث الدرجة النهائية بـ 20 عامًا، يتوقف عندها المربوط السنوي بدلاً من توقفه عند الدرجة الـ15 الحالية..!!

جميل أن يكون التفاوت في الترقية والمفاضلات وفق معايير مهنية عادلة، ويأتي اتساقًا مع ضوابط مبتكرة وأساليب حديثة، تكفل حق الجميع في الحصول على الترقيات، أي بمعنى أن لا يكفي الحضور المبكر والانصراف آخر أوقات الدوام من بين الشروط والاشتراطات لنيل الترقية أو الحصول على شهادات الشكر، خاصة الوزارات التي يأتي عملها عبر برامج وأجهزة عالية الدقة في تحديد ومتابعة أداء الموظفين من حيث الإنجاز دون ارتكاب أخطاء عملية في كل مرة..!!

الترقية - في نظري - هي حق للموظف، ومن المفترض - في نظري أيضًا - أن يكون الحصول على الترقية كل ست سنوات، وليس أربع كما هو معمول حاليًا؛ لأن أربع سنوات تراها الكثير من الوزارات قليلة وسريعة في آن؛ ما يجعل الحصول عليها أمرًا صعبًا، بعكس فيما لو كانت ست سنوات؛ فلن نجد من يضع لها مطبات اصطناعية؛ وبالتالي سيحصل عليها الموظف بشكل انسيابي..!!

محمد الصيعري
اعلان
ترقية الموظفين كل ست سنوات..!
سبق

قبل نحو شهر أعلنت إدارة الموارد البشرية في وزارة الخدمة المدنية معايير المفاضلة بخصوص ترقيات الموظفين، وتطرقت إلى أن الترقية تعد وسيلة للتقدم والتطور الوظيفي للموظف، وترتبط بمستوى أدائه، ولا تعد بأي حال من الأحوال استحقاقًا ملزمًا على الجهة الحكومية تجاه موظفيها، وأن ارتباط الترقية للمرتبة الوظيفية التالية - كما أشارت - يأتي بالتميز في الأداء والمهارات والكفاءات، بل إن الموظف المستحق المتميز يمكن أن يقفز مرتبتين بشكل استثنائي، ووفق ضوابط محددة، وتتم الترقيات عبر توصيات نابعة من إدارات موارد بشرية مؤهلة..!!

السؤال هنا: هل هناك موظفون يستحقون ترقيتهم مرتبتين فعلاً؟ وما المعيار في الترقيات من هذا النوع؟ الأمر الآخر: هل ما زالت هناك وزارات متباينة في الترقيات؟ بمعنى هل هناك وزارة مستمرة في ترقيات موظفيها بشكل منتظم ومستمر كل أربع سنوات، وثمة وزارات أخرى ليست بتلك المرونة في الترقيات إلى حد وصول موظفيها لسبع سنوات وهم على مرتبتهم الحالية وبانتظار الفرج..؟!!

إذا كانت الترقية لا تعد - بأي حال- كما بينت الوزارة في نشرتها حقًّا ملزمًا على الجهة الحكومية فمن باب أولى - وهذا ليس مستحيلاً - إلغاء المراتب، ويُكتفى بعبارة موظف عام، ويكون الراتب نفسه بين موظف حالي على المرتبة الخامسة وآخر على السابعة، مع استمرار المربوط السنوي، واستحداث الدرجة النهائية بـ 20 عامًا، يتوقف عندها المربوط السنوي بدلاً من توقفه عند الدرجة الـ15 الحالية..!!

جميل أن يكون التفاوت في الترقية والمفاضلات وفق معايير مهنية عادلة، ويأتي اتساقًا مع ضوابط مبتكرة وأساليب حديثة، تكفل حق الجميع في الحصول على الترقيات، أي بمعنى أن لا يكفي الحضور المبكر والانصراف آخر أوقات الدوام من بين الشروط والاشتراطات لنيل الترقية أو الحصول على شهادات الشكر، خاصة الوزارات التي يأتي عملها عبر برامج وأجهزة عالية الدقة في تحديد ومتابعة أداء الموظفين من حيث الإنجاز دون ارتكاب أخطاء عملية في كل مرة..!!

الترقية - في نظري - هي حق للموظف، ومن المفترض - في نظري أيضًا - أن يكون الحصول على الترقية كل ست سنوات، وليس أربع كما هو معمول حاليًا؛ لأن أربع سنوات تراها الكثير من الوزارات قليلة وسريعة في آن؛ ما يجعل الحصول عليها أمرًا صعبًا، بعكس فيما لو كانت ست سنوات؛ فلن نجد من يضع لها مطبات اصطناعية؛ وبالتالي سيحصل عليها الموظف بشكل انسيابي..!!

19 أكتوبر 2019 - 20 صفر 1441
10:40 PM

ترقية الموظفين كل ست سنوات..!

محمد الصيـعري - الرياض
A A A
11
8,704

قبل نحو شهر أعلنت إدارة الموارد البشرية في وزارة الخدمة المدنية معايير المفاضلة بخصوص ترقيات الموظفين، وتطرقت إلى أن الترقية تعد وسيلة للتقدم والتطور الوظيفي للموظف، وترتبط بمستوى أدائه، ولا تعد بأي حال من الأحوال استحقاقًا ملزمًا على الجهة الحكومية تجاه موظفيها، وأن ارتباط الترقية للمرتبة الوظيفية التالية - كما أشارت - يأتي بالتميز في الأداء والمهارات والكفاءات، بل إن الموظف المستحق المتميز يمكن أن يقفز مرتبتين بشكل استثنائي، ووفق ضوابط محددة، وتتم الترقيات عبر توصيات نابعة من إدارات موارد بشرية مؤهلة..!!

السؤال هنا: هل هناك موظفون يستحقون ترقيتهم مرتبتين فعلاً؟ وما المعيار في الترقيات من هذا النوع؟ الأمر الآخر: هل ما زالت هناك وزارات متباينة في الترقيات؟ بمعنى هل هناك وزارة مستمرة في ترقيات موظفيها بشكل منتظم ومستمر كل أربع سنوات، وثمة وزارات أخرى ليست بتلك المرونة في الترقيات إلى حد وصول موظفيها لسبع سنوات وهم على مرتبتهم الحالية وبانتظار الفرج..؟!!

إذا كانت الترقية لا تعد - بأي حال- كما بينت الوزارة في نشرتها حقًّا ملزمًا على الجهة الحكومية فمن باب أولى - وهذا ليس مستحيلاً - إلغاء المراتب، ويُكتفى بعبارة موظف عام، ويكون الراتب نفسه بين موظف حالي على المرتبة الخامسة وآخر على السابعة، مع استمرار المربوط السنوي، واستحداث الدرجة النهائية بـ 20 عامًا، يتوقف عندها المربوط السنوي بدلاً من توقفه عند الدرجة الـ15 الحالية..!!

جميل أن يكون التفاوت في الترقية والمفاضلات وفق معايير مهنية عادلة، ويأتي اتساقًا مع ضوابط مبتكرة وأساليب حديثة، تكفل حق الجميع في الحصول على الترقيات، أي بمعنى أن لا يكفي الحضور المبكر والانصراف آخر أوقات الدوام من بين الشروط والاشتراطات لنيل الترقية أو الحصول على شهادات الشكر، خاصة الوزارات التي يأتي عملها عبر برامج وأجهزة عالية الدقة في تحديد ومتابعة أداء الموظفين من حيث الإنجاز دون ارتكاب أخطاء عملية في كل مرة..!!

الترقية - في نظري - هي حق للموظف، ومن المفترض - في نظري أيضًا - أن يكون الحصول على الترقية كل ست سنوات، وليس أربع كما هو معمول حاليًا؛ لأن أربع سنوات تراها الكثير من الوزارات قليلة وسريعة في آن؛ ما يجعل الحصول عليها أمرًا صعبًا، بعكس فيما لو كانت ست سنوات؛ فلن نجد من يضع لها مطبات اصطناعية؛ وبالتالي سيحصل عليها الموظف بشكل انسيابي..!!